معلومات عن عوامات العين

تبدو عوامات العين على شكل بقع صغيرة، أو نقاط، أو دوائر، أو خطوط، أو خيوط عنكبوت في مجال رؤيتك، بينما يبدو أنها أمام عينك، وهي عبارة عن كتل صغيرة من الهلام، أو الخلايا داخل الجسم الزجاجي، والتي تملأ العين، وعادة ما تلاحظ وجود العوائم عند النظر إلى شيء عادي، مثل جدار فارغ، أو سماء زرقاء.

جدول المحتويات

أسباب تزيد من احتمالية إصابتك بمرض عوامات العين

يمكن أن تزداد احتمالية إصابتك بمرض عوائم العين في الحالات الآتية:

  1. قصر النظر (تحتاج إلى نظارات لرؤية بعيدة).
  • الخضوع لجراحة لإعتام عدسة العين.
  • الإصابة بالتهاب داخل العين.

أعراض الإصابة بمرض عوامات العين

تتمثل الأعراض الرئيسية لمرض عوامات العين في ظهور مناطق صغيرة في مجال رؤية الشخص تبدو في غير محلها، ويمكن أن تأخذ العوامات أشكالًا مختلفة، بما في ذلك:

  • نقاط أو بقع غامضة.
  • خطوط صغيرة.
  • أشكال نسيج العنكبوت.
  • أشكال أخرى غير منتظمة.
  • قد تظهر أيضًا كمنطقة رؤية مظلمة أو أفتح، وفي بعض الأحيان، ستبدو المنطقة التي يوجد بها العوامات ضبابية قليلاً مقارنة ببقية مجال الرؤية.

أسباب الإصابة بعوامات العين

عوامات العين هي ظاهرة طبيعية بسبب الجسم الزجاجي للعين، والذي يساعد على إعطاء العين شكلها الدائري، وتحدث العوامات بسبب الآتي:

عندما يبدأ هذا الجسم الزجاجي في الانكماش، يمكن أن تتفكك الألياف الصغيرة، وتصبح خيطية، هذا ما يسميه الأطباء بالانفصال الزجاجي.

معلومات عن عوامات العين

يسبب هذا الانفصال كتلًا خيطية من الجسم الزجاجي، يمكن أن تعطل الضوء القادم إلى شبكية العين، وهذا يلقي بظلال صغيرة على العين، وهو ما يجعل العوائم ملحوظة.

عوامات العين هي جزء طبيعي من عملية الشيخوخة، فقد لاحظت الجمعية الأمريكية لأخصائيي الشبكية أن حالات مثل انفصال الجسم الزجاجي، التي تسبب المزيد من العوامات، تكون أكثر شيوعًا بعد سن الستين.

على الرغم من أن بعض عوائم العين قد تكون جزءًا طبيعيًا من عملية الشيخوخة، إلا أن الزيادة المفاجئة في عوامات العين قد تكون علامة على مشكلة أخرى، مثل انفصال الشبكية.

وهناك أيضًا أسباب أكثر خطورة لظهور مرض عوامات العين، بما في ذلك:

  • التهاب في العين.
  • عدوى.
  • تمزق أو صدمة في شبكية العين.
  • إصابة رضية في العين.
  • اعتلال الشبكية السكري.
  • النزيف.
  • أورام العين
معلومات عن عوامات العين

كيفية الوقاية من مرض عوائم العين

على الرغم من أنه قد لا يكون من الممكن منع عوامات العين، إلا أنه لا يزال من المفيد اتباع بعض الممارسات الأساسية للحفاظ على صحة العين، ومنها الآتي:

  • الحفاظ على وزن صحي، أو فقدان الوزن.
  • تناول نظامًا غذائيًا متنوعًا ومغذيًا.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • ارتداء النظارات الشمسية في الهواء الطلق.
  • ارتداء نظارات واقية عند الضرورة.
  • إراحة العيون بشكل متكرر.

اللجوء إلى الجراحة لعلاج عوامات العـين

قد يحتاج الشخص إلى جراحة عوامات العين إذا كانت تعطل رؤيته، وعلى الرغم من أن العوامات قد تكون مزعجة عندما يلاحظها شخص ما، إلا أنها لا تشكل أي تهديد مباشر على البصر، ففي معظم الحالات، تستقر العوامات في قاع العين، تحت مجال الرؤية، وفي حالات نادرة، قد تصبح العوامات شديدة الكثافة، وفي هذه الحالات، قد يوصي الطبيب بإجراء يسمى استئصال الزجاجية.

أثناء استئصال الزجاجية، يقوم أخصائي الرعاية الصحية بإزالة الجل الزجاجي المسبب للعوم جراحيًا، ثم يستبدلون هذا الجل الزجاجي بمحلول ملحي، أو فقاعة مليئة بالغاز أو الزيت، ولا يلاحظ معظم الناس فرقًا بين المحلول الزجاجي، والمحلول الملحي بعد الجراحة، ويحتفظ الأطباء عمومًا بهذا الإجراء للظروف الخطيرة، لأنه يأتي مع مجموعة من المضاعفات الخطيرة المحتملة، وتشمل إعتام عدسة العين وانفصال الشبكية.

العلاجات البديلة لمرض عوامات العين

هناك بعض البدائل للجراحة لإزالة عوامات العين مثل طريقة العلاج بالليزر التي تسمى تحلل الزجاج بالليزر إلى تفتيت أو إذابة عوامات أكبر، مما يجعلها أقل وضوحًا، ومع ذلك العلاج بالليزر ليس للجميع.

متى تكون عوامات العين أمراً غير مقلق

عادة ما تكون عوامات العين جيدة، ولا داعي للقلق بشأنها بشكل مفرط، بشكل خاص إذا لم يصبحوا أكثر بروزًا أو يتزايد عددهم، وإذا لم يؤثروا على رؤيتك، بشكل عام كلما كبرت، كلما حصلت على عدد أكبر من العوامات، لكن وجود زوجين صغيرين في سن مبكرة لا يدعو للقلق، فقد ترى أحيانًا ومضات من الضوء تصاحب عواماتك، لكنها في العادة لا تكون علامة على أي شيء خطير ما لم تزداد فجأة في التردد.

حالة عوامات العين التي يجب عندها اللجوء إلى الطبيب

هناك نقطة معينة يجب عليك طلب المشورة الطبية حول عوائمك، وعادة ما يتم الجمع بين أعراض متعددة، إذا كان لديك عوامات مع عدم وضوح الرؤية، أو ألم في العين، أو ظلال داكنة على رؤيتك، أو إذا ظهرت العوائم بعد إصابة في العين، يجب أن ترى الطبيب، فكلما كان علاجك أسرع، كان ذلك أفضل.

تعتبر تلك أهم المعلومات عن أعراض عوامات العين، التي قد لا تشكل ضرراً على الرؤية، وفي أحيان أخرى قد تسبب مشكلة تؤرق العديد من الناس، خاصة كبار السن، ويلزم معها اللجوء إلى الطبيب، وأحياناً إجراء عمليات جراحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى