معلومات عن هرمون الجلوكاجون

يفرز البنكرياس العديد من الهرمونات منها هرمون الجلوكاجون وهذا الهرمون يلعب دور أساس في تنظيم السكر في الدم، وقد يؤدي حدوث الانخفاض أو الزيادة إلى حدوث بعض الأعراض، بالتالي إذا كنت تود معرفة معلومات عن هرمون الجلوكاجون تابع معنا هذا المقال، ولتعرف أكثر عن هرمون الجلوكاجون زوروا موقع عالم المعرفة.

معلومات عن هرمون الجلوكاجون

إليك بعض المعلومات التي يمكنك معرفتها عن هرمون الجلوكاجون:

  • يتم إنتاج هذا الهرمون في البنكرياس بالإضافة إلى انه يعمل مع العديد من الهرمونات في تحديد والتحكم في مستويات السكر.
  • يعتبر هرمون الجلوكاجون بروتين وهم مكون من 29حمض أميني، كما يتم إنتاجه من خلال خلايا ألفا الموجودة في جزر لانغرهانز في البنكرياس.
  • كما انه يرتبط ارتباط وثيق مع خلايا بيتا والتي تفرز الأنسولين، حيث أنه يعد من أهم الأشياء التي تساعد على استقرار مستوى السكر في الماء.
  • يقوم الجلوكاجون مع الكبر بتحويل السكر إلى الجلوكوز، بالتالي فيقوم الجلوكوز بالانتقال من الكبد إلى الدم حتى تتمكن من الحصول على الطاقة اللازمة خلال اليوم للقيام بمهامك الحياتية المختلفة.
  • كما أنه يقوم بإخبار الكبد بزيادة إفراز الجلوكوز لتحطيم الدهون الثلاثية، أو المخازن الموجود فيها الدهون في الجسم وتحويلها إلى طاقة.

وظيفة هرمون الجلوكاجون

هناك بعض الوظائف الهامة التي يقوم بها هرمون الجلوكاجون من أهمها:

معلومات عن هرمون الجلوكاجون
  • يعما هذا الهرمون على زيادة نسبة السكر في الدم ولكنها ليست زيادة كبيرة، فهي زيادة نسبية وذلك إذا كنت تعاني من انخفاضه، وذلك حتى يتم تحويل النشا المخزون في الكبد إلى كربوهيدرات، بالتالي يقوم بمده إلى باقي الجسم.
  • يعمل الجلوكاجون على تحليل الدهون مثلما ذكرنا في الفقرة السابقة معلومات عن هرمون الجلوكاجون لكي يتمكن من تغذية أنسجة الجسم المختلفة.
  • يقوم الجلوكاجون بهدر الطاقة التي توجد في العضلات من ثم يقوم الكبد بامتصاصها وتفقد تلك المناطق الكثير من السكر.
  • كما أنه يمنع الانخفاض الذي يحدث في الكربوهيدرات التي توجد في الجسم، بالإضافة إلى أن الجلوكاجون يعمل على رفع محتوى الدم من السكر، عن طريق النشاط الذي يقوم به في الكبد وتحويل النشويات إلى سكريات.

أعراض نقص هرمون الجلوكاجون

هناك بعض الأعراض التي تحدث نتيجة حدوث نقص في الجلوكاجون في الجسم، وذلك بعد أن تعرفت على معلومات عن هرمون الجلوكاجون بالإضافة إلى أهم تلك الأعراض هي :

  • الشعور بالدوخة الشديدة والدوار الشديد لدى المريض.
  • الشعور بصعوبة في الكلام، بالإضافة إلى الإحساس بالجوع المستمر.
  • شعور بألم في الرأس، كما أن المريض يظهر على رائحة عرق شديدة.
  • الشعور بالتوتر والضيق الشديد، بالإضافة إلى التشويش وعدم التركيز مما يقلل من إنتاجية الشخص المريض، وعدم قدرته على القيام بمهامه الحياتية العادية.
  • كما يمكنك أن تشعر بالقيء والغثيان إذا كنت تعاني من نقص في هرمون الجلوكاجون.
معلومات عن هرمون الجلوكاجون
معلومات عن هرمون الجلوكاجون

اقرأ أيضًا: ما هي تمارين شد البطن

هرمون الجلوكاجون كعلاج

تمكن بعض العلماء من خلال هرمون الجلوكاجون أن يصنعوا منه دواء لعلاج الحالات التالية:

  • هبوط مستوى السكر في الدم كما ذكرنا لك معلومات عن هرمون الجلوكاجون حيث يعتبر العلاج الأمثل لمثل تلك الحالات.
  • علاج الحساسية المفرطة: يتم استخدام هذا الهرمون في علاج الحالات المتقدمة من الحساسية، في حالة إذا لم يحدث أي استجابة للمرض من الأدوية التي تناولها مسبقاً.
  • تنظير الجهاز الهضمي: من خلال تناول أدوية الجلوكاجون يمكنك عمل منظار للجهاز الهضمي بكل سهولة وذلك لأنه يعمل على ارتخاء العضلات في القناة الهضمية.
  • متلازمة ستيكهلوس: وهي متلازمة تحدث عند يتم مضغ الطعام بطريقة خاطئة مما يؤدي إلى أن يصبح الطعام عالق في المريء، مما يؤدي إلى انسداد الجزء السفلي من المريء، فيساعد الجلوكاجون على فتح هذا الانسداد.

في النهاية، بعد أن تعرفت على كل المعلومات التي تخص معلومات عن هرمون الجلوكاجون بالإضافة إلى أعراض نقصه ووظيفته وعلاجه، نتمنى أن نكون قد أفدناك بتلك المعلومات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى