معلومات عن بحيرة بايكال

معلومات عن بحيرة بايكال الخلابة التي أذهلت كل من سمع عنها، حيث تعد هذه البحيرة من أقدم اكتشافات الأرض يرجع اكتشافها إلى ملايين السنين، الأمر الذي يثير شغف المولعين بمعرفة أسرار وخبايا الموارد المائية الطبيعية، حيث تعد هذه البحيرة هي الأقدم على الإطلاق لذلك فهي مزارًا سياحيًا كبيرًا يقبل على زيارتها الكثيرون في كل عام، ولمعرفة المزيد عن بحيرة بايكال زوروا موقع عالم المعرفة

معلومات عن بحيرة بايكال

فيما يلي أبرز المعلومات عن أقدم بحيرات الأرض العذبة بحيرة بايكال:

  • تقع بحيرة بايكال في جنوب شرق سيبيريا بجمهورية بورياتيا التابعة لإقليم ايركوتسك بروسيا، وتعتبر هذه البحيرة من أقدم بحيرات المياه العذبة بالعالم.
  • تكونت منذ فترة تتراوح ما بين 20 إلى 25 مليون سنة وتعد أعمق بحيرة في العالم، حيث يبلغ عمقها 1620 م، أما مساحتها فإنها تبلغ حوالي 31500 كم، وطولها 636 ومتوط عرضها 48 كم.
  • ومن حيث الحجم تعد أكبر بحيرة في العالم، حيث تحتوي على 1/5 المياه العذبة من مساحة الكرة الأرضية أي ما يقرب من 23000 كم3.
  • هذه البحيرة العملاقة يصب بها عدة بحيرات يصل عددها إلى 330 نهرًا أكبرهم نهر بارجوزين، أنجارا، سلينجا ونهر أودا.

مميزات بحيرة بايكال المتجمدة

تشكل بحيرة بايكال جزءًا أساسيًا من جمال الطبيعة الخلابة في روسيا، فقد عرفت قديمًا باسم ” البحر المقدس“، أما عن معلومات عن بحيرة بايكال المميزة، فهذه أبرزها:

  • بالرغم من تدفق مئات الأنهار إلى بحيرة بايكال، إلا أن نهر أنجارا يعد المنفذ الوحيد الذي يحول مقدار 60 كيلو متر من المياه العذبة سنويًا إلى “نهر ينيسي”، ثم تستكمل المياه رحلتها وصولًا إلى إلى المحيط المتجمد الشمالي.
  • أكبر مصدر للمياه الموجهة إلى بحيرة بايكال هو “نهر سلينجا” والتي تتدفق إلى منغوليا شمالًا وتساهم بمقدار 50% من مياه البحيرة الإجمالية.
  • وفقًا لما نشرته مجلة BioScience في عام 2009 عن بحيرة بايكال فإنها البحيرة العميقة الوحيدة التي يوجد بها مياه مؤكسج.
  • عندما تمتلئ البحيرة بالجليد المذاب القادم من جبال سيبيريا فإنه يكون من السهل رؤية وضوح ونقاء المياه لمسافة 39 متر من سطح البحيرة، هذا النقاء نابعًا من نقاء الجليد المذاب والسبب في نقائه نقص الأملاح المعدنية بمياه البحيرة.
  • يبلغ متوسط درجة حرارة الهواء في البحيرة في فصل الشتاء إلى “21- درجة مئوية” وبالرغم من ضخامة حجمها إلا أنها تتجمد بالكامل في فصل الشتاء ليصل سمك الجليد حوالي 6 أمتار، أما في فصل الصيف فإن درجة حرارة البحيرة تصل إلى 10 درجات مئوية.

السياحة في أكبر بحيرة في العالم

تعتبر بحيرة بايكال وجهة سياحة معروفة للجميع، حيث يقبل الزوار إليها كل عام سنويًا، وتوجد الكثير من الأنشطة التي يمكن القيام بها عند زيارة هذه البحيرة العملاقة مثل” مشاهدة المناظر الطبيعية الخلابة التي تمتد على طول الطريق المحيط بالبحيرة، تسلق الجبال، تناول السمك الطازج سواء كان مدخن أو مجفف أو مقلي أو مملح”.

ويعتبر السمك “أومول المدخن” الصنف الأكثر شيوعًا في بحيرة بايكال، ومن أبرز المزارات السياحية  في تلك المنطقة هي صخرة “شامانكا” التي يفضل الزائرين التقاط الصور التذكارية بجانبها بسبب روعة منظرها.

تعتبر السكة الحديد “سيركوم بايكال” من أشهر المزارات السياحية في المنطقة بسبب وجود المعارض الحجرية والأنفاق التي أقيمت منذ القرن العشرين.

اقرأ أيضًا: أحداث أول غزوة في الإسلام

معلومات عن بحيرة بايكال
معلومات عن بحيرة بايكال

الرياضات المفضلة للسياح في بايكال

إن من أشهر الرياضات التي يفضل الجميع القيام بها في بحيرة بايكال وفقًا لما ذكر عن معلومات عن بحيرة بايكال هي رياضة السباحة في الشواطئ المحيطة بالبحيرة، بالإضافة إلى الغطس في مياة البحيرة العذبة.

حيث يشاهد الغطاسون المناظر الطبيعية الرائعة الموجودة في الطبقات السفلى من البحيرة، بالإضافة إلى مشاهدة فقمات النيريا التي تعتبر رمزًا من رموز المكان.

ومن أبرز الأماكن التي يفضل السياح رؤيتها والاستمتاع بها في الينابيع الحرارية الساخنة التي تحيط بغابة كثيفة الأشجار تضفي لمسة ساحرة للمكان.

حصنا على تقديم المعلومات المهمة والغريبة عن بحيرة بايكال التي تعد أقدم مسطح مائي على وجه الأرض، هذا المزار السياحي الخلاب الذي يعد من معجزات الكرة الأرضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى