نبذة عن الشاعر قيس بن الملوح

قيس بن الملوح واسمه مجنون ليلى، كان شاعرًا غزليًا عاش في عهد مروان بن الحكم وعبد الملك بن مروان في القرن الأول للهجرة العربية، وكان العصر الأموي معروف جيداً، هو قيس بن مزاحم بن عدس بن ربيعة بن جدى بن كعب بن ربيعة بن عامر بن سعسع بن معاوية بن بكر بن هوازن بن منصور بن عكرمة بن خفا بن قيس أيلان بن مضر بن نزار بن معاد بن عدنان العامري الحوزاني، ويمكنك الآن أن تتعرف على نبذة عن الشاعر قيس بن الملوح وللمزيد من المعلومات زوروا عالم المعرفة.

نبذة عن الشاعر قيس بن الملوح

اليوم سوف نقدم لكم نبذة عن الشاعر قيس بن الملوح ما عليك سوى متابعة ما يلي:

  • الشاعر قيس بن الملوح هو قيس بن الملوح بن مزاحم بن عدس بن ربيعة بن جدع بن كعب بن ربيعة العامري.
  • المعروف بلقب مجنون ليلى، وولد الشاعر قيس بن الملوح عام 645 م الموافق 24 هـ وهو عصر الخلافة الصحيح.
  • وهو أشهر شاعر متناوب في تاريخ الأدب العربي، وهو مفكر قيس، وقد اهتم بحب بنت العامرية.
  • الشاعر قيس بن الملوح هناك كان مليئا بشغف الفتاة وحبه لها، فسألها من أهلها، ورفض أهلها الزواج منه، وحتى يومنا هذا تلخص هذه المجموعة من الكتب مشاعر الشاعر وتشرح قصة حبه لليلى العامرية.
  • كان للشاعر قيس بن الملوح تأثير كبير على الأدب الفارسي، لأن قصة قيس بن الملوح موجودة في كتاب “الكنوز الخمسة للشاعر الفارسي نظامي كنجوي، وقصة قيس بن الملوح في أمير الشاعر الفارسي الهندي·
  • تُوفى أعمال أمير خسروا والشاعر قيس بن الملوح عام 688 م أو 68 م.
  • كما يقال أنه كتب على رأسه قصيدتين قبل وفاته.
نبذة عن الشاعر قيس بن الملوح
نبذة عن الشاعر قيس بن الملوح

اقرأ أيضًا: مجالات علم الاجتماع

خصائص شعر قيس بن الملوح

توجد الكثير من الخصائص التي حددها قيس أن توجد في شعره وهي ما يلي:

  • الوفاء لامرأة واحدة حتى النفس الأخير.
  • قَصْرُ الشعر عليها وحدها دون سواها من خلق الله.
  • العفَّةُ في الحب واللفظ.
  • القناعة والرضى بالنظرة العابرة وبالالتفاتة الخاطفة.
  • التضحية بكل غالٍ ونفيس بالرغم من الحرمان والهجر.
  • البوح بخلجات النفس والاكتفاء بها. آلامُ الشاعر محور شِعره.
  • يجد العذريُّ في الحرمان لذَّته وفي الألم مصدر وحيٍ لشعره.

هل قيس بن الملوح مسلم

لم يذكر النص الواضح قيس بن الملوح كمسلم، إلا أنه بحسب القصة المذكورة في سيرته الذاتية، فقد ذهب إلى الدير وتعلق بغطاء الكعبة، داعيًا الله أن يشفيه من حب الليل، حيث توفر لنا هذه القصص أدلة كافية على المعرفة الدينية لجاي بن مارلو.

وفاة ليلى العامرية

هناك روايات كثيرة غير قادرة على تحديد من هم أقارب كيث أم ليلي أميليا، لكن معظم الناس يؤكدون أن ليلى ماتت من كيث لأن مرض الليل تفاقم منها، فجلبتها عائلتها إلى هناك في العراق، وبعد العلاج عرفها قيس وكتب عنها قصائد فقال:

  • يقولون ليلى في العراق مريضة.
  • فيا ليتني كنت الطبيب المداويات.
  • وهذا يدل على أنها كانت مريضة وماتت قبل وفاتها، ولأنه لا يوجد موعد يؤكد ذلك، ستلتحق بها وتنتهي قصة حبهما بموتهما.

معلقة قيس بن الملوح

بعد الحديث عن قصة حب قيس وليلى من حديث الشاعر قيس بن الملوح، الجدير بالذكر أن أشهر قصيدة للشاعر قيس بن الملوح يجب أن نتحدث عنها.

وهذه القصيدة كتبها قيس بن الملوح على المحيط الطويل، وهذا اسم المصاني (معلّقة قيس بن الملوح)، وهو قصيدة من العصر الإسلامي، فقد ذكر أنه قضى طفولته حيث قامت ليلى بتربية الإبل.

فلما تركته ليلى وتزوجت رجل آخر، قيس ندم على ذلك الماضي البعيد وقال هذه القصيدة:

  • تَذَكَّرتُ لَيلى وَالسِنينَ الخَوالِيا.
  • وَأَيّامَ لا نَخشى عَلى اللَهوِ ناهِيا
  • بِثَمدَينِ لاحَت نارَ لَيلى وَصَحبَتي
  • بِذاتِ الغَضا تَزجي المَطِيَّ النَواجيا
  • فَقالَ بَصيرُ القَومِ: أَلمَحتُ كَوكَبًا بَدا في سَوادِ اللَيلِ فَردًا يَمانِيا فَقُلتُ لَهُ:
  • بَل نارَ لَيلى تَوَقَّدَتْ بِعَليا تَسامى ضَوؤُها فَبَدا لِيا.

الآن نصل إلى نهاية مقالنا الذي تعرفنا من خلاله على نبذة عن الشاعر قيس بن الملوح …..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى