معلومات عن الغازات النبيلة

نحرص من خلال المقال على تقديم معلومات عن الغازات النبيلة التي يبحث الكثير من الأشخاص المهتمين بالمجال عنها، كما نحرص على التعرف على استخدامات هذه الغازات في الحياة العامة، وكذلك التعرف على الخصائص التي تميز هذه الغازات، كما نحرص على تقديم الأضرار التي تحتوي عليها هذه الغازات إن وجدت، ولمزيد من المعلومات حول الغازات النبيلة وطرق التعرف عليها زوروا عالم المعرفة.

معلومات عن الغازات النبيلة

يوجد الكثير من المهتمين والدارسين الذين يحرصون على اكتساب الكثير من المعلومات عن الغازات النبيلة، حيث أنها عبارة عن الموجودة من العناصر الموجودة في الجدول الدوري التي لا يمكنها أن تتفاعل مع غيرها من العناصر الأخرى.

تتمثل هذه العناصر في الزينون والغاز الهيليوم، وأيضًا النيون والكريبتون، غاز الأرجون، تتميز هذه الغازات بعدم وجود لها رائحة أو لون لذلك يسهل التعرف عليها.

يرجع السبب في عدم تفاعلها مع غيرها من العناصر الأخرى في تكوينها من إلكترونات متكافئة والتي تعد ثمانية إلكترونات، فيما عدا عنصر الهيليوم والذي يتكون من إلكترونين فقط ولكنهما متكافئين لذلك فهو من الغازات النبيلة.

استخدامات الغازات النبيلة

يقدم المقال الكثير من معلومات عن الغازات النبيلة حيث نحرص على التعرف على استخدامات الغازات النبيلة والتي تتمثل في الآتي ذكره:

معلومات عن الغازات النبيلة
  • تدخل في صناعة معظم أنواع المصابيح الكهربائية مثل النيون وما إلى ذلك.
  • تساعد على حماية العينات والتفاعلات الكيميائية.
  • يستخدم غاز الهيليوم في ملء الأسطوانات الخاصة بالغطس تحت الماء.
  • كما يستخدم أيضًا في ملء البالونات الطائرة.
  • تعمل هذه الغازات على تقليل عمل المغناطيس القوية.

اقرا ايضًا: معلومات عن الليدوكايين

معلومات عن الغازات النبيلة
معلومات عن الغازات النبيلة

خصائص الغازات النبيلة

تندرج خصائص الغازات تحت معلومات عن الغازات النبيلة لذلك نحرص على توضيحها والتعرف عليها في السطور التالية:

  • توجد معظم هذه الغازات حرة في الغلاف الجوي فيما عدا غاز الرادون.
  • توجد هذه الغازات في حالة مستقرة ولذلك فهي لا يمكنها اكتساب إلكترونات أخرى.
  • يلاحظ تزايد قطر الذرة كلما اتجهنا في الجدول نحو عنصر الرادون.
  • كما يلاحظ قلة تأين العناصر كلما اتجهنا نحو عنصر الهيليوم.
  • تعد المجموعة 18 من العناصر المستقرة أحادية الذرة والتي توجد في حالة حرة.
  • لا توجد لهذه الغازات لون أو طعم كما أنها لا يتنج عنها رائحة للتعرف عليها.
  • تزداد قوة هذه الغازات كلما اتجهنا في الجدول من الأعلى إلى الأسفل ويرجع ذلك إلى زيادة قدرة هذه الغازات على الاستقطاب.
  • لا يمكن لهذه الغازات أن تصل لدرجات الغليان الكبية وكذلك الانصهار.
  • تعد من أكثر عناصر الجدول الدوري في الخمول.
  • كما تعد من أكثر العناصر التي تميل إلى اكتساب الإلكترونات.
  • يمتلك الزينون القدرة على التفاعل مع الفلوريدات وفلوريد البلاتين والأكاسيد.
  • تقل قدرة هذه الغازات على التفاعل مع المركبات الأخرى في الجدول عند الاتجاه إلى أسفل الجدول.
  • لا يمكن لكلاً من الهيليوم والنيون والارجون التفاعل مع أي من عناصر الجدول.
  • يمتلك الكريبتون القدرة على تكوين فلوريد الكريبتون على الرغم من عدم قدرته على التفاعل مع أي عنصر آخر.
  • الرادون من العناصر الذي يحتوي على عناصر غير مستقرة لذلك يمكن تفاعله مع بعض العنصر الأخرى.
  • لكن يعد الزينون من أكثر الغازات النبيلة التي تستطيع التفاعل مع غيرها من العناصر.

أضرار غاز الهيليوم

نحرص على التعرف على الأضرار التي يتعرض لها الشخص نتيجة استخدام غاز الهيليوم بطريقة غير صحيحة  ويعد هذا الغاز ضمن معلومات عن الغازات النبيلة ومنها:

  • عند قيام الشخص باستنشاق كمية كبيرة من غاز الهيليوم قد يعرض الشخص للإصابة بنزيف في الرئة.
  • يعمل على تغير صوت الشخص إلى صوت حاد ومختلف.
  • يتعرض الشخص لقلة نسبة الأكسجين في الجسم نتيجة استنشاق كمية كبيرة من هذا الغاز.
  • يصاب الشخص بالصداع الشديد نتيجة استنشاق الهيليوم.
  • يؤدي إلى الإصابة بجفاف في الممرات الأنفية.
  • يتعرض الشخص إلى أضرار كبيرة نتيجة استنشاق غاز الهيليوم من خلال الأسطوانات المضغوطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى