معلومات عن علم الأساطير

معلومات عن علم الأساطير الذي ينافي الواقع والذي يصعب على العقل البشري تصديقه الآن في زمن التكنولوجيا والعلم المتطور، حيث تدور أحداث معظم الأساطير عن أبطال خارقة أو أحداث خرافية لظواهر كونية كان يصعب على البشر تفسيرها قديمًا، ولمعرفة المزيد عن علم الأساطير زوروا موقع عالم المعرفة.

معلومات عن علم الأساطير

يشتمل علم الأساطير الذي يمزج بين الفولكلور والقصص الخرافية على مجموعة من الروايات التي تعكس ثقافات الشعوب المختلفة، فالبعض يظن أنها حقيقية، بينما يدرك البعض الآخر حقيقة خرافية تلك القصص.

حيث يستخدم بعض الأشخاص كلمة “أسطورة” في إشارة إلى إعجاز القصة، وكان قدماء الشعوب يستخدمون هذا المصطلح لتفسير ظواهر عديدة طبيعية أو بشرية خارقة للعادة، مثل قصص بداية الخلق أو نشأة الكون وغيرها من قصص سكان الأرض الأولين، أو قصص متعلقة بعلوم الأرض والظواهر الكونية النادر حدوثها.

وتعتبر حكايات “ألف ليلة وليلة” من أشهر أساطير العرب والتي تحكي قصصًا غريبة لا تصدق ولكنها تحتوي على حبكة درامية مثيرة للاستغراب والدهشة والإعجاب، أيضًا قصة الشجرة المتكلمة والأشباح ومصاصين الدماء وعلاء الدين والمصباح السحري كلها قصص تروى للأطفال بغرض أخذ العظة والعبرة من شجاعة أبطالها في التغلب على مخاوفهم حتى يصبحوا أشخاص أفضل.

معلومات عن علم الأساطير

تعريف الأسطورة وأنواعها

 الميثولوجيا أو “الأشياء التي يجب أن تقرأ” هذا هو تعريف الأسطورة في اللغة اليونانية، ويقصد بالأسطورة أنها قصة معتادة ولكنها تروي أحداث خارقة للطبيعة، وعادة ما تدور أحداث الأساطير حول أعمال بطولية أو معتقدات دينية شائعة لدى الشعوب.

حيث تروى الكثير من الأساطير عن أشخاص شبه حقيقيين حدثت قصصهم في عهود قريبة ولكن حقيقة الأشخاص خيالية، حيث تعود قصص بعض الأساطير إلى رغبة راويها في توصيل حكمة محددة أو رسالة بعينها من خلال رواية قصص خيالية.

حيث يطغى على شخصيات الأساطير القوة والشجاعة والذكاء، تلك الصفات التي تثير إعجاب وفضول سامعي قصص الأساطير.

اقرأ أيضًا: قصة حواء زوجة النبي آدم عليه السلام

معلومات عن علم الأساطير
معلومات عن علم الأساطير

مميزات الأساطير

بعد التعرف على تفسير مصطلح ” الأسطورة” وأبرز معلومات عن علم الأساطير ، إليك مجموعة من المميزات الذهنية التي تثيرها الأساطير في عقول سامعيها:

  • المعنى الفلسفي العميق للأسطورة يميزها عن الحكايات البطولية الشعبية، لذلك يفضلها العامة وخاصة الأطفال عن القصص المعتادة.
  • آمنت الشعوب قديمًا بصدق الأساطير، فاعتبروها كالعلوم في زمننا هذا وسلموا بكل ما جاء فيها من روايات خرافية.
  • قدست الشعوب القديمة الأساطير واعتبروها بمثابة آلهة أو أنصاف آلهة ملهمة لهم بوجود قوة خفية تتحكم في مصائرهم، وكان الدور الأكبر لتلك الآلهة في الروايات وكان دور الإنسان مكملًا للرواية فقط.
  • تدور معظم الأساطير حول قصص بدء الخلق التي تثير في عقول المستمعين الدهشة والرغبة في معرفة المزيد عن تلك القصص المثيرة للإعجاب، لذلك فهي عنصر جذب لا يمكن مقاومته.
  • اعتمدت بعض الأساطير على تفسير بعض الظواهر العلمية أو الكونية التي لا يمكن إيجاد تفسير علمي لها على أرض الواقع، مشيرة إلى أسرار الكون وكيف بدأت الخليقة.

أنواع الأساطير

تنقسم أنواع الأساطير إلى عدة أقسام، وهي:

  • الطقوسية: وهي التي تعبر عن الجزء الكلامي للأفعال التي تعمل على حفظ رخاء ونمو المجتمع.
  • التكوين: التي تصور وتناقش كيفية خلق الكون.
  • التعليلية: وهي الأساطير التي لجأ إليها الإنسان البدائي لتعليل ظاهرة ما لم يفلح في إيجاد تفسير لها، بالتالي فإنه يعتمد على الأساطير لتبرير وجود تلك الظاهرة.

أشهر الأساطير

فيما يلي نقدم أشهر الأساطير التي عرفتها الشعوب القديمة والتي لازالت تتداول بين الناس حتى يومنا هذا:

  • أبو الهول: أشهر تماثيل الفراعنة.
  • أبو زيد الهلالي: بطل الروايات العربية الذي عرف بشجاعته.
  • أبيب: عدو رمز التوحيد عند الفراعنة.
  • أثينا: رمز الفنون والعلوم والحكمة عند الإغريق التي كانت تعتبر تميمة الحظ للدولة والتي دعمت ازدهار الدولة اقتصاديًا.
  • أخيري: مرض يصيب الأطفال في الهند نتيجة تعرضهم لشرور شبح فتاة صغيرة أسطورية.

لازالت بعض الشعوب القديمة خاصة في البلاد الغربية تؤمن بعلم الأساطير المتوارث من الأجداد، حيث ينبع إيمان تلك الشعوب بوهج الأساطير من الحكم الخرافية المستوحاة من تلك الأساطير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى