من هي أحلام مستغانمي

أحلام مستغانمي

من هي أحلام مستغانمي هي واحدة من الكتاب في دولة الجزائر، فهي لديها الكثير من الأعمال الأدبية التي قامت بكتابتها وكذلك الروايات التي تحمل اسمها أيضا، وهي من أوائل الكتاب الجزائريين الذين أخذو اتجاه اللغة العربية في كتاباتهم، تعتبر الروايات التي قامت هي بتأليفها هي أكثر الروايات الحاصلة على أعلى نسبة مبيعات في جميع أنحاء العالم العربي، حصلة على شهادة الدكتوراه في مجال علم الاجتماع من جامعة السوربون، تم تصنيفها عالميا أنها من ضمن المئة سيدة التي كان لهن تأثير في العالم العربي.

من هي أحلام مستغانمي وكيف كانت حياتها

  •  تعتبر أحلام مستغانمي واحد من أكبر وأشهر الكتاب الجزائريين.
  • فقد ولدت أحلام مستغانمي في عام ١٩٣٥ في اليوم الثالث عشر من شهر أبريل.
  • لديها الكثير من الأعمال الأدبية فهي كاتبة وأيضا روائية.
  • ولديها الكثير والكثير من الروايات والمؤلفات التي توجد في الكثير من دور القراءة وكبار المكتبات في العالم العربي.
  • والدها يدعى محمد شريف ومن ضمن النشاطات التي خاضها والدها في حياته هي أنه كان من أحد المشاركين في الثورة التي وقعت في دولة الجزائر.
  • تم اعتقال والدها أيضا بسبب مشاركته في الثورات وأيضا تم ترحيله إلى السجون الفرنسية.
  • وذلك كان بسبب مشاركته في المظاهرات التي قام بها الجزائريون في عام ١٩٤٥.
  • ولقد مكث لمدة طويلة في السجون قد بلغت تلك المدة التي قضاها داخل السجن عامين.
  • وفي عام ١٩٤٧ قد اطلق سراحه وتم تحريره من السجن الذي كان قد اعتقل وقضى مدة حبسه فيه.
  • وكان والد أحلام مستغانمي يعمل في البلدية.
  • ولكن بعد أن تم اعتقاله وبعد أن تم أيضا اطلاق سراحه فإنه قد وجد بعد خروجه من السجن أنه قد خسر عمله في البلدية.
  • ولكن والدها يعتبر من أكبر الناس الذين قد حالفهم الحظ في تلك الفترة حيث إنه قد تم اعتقاله فقط.
  • وتم قضاء مدة معينة في السجن فإنه قد حالفه الحظ ولم يلق حدفه.
  • ولم يكن من هؤلاء الذين كان مصيرهم هو الموت في تلك الفترة.
  • فتلك المظاهرات التي تم القبض على والد أحلام مستغانمي فيها فقد عادت بالكثير والكثير من الخسائر على المواطنين وكذلك البلاد بشكل عام.
  • فإن تلك المظاهرات قد شهدت عدد كبير من المواطنين الذين قد استشهدوا فيها.
  • ويعتبر هو من أكبر أعداد الشهداء التي وقت فقد وصل عدد الشهداء في تلك المظاهرات إلى ٤٥ ألف شهيد قد وقعوا ضحايا لتلك المظاهرات.
  • وبعد أن وقعت تلك المظاهرات فإن الشرطة الفرنسية أصبحت تطارد والد أحلام مستغانمي بسبب نشاطه السياسي الذي كان يقوم به.

 من مؤلفات أحلام مستغانمي

  • على مرفأ الأيام، قد قامت بتأليف هذا العمل الأدبي في عام ١٩٧٢.
  • كتابة في لحظة عري.
  •  كتاب ذاكرة الجسد والذي قامت بتأليفه في عام ١٩٩٣م، يعتبر هذا الكتاب من أفضل الموسوعات الروائية التي تضم بداخلها الكثير من الأعمال الأدبية وخاصة الروايات فقد تحدثت في هذا الكتاب عن ما يقرب من مئة رواية من روايات العالم العربي، وبحلول عام ٢٠١٠م تم أخذ هذا المؤلف وتم تحويله إلى عمل درامي ممتاز وتم تسميته بنفس عنوان الرواية.
  •  كتاب فوضى الحواس، قامت بتأليف هذا الكتاب في عام ١٩٩٧م، هذا الكتاب هو واحدة من ضمن الثلاث روايات التي قامت بتأليفها والذي يعتبر هو أفضلهم وكان هو ترتيبهم الثاني من بين الثلاث روايات فقد كانت الرواية الأولى هي ذاكرة الجيد، وفوضى الحواس هو الرواية الثانية، وعابر سرير هو الرواية الثالثة، وفي هذه الرواية كانت تتحدث عن أحد الرسامين والذي كان يدعى خالد وكانت تتحدث بشكل أعمق عن مدى قوة علاقته بابنة رفيقه المناضل الذي كان يحب خوض المظاهرات والمشاركة فيها.
  • كتاب بعنوان نسيان والذي قامت بتأليفه في عام ٢٠١٣.
  • كتاب الأسود يليق بك وقد قامت بكتابته في عام ٢٠١٢م.
  •  ولم تتخصص فقط في كتابة الأعمال الروائية وتأليف الكتب فقط ولكنها قامت بتأليف دواوين ايضا مثل ديوان عليك اللهفة والذي قد قامت بتأليفه في عام ٢٠١٤م، ولم تقوم بتأليفه بمفردها وانما استعانة بمشاركة الملحن مروان خوري الذي قام بتقديم المساعدة لها بشكل كبير في تأليف هذا الديوان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى