معلومات عن هرمون السعادة

قد تحتاج معلومات عن هرمون السعادة عندما تعرف أن الكثير من الهرمونات في الجسم قادرة أن تتحكم في الشعور بالفرح والمتعة والإيجابية والبهجة، وقد يؤدي نقص بعض هذه الهرمونات إلى الشعور بالحزن والاكتئاب، لذلك يمكن أن يساعدك اتباع نظام غذائي ونمط حياة صحيين في تحفيز إنتاج هرمونات السعادة، ويمكن التعرف على المزيد من المعلومات عن هرمونات السعادة من عالم المعرفة.

معلومات عن هرمون السعادة

  • كلما شعرت بالبهجة أو السعادة، يكون ذلك نتيجة لشبكة معقدة من الناقلات العصبية التي تطلق في عقلك بعض الهرمونات التي تشعرك بالسعادة.
  • تتميز دماغ الإنسان بخاصية الإفراز الذاتي للناقلات العصبية الكيميائية التي تقوم بتحويل الأحداث والمشاعر التي يمر بها الشخص إلى متعة وشعور بالسعادة، وهناك العديد من الهرمونات والناقلات العصبية التي ترتبط بالسعادة ولكن هناك أربع مكونات رئيسية فقط.
  • في حين أنه من الصعب فصل ما هو المسؤول بالضبط عن إحساسك بالسعادة، ولكن هناك أربع مواد كيميائية هو المسؤولة بشكل أساسي عن هذا الشعور وهم، الدوبامين، والسيروتونين، والإندورفين، والأوكسيتوسين.

ما هي هرمونات السعادة؟

هرمون السعادة الدوبامين: يرتبط هذا الهرمون بنظام المكافأة في الدماغ وهو يعرف باسم الشعور بالسعادة، ويمكنك إجراء تغييرات في نمط حياتك لزيادة مستويات الدوبامين بشكل طبيعي في الجسم.

فمثلًا مارس الرياضة بانتظام، واحرص على اتباع نظام نوم صحي، ومارس التنفس العميق واتبع نظامًا غذائيًا صحيًا لزيادة إفراز الدوبامين.

هرمون السيروتونين: هذا مضاد طبيعي للاكتئاب، ويعتمد كثيرًا على سعادة أمعائك، وبالتالي فهو يعتمد على الطعام الذي تتناوله، لذلك تناول الأطعمة الغنية بالأوميغا- 3 مثل السمن والمكسرات والعدس والأهم من ذلك، تناول الكربوهيدرات لضمان مستويات صحية من السيروتونين في الجسم.

هرمون الأوكسيتوسين: يُعرف أيضًا باسم هرمون الحب، وذلك لأنه يلعب دورًا في تكوين العلاقات والروابط العاطفية بين الأشخاص.

كما أنه يلعب دورًا مهمًا في إنشاء رابطة بين الوالدين وأطفالهم، ولتحفيز إفراز الأوكسيتوسين، مارس اليوجا واقض بعض الوقت مع أحبائك.

هرمون الإندورفين:  من المعروف أن الإندورفين يقلل من مستويات التوتر والألم، ويمكن أن يجلب الشعور بالهدوء والراحة، وإن هذا الهرمون يخفف من علامات الاكتئاب والتوتر والقلق، ويمكن أن يعزز أيضًا احترام الذات.

أطعمة هرمون السعادة

يجب التركيز على تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من التربتوفان، والتربتوفان هو حمض أميني أساسي ليس في مقدرة الجسم أن ينتجه بنفسه.

يمكن الحصول على التربتوفان من الحليب والزبدة وصفار البيض واللحوم والأسماك والديك الرومي والفول السوداني واللوز والتمر المجفف والموز والجبن وغيرها من الأطعمة الغنية بالبروتين.

يستطيع الجسم استخدام هذه المادة للمساعدة في إنتاج السيروتونين وفي العمليات العصبية التي تساعدنا على الشعور بالسعادة.

علاوة على ذلك، يعمل التربتوفان جنبًا إلى جنب مع حمض الفوليك والحديد لمساعدة الجسم في أن ينتج خلايا الدم الحمراء.

معلومات عن هرمون السعادة
معلومات عن هرمون السعادة

اقرأ أيضًا: معلومات عن عناصر المناخ

طرق زيادة هرمون السعادة والحب

إليك معلومات عن هرمون السعادة وطرق زيادته:

اللعب مع الحيوانات الأليفة: يمكن لمستويات التوتر لديك أن تقل عند اللعب مع الحيوانات الأليفة، وذلك لأن علاقتنا بالقطط أو الكلاب أو الحيوانات الأليفة الأخرى التي تظهر لنا العاطفة يمكن أن تزيد من إنتاج الجسم للهرمونات المرتبطة بالسعادة، بما في ذلك السيروتونين والأوكسيتوسين.

معانقة أو تقبيل أحد أفراد الأسرة: يمكن استخدام العناق والقبلات بين البشر لإظهار الحب واللطف والشهوة، وهي بدورها تؤدي إلى إنتاج الجسم لعدد من هرمونات السعادة المختلفة.

ممارسة التأمل: يمكن أن يساعدك التأمل، عن طريق التنفس ببطء وبعمق، على تخليص عقلك تدريجيًا من أي أفكار سلبية قد تكون تراكمت في اليوم.

كما تبين أن التأمل لمدة 30 دقيقة على الأقل يقلل من إنتاج الكورتيزون، وهو هرمون ينتج في الأوقات العصيبة، ويحل محله الإندورفين المسؤول عن الشعور بالراحة، وينتج الإندورفين أيضًا شعورًا بالسعادة والانتعاش.

الاستماع للموسيقى: يعد سماع الموسيقى المفضلة لديك طريقة رائعة للحصول على جرعة من الدوبامين، مما يزيد شعورك بالسعادة والبهجة.

تخصيص وقتًا لممارسة الرياضة: يمكن أن تزيد ممارسة الرياضة من إطلاق الأندروفين، ويمكن أن تساعد ممارسة النشاط البدني بشكل منتظم إلى زيادة مستويات هرمونات السعادة التي تسمى الدوبامين والسيروتونين.

في ختام المقال وبعد أن عرفنا معلومات عن هرمون السعادة وكيفية زيادته في الجسم، يجب أن نعرف أن هذه الهرمونات تلعب دورًا مهمًا في قدرتك على الشعور بالرضا والعيش حياة سعيدة ومرضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى