معلومات عن بكتيريا الإيكولاي

إذا كنت تبحث عن معلومات عن بكتيريا الإيكولاي قم بمتابعة هذا المقال، حيث أن بكتيريا الإيكولاي تعيش في امعاء جسم الإنسان والحيوان وتتواجد بشكل طبيعي، كما أن وجودها يسبب الكثير من الأمراض لدى الإنسان أو الحيوان، لكي تتعرف على المزيد أضرار بكتيريا الإيكولاي زوروا عالم المعرفة.

معلومات عن بكتيريا الإيكولاي

سنقدم لكم معلومات عن بكتيريا الإيكولاي فما يلي:

  • بكتيريا الإيكولاي هي نوع من البكتيريا تعيش بشكل طبيعي في أمعاء الإنسان والحيوان.
  • وتتميز العديد من سلالاتها بأنها لا تسبب ضررًا، ولكن وجودها قد يكون مرتبطًا بالإسهال.
  • ويمكن لسلالاتها غير الصحية أن تسبب القيء و الإسهال الدموي مثل اضطراب شديد في المعدة.
  • ويمكن أن تصاب هذه البكتيريا عن طريق تناول الأطعمة والمشروبات الملوثة (خاصة الخضروات النيئة واللحوم غير المطبوخة جيدًا).
  • وقد يتعافى الأشخاص المصابون بهذه البكتيريا في غضون أسبوع.
  • لكن تعريض الأطفال لهذه البكتيريا قد يعرض حياتهم للخطر.

أنواع بكتيريا الإيكولاي

  • هناك نوعان من بكتيريا الإيكولاي القولونية.
  • هذه بكتيريا جيدة، باستخدام التقنيات الحديثة القائمة على تدرجات المجال الكهربائي المجهري، يمكن الحصول على عينات صغيرة جدًا في بضع دقائق فقط.
  • بعد دراسة أنواع البكتيريا هذا صعب للغاية وقد يستغرق وقتًا طويلاً وأحيانًا حتى أيام.

أعراض بكتيريا الإيكولاي

معلومات عن بكتيريا الإيكولاي
  • أنواع معينة من بكتيريا الإيكولاي القولونية، خاصة “الإيكولاي القولونية O157: H7″، قد تسبب التهابات معوية.
  • بالإضافة إلى البكتيريا الأخرى التي تسبب أمراضًا معوية، فإن هذا النوع من البكتيريا يسمى أيضًا “E.”
  • تعمل على إنتاج السموم حيث  “يشير إلى Shiga، منتج الشيغا بالنسبة للسموم التي تنتجها.
  • تبدأ أعراض العدوى المعوية بين اليوم الأول واليوم العاشر من الإصابة.
  • وتكون الأعراض بعد 5 إلى 10 أيام من ظهور الأعراض، وتستمر لفترة من الوقت، وستظهر الأعراض التالية للعدوى:
  •  تشنجات غير طبيعية.
  • قد يتحول الإسهال المائي المفاجئ والشديد إلى براز دموي.
  • إخراج الريح والغثيان وفقدان الشهية.
  • القيء والتعب.
  • حمة.

أما عن الأعراض الخطيرة للالتهابات البكتيرية فهي تشمل الآتي:

  • بيلة دموية.
  • قلة إنتاج البول.
  • الجلد شاحب.
  • كدمات.
  • جفاف.

اقرأ أيضًا: ما هي أضرار التنباك

معلومات عن بكتيريا الإيكولاي
معلومات عن بكتيريا الإيكولاي

أسباب بكتيريا الإيكولاي

  • حتى لو تم ابتلاع كمية صغيرة من البكتيريا فقد يصاب الشخص الإيكولاي القولونية، على سبيل المثال بسبب ابتلاع كمية صغيرة من المياه الملوثة قد تسبب العدوى الأمراض التي تسببها الإيكولاي القولونية.
  • سبب وجود البكتيريا  الإيكولاي  القولونية هي:
  • الطعام الملوث: الطعام الملوث هو أحد الأسباب الأكثر شيوعًا لهذه العدوى البكتيرية.
  •  مثل اللحم المفروم والحليب غير المبستر والمنتجات الطازجة.
  • المياه الملوثة: في حالة تفشي بكتيرية معينة، قد يصل براز الإنسان والحيوان إلى المياه الجوفية والمياه السطحية.
  • على الرغم من استخدام الكلور أو الأشعة فوق البنفسجية أو الأوزون لقتل الإيكولاي القولونية، إلا أنه لا يوجد نظام تطهير في البئر.
  • الاتصال الشخصي: يمكن أن تنتشر الإيكولاي القولونية بسهولة من شخص لآخر خاصة إذا كانت طريقة غسل اليدين غير صحيحة.
  • وأفراد عائلة الشباب المصابين بهذه العدوى معرضون لخطر الإصابة بهذه العدوى.

علاج بكتيريا الإيكولاي

  • عادة ما تزول العدوى من تلقاء نفسها ولكنها تسبب نوع البكتيريا المصاحبة للإسهال مثل الإسهال المائي.
  • يمكن استخدام المضادات الحيوية لعلاج الأعراض أو تقصير مدة الأعراض.
  • كما يمكن استخدامها في حالات المرض الشديدة، ولكن لا ينبغي استخدام المضادات الحيوية في حالة الاشتباه في الإصابة ببكتيريا الإشريكية القولونية.
  • إذا كنت مصاب ب الإيكولاي القولونية التي تنتج السموم أو الحمى أو الإسهال يجب ان لا تقوم بتناول المضادات الحيوية بأن ذلك سيزيد من إنتاج السموم وتفاقم الأعراض. ​​
  • تحتاج إلى الراحة وتجديد الكثير من السوائل لتعويض السوائل المفقودة.
  • من الأفضل عدم تناول الأدوية المضادة للإسهال التي تفعل ذلك لا تتطلب وصفة طبية وتلك التي تحتوي على نسبة منخفضة من الألياف الغذائية يجب تناولها بعد التعديل مثل الأرز والبيض.
  • يمكن أن تؤدي الأطعمة الغنية بالألياف إلى تفاقم الأعراض.

لقد تعرفنا على معلومات عن بكتيريا الإيكولاي التي تتواجد في امعاء جميع الكائنات الحية..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى