7 عادات عليك تجنبها أثناء الدراسة

7 عادات عليك تجنبها أثناء الدراسة تساعد في تقليل قدرته على التحصيل والتركيز، حيث أن وقت الدراسة الجيد يختلف من شخصية إلى أخرى فلابد من أن يتعرف كلاً منا على شخصيته وعلى قدراته حتى يتمكن من الوصول إلى أكبر قدرة على تحصيل للمعلومات الموجودة في الواقع، وللمزيد من المعلومات زورا عالم المعرفة.

7 عادات عليك تجنبها أثناء الدراسة

7 عادات عليك تجنبها أثناء الدراسة

أكدت الكثير من الدراسات أن أفضل وقت للدراسة هو وقت الصباح حيث ان العقل يكون حاضر وفي هذا الوقت وقادر على التركيز، ولكن بعض الأشخاص تفضل المذاكرة في فترة الليل بسبب أن مشكلة الاستيقاظ مبكرًا تقلقهم.

أولاً: التأجيل لوقت الدراسة

من الأمور الغير مستحبة والتي يقوم بها الطلاب هو القيام بعملية تأجيل الدراسة والمذاكرة للوقت الخاص بقبل الاختبار، وهذ3ه المدة لا تكفي نهائيا,

فمن الضروري أن يبدأ الطلاب بالمذاكرة قبل موعد الامتحان بفترة كافية حتى تظل المعلومات في عقل الطالب، وتأخير الدراسة قد يكون سبب في وقوع الطالب تحت ضغط نفسي وتوتر بسبب اقتراب موعد الاختبار.

ولا يملك الوقت الكافي من أجل مراجعة ما تم مذاكرته مرة أخرى، مما قد يكون سبب في فقدانه بعض المعلومات المختلفة.

ثانيًا: الوقوع في التنبؤات

من الأمور التي يكون من الضروري الابتعاد عنها أيضا وهي التنبؤات التي قد تتمثل في لجوء الطلاب إلى عملية استبعاد لبعض الدروس، وأن الامتحان سيخلو منها تمامًا

فهذه الطريقة ليست جيدة نهائيًا فهي قد تسبب عدم النجاح في هذه المادة، لن الطالب قد يلجأ إلى عدم مذاكرة بعض الدروس مما قد يكون سبب في الرسوب في هذه المادة.

اقرأ أيضًا: معلومات عن التجمد

7 عادات عليك تجنبها أثناء الدراسة
7 عادات عليك تجنبها أثناء الدراسة

 

ثالثًا: عدم النوم وعدم الاسترخاء

قد يكون عدم الحصول على القدر الكافي من النوم والاسترخاء والاستراحة خطأ من أخطاء قلة التركيز وعدم القدرة على المذاكرة بطريقة جيدة.

فلابد من أن يحصل الطالب على قدر كافي من النوم ويتخلص من التعب والإرهاق حتى يكون قادر على التركيز بشكل أفضل في الدروس خلال يومه ويتمكن من تحصيل أكبر قدر من المعلومات.

رابعًا: الابتعاد تمامًا عن تناول المنشطات

من الضروري أن يتم التركيز في الدروس الخاصة بالطالب بطريقة طبيعية وهذا دون أن يلجأ الطالب إلى تناول المنشطات والعقاقير التي تساعد في التركيز أو تساعد في تنشيط الذاكرة عند المذاكرة.

فهذه الوسيلة لا تساعد على التذكر أو المذاكرة الجيدة بل أنها تكون بداية ادمان المنشطات الغير جيدة على الصحة، وتكون سبب في الإصابة بعدم الراحة والقلق المستمر.

كما أن تناول القهوة بشكل مستمر قد يكون سبب في توتر الجهاز العصبي وجعل الأعصاب مشدودة بطريقة تؤثر على صحة الشخص النفسية والعصبي وتقلل من قدرته على التركيز.

فمادة الكافيين تؤثر على الصحة بشكل سلبي وتجعل من الصعب التركيز في المعلومات وفي فهمها وحفظها، ولهذا فلابد من أن يقوم الشخص باتباع نظام غذائي صحي متكامل والحصول على الراحة والنوم حتى يصبح العقل قادر على استيعاب المعلومات المختلفة.

خامسًا: ممارسة الرياضة مهمة للتركيز

من الأمور الضرورية الواجب القيام بها هي ممارسة التمارين الرياضية لتنشيط الجسم وتنشيط الذاكرة والتخلص من الضعف العام في خلايا المخ.

فقد تساعد ممارسة الرياضة في تنشيط الجسم وتنشيط الدورة الدموية به وتعمل على ضخ الدورة الدموية في المخ وفي جميع الشرايين.

وقد أثبتت الدراسات أنها تساعد في التخلص من التعب والإرهاق وتعمل على التخلص من التعب والتكسر في الجسم والخلل في قدرة العقل على الاستيعاب.

سادسًا: اللعب كثيرًا

تخلص من فترات اللهو واللعب التي تكون سبب في ضياع وقت المذاكرة وتسيطر على عقلك مما يجعله لا يرغب في حفظ المعلومات المختلة.

سابعًا: لا تعتمد على ملخصات الآخرين

اعتمد فقط على ملخصاتك أنت بعد عمل مراجعة شاملة ونهائية فترتيب الأفكار والمعلومات حسب معلوماتك أنت ستكون بالنسبة لك المرجع المهم والمفيد…

7 عادات عليك تجنبها أثناء الدراسة حتى تتمكن من التحصيل الجيد، وتتمكن من استيعاب أكبر قدر من المعلومات الذي يساعد الشخص في النجاح في الدروس وفي الاختبارات التي تعقدها المدرسة كل فترة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى