معلومات عن غثيان الحمل

غثيان الحمل هو أمر يعاني منه ما يقرب من نصف إلى ثلثي النساء الحوامل إلى حد ما، خاصة في الأشهر الثلاثة الأولى، وتشمل الأعراض الدوخة، والإعياء، وعادة ما يكون غثيان الحمل في أسوأ حالاته، في وقت مبكر من اليوم، ومن هنا جاء اسمه، ولكن يمكن أن يحدث أيضاً في أي وقت أثناء النهار أو الليل.

متى يبدأ غثيان الحمل عند النساء

بالنسبة لمعظم النساء، يبدأ غثيان الحـمل في حوالي الأسبوع الرابع من الحمل، ويزول بحلول الأسبوع الثاني عشر إلى الأسبوع الرابع عشر، ومع ذلك تعاني واحدة من كل خمس نساء من غثيان الصباح، حتى الثلث الثاني من الحمل، وهناك قلة تعاني من الغثيان والقيء طوال فترة الحمل. في معظم الحالات، لا يؤذي غثيان الصباح المرأة أو الجنين، ومع ذلك فإن غثيان الصباح الشديد الذي يشمل فقدان الوزن، والجفاف يحتاج إلى عناية طبية فورية.

أعراض غثيان الحمـل

يمكن أن تشمل أعراض غثيان الحمل ما يلي:

  1. فقدان الشهية.
  • التقيؤ.
  • تأثيرات نفسية مثل الاكتئاب والقلق.

الأسباب المؤدية لغثيان الحمل

لا يزال سبب غثيان الحمل لغزًا، لكن يُعتقد أن مجموعة من العوامل الجسدية، والتمثيل الغذائي تلعب دورًا مهمًا، بما في ذلك:

  1. مستويات عالية من الهرمونات، بما في ذلك هرمون الاستروجين.
  • تقلبات في ضغط الدم، وخاصة انخفاض ضغط الدم.
  • تغيير التمثيل الغذائي للكربوهيدرات.
  • التغيرات الفيزيائية والكيميائية الهائلة التي يسببها الحمل.
معلومات عن غثيان الحمل

تأثير غثيان الحمـل على الجنين

تشعر بعض النساء بالقلق من أن القيء قد يهدد الجنين. قد يؤدي القيء إلى إجهاد عضلات البطن، ويسبب ألمًا ووجعًا موضعيًا، لكن الآليات الجسدية للتقيؤ لن تؤذي الطفل، فالجنين مبطّن تمامًا داخل كيس السائل الأمنيوسي.

معلومات عن غثيان الحمل

وقد اكتشفت العديد من الدراسات أن غثيان الصباح المعتدل مرتبط بتقليل مخاطر الإجهاض، ومع ذلك فإن القيء المطول الذي يؤدي إلى الجفاف، وفقدان الوزن، يمكن أن يحرم طفلك من التغذية السليمة، ويزيد من خطر تعرض طفلك لنقص الوزن عند الولادة.

متى تحتاج حالات غثيان الحمل إلى تدخل طبي

لا تحتاج العديد من النساء، خاصة المصابات بغثيان خفيف إلى متوسط، أو قيء، إلى علاج طبي، ولكن لا يزال يتعين عليهن إخبار الطبيب إذا كان لديهن أعراض، حتى يتمكن من تقديم اقتراحات تحفظية للمساعدة في تقليل الأعراض، أو تحديد ما إذا كان العلاج بالأدوية مستحسنًا، لذا يجب التحدث مع الطبيب الخاص بك إذا كان لديك واحد، أو أكثر مما يلي:

  1. علامات الجفاف، بما في ذلك التبول النادر، أو لون البول داكن اللون، أو الدوخة مع الوقوف.
  • التقيؤ بشكل متكرر طوال اليوم، خاصة إذا رأيت دمًا في القيء.
  • آلام أو تقلصات في البطن أو الحوض.
  • عدم القدرة على الاحتفاظ بأي طعام أو شراب لأكثر من 12 ساعة.
  • فقدان الوزن أكثر من 5 أرطال (2.3 كجم).
  • حمى أو إسهال، بالإضافة إلى الغثيان والقيء.
  • الشعور باليأس، والرغبة في إنهاء الحمل، أو وجود أفكار انتحارية، بسبب شدة أعراض الغثيان والقيء.

علاج غثيان الحمل

قد تحتاج إلى تجربة عدة أنواع من العلاج، أو مجموعة من العلاجات على مدى أسابيع قبل العثور على الأفضل بالنسبة لك، وقد لا يزيل العلاج تمامًا أعراض غثيان الحمل، ولكن الهدف هو جعل الأعراض مقبولة، بحيث يمكنك تناول ما يكفي من الطعام والشراب لنمو الجنين المناسب، والحصول على نوعية حياة معقولة، ولحسن الحظ، تختفي الأعراض بشكل عام بحلول منتصف الحمل، سواء كنت بحاجة إلى أي علاج أم لا.

تأثير النظام الغذائي في أعراض غثيان الحمل

يمكن أن يتفاقم الغثيان والقيء بسبب الإفراط في تناول الطعام، أو الجوع المفرط، لذا جربي تناول الطعام قبل،  أو بمجرد الشعور بالجوع، لتجنب معدة فارغة، وتناولي وجبات خفيفة بشكل متكرر، ووجبات صغيرة متعددة (على سبيل المثال ست وجبات صغيرة في اليوم) غنية بالبروتين، أو الكربوهيدرات، وقليلة الدهون، واشربي السوائل الباردة، والغازية، أو الحامضة (مثل الزنجبيل، وعصير الليمون) بكميات صغيرة بين الوجبات.

المحفزات التي تزيد من أعراض غثيان الحمل:

أحد أهم علاجات غثيان الحمل هو تجنب الروائح، والمحفزات الأخرى التي تسبب الغثيان، مثل الأطعمة الغنية بالتوابل، وتشمل الأمثلة الأخرى للمحفزات ما يلي:

  • غرف مكتظة.
  • الروائح (مثل العطور، والمواد الكيميائية، والقهوة،  والطعام، والدخان).
  • الحرارة والرطوبة.
  • الضوضاء.
  • حركة بصرية، أو جسدية (مثل الأضواء الوامضة والقيادة).
  • التمرين المفرط.
  • الأطعمة، والوجبات الخفيفة الغنية بالسكر.
  • الأطعمة الغنية بالتوابل، والأطعمة الغنية بالدهون.

تعتبر تلك أهم المعلومات عن غثيان الحمل، التي تصاب به العديد من النساء في الشهور الأولى من حملها، ويصبح من أكثر الأشياء المرهقة والمؤرقة أثناء فترات الحمل الأولى، وتسعى للتخلص منه بأي طريقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى