نشأة الرواية العربية وتطورها

نشأة الرواية العربية وتطورها والتي تعتبر من أهم الفنون الادبية التي انتشرت في الفترة الاخيرة من هذا العصر ، حيث تعتبر الرواية العربية هي المنظار العام الذي يجعلنا ننفتح على الحضارات الاخرى في عالمنا سواء الحضارات القديمة او الحديثة ، ولذلك اردنا تسليط الضوء في فقرتنا التالية على نشأة الرواية العربية وتطورها عبر منبر موقع عالم المعرفة .

نشأة الرواية العربية وتطورها

قبل ان نتعرف على نشأة الرواية العربية وتطورها وأقسامها وعناصرها يجب أولاً ان نتعرف على مفهوم الرواية وتعريفها ، حيث أن الرواية هي مشتقة من كلمة “الري” والتي تدل على اشباع الضمأ وري الأرض لترتوي وتنبت الخير فيما بعد ، ولهذا السبب ارتبط اسم الرواية ومفهومة العام بعلم الحديث النبوي الشريف ، والذي كان عبارة عن شخص يروي رواية ما عن سيدنا وحبيبنا المصطفى صلوات الله عليه وتسليمة والتي يخبر بها الاخرين ، ثم تطور المفهوم العام لها وبدأ الأدباء يطلقون كلمة الرواية وهي كلمة مرادفة للقصة من وجهة نظرهم والتي تدل على القصة الطويلة في سردها .

نشأة الرواية العربية وتطورها

وأما بالنسبة لامر نشأة الرواية العربية وتطورها فقد ارتبطت بالاوضاع السياسية والاجتماعية وأيضاً الثقافية بعد العصر العباسي ، وكانت بداية تطورها في في الحكم العثماني ثم استمر بعد ذلك الى الحكم التركيب مروراً بثلاث قرون ، حيث تأثرت الرواية الى حد كبير بالغرب ورواياته وهذا الاتصال الأدباء العرب أدباء الغرب اتصال مباشر مما ادى ذلك الى الانفتاح الاجتماعي والثقافي والفكري أيضاً ، حيث أثرت الحياة الغربية وما يجده الأدباء من صارات حياة درامية على الأدباء العرب ، ولدينا بعض النماذج الذين تأثروا بروح الغرب في رواياتهم مثل (رفاعة الطهطاوي) والذي برز ذلك في روايته تخليص الإبريز ، ثم اتبعه “حافظ ابراهيم وفرح انطوان” وغيرهم .

مفهوم الرواية العربية

ان مفهوم الرواية العربية يجب أن يتم تعريفه أولاً وهو عبارة عن مجموعة العناصر التي تتشكل منها الرواية ، حيث تتفاعل تلك العناصر لتكون لنا نسيج ادبي يعمل على الوصول بالقارئ الى نهايته الرواية ، وتلك العناصر تتمثل في :

نشأة الرواية العربية وتطورها
  • الشخصيات : وهي الشخصيات النامية التي من خلالها تتفاعل مع أحداث الرواية .
  • الاحداث : وهي عبارة عن التفاصيل الروائية التي تعيشها الشخصيات بالتسلسل المروري الى الوصول للنهاية .
  • الحوار والسردية : وهو عبارة عن الحوار الذي يدور بين شخصيات الرواية سواء كان حوار داخلي او خارجي .
  • إطار الزمان والمكان : وهو الوقت المحدد الذي يتكون فيه العمل الروائي من عناصر وأحداث .
  • الموضوع : وهو الهدف من كتابة الرواية والمعالجة لقضية أو أمر ما سواء رئيسية أو فرعية .
  • الاسلوب : وهو من أهم العناصر الحيوية في الرواية وهي طريقة الكاتب التي تشد القارئ لاستكمال الرواية .

نشأة الرواية العربية وتطورها

بحث عن الرواية العربية

في حديثنا عن نشأة الرواية العربية وتطورها يجب ان نذكر اهم اقسام الرواية وهي الأقسام التي تتكون منها الروايات على حسب البيئة بشكل عام وما يحتاج له القراء من ميول مختلفة لكي ترضي أذواقهم وتلك الأقسام هي كالتالي :

  • الرواية التعليمية والتي تساعد على الارتقاء بالمستوى الفكري والتعليمي .
  • الرواية التاريخية وهى اهم اقسام الرواية التي تعتمد على إحياء الماضي وتمجيده .
  • الرواية الاجتماعية وهو أوسع انواع الروايات انتشاراً بين الناس لما تحتويه على مشاعره وعواطفه وخيالات .
  • الرواية الفلسفية وهي الجمع بين القضايا الاجتماعية والفكرية وتقديمه في إطار قصصي مشوق .

مما لاشك فيه اننا لا نستطيع العيش بدون قراءة الروايات والتي تطورت لكي تقدم لنا غذاء الروح والعقل .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى