معلومات عن العصر الجاهلي

معلومات عن العصر الجاهلي ، هناك العديد من العصور في تاريخ البشرية فقد مرت البشرية بمراحل كثيرة ومتنوعة جدا من العصور والتي تختلف في بيئتها وفى تكوينها وفى خصائصها من عصر إلى آخر ولعل العصر الجاهلي يعتبر واحد من العصور التي أثرت وأضافت الكثير والكثير في الماضي والحاضر والمستقبل، وفى موضوعنا هذا في عالم المعرفة سنتناول معلومات عن العصر الجاهلي. 

اقرأ أيضًا: القمة العربية

معلومات عن العصر الجاهلي

 كان ظهور العصر الجاهلي عام 410 م وحتى عام 610 م، حيث أن ظهور الإسلام كان بعد عام 610 م، والسبب في تسمية العصر الجاهلي بهذا الاسم لا يرجع نتيجة للجهل ولكنه يرجع نتيجة العصبية والغضب والقبلية والسفه الذي كان في أيام هذا العصر.

والذي جاء الدين الإسلامي فقضى عليها ودعا للامتثال لأوامر الله عز وجل باتباع أوامره وتجنب نواهيه في القرآن والسنة النبوية ودعا الدين الإسلامي آنذاك إلى الوسطية والاعتدال والتعامل مع الأمور بكل بساطة ونبذ العنف. 

كيف كانت الحياة في العصر الجاهلي 

 اختلفت الحياة في العصر الجاهلي عن غيرة من العصور الأخرى، فكان لهذه الحياة سماتها المختلفة في هذا العصر عن العصور الأخرى والتي جعلت هذا العصر متفردا عن غيره من العصور الأخرى، ومن أهم سمات الحياة في هذا العصر: 

من الناحية الدينية 

 أخذت الحياة الدينية في العصر الجاهلي شكل مختلف عن غيرها من العصور، حيث كانت ديانة الجاهليين في هذا العصر هي الوثنية، والوثنية تعنى عبادة الأصنام والشرك بالله والعياذ بالله عز وجل، حيث أن الجاهليين كانوا يعتبرون هذه الأوثان أو الاصنام كقوة خارقة جدا للطبيعة.

وتستطيع أن تقوم بالأشياء التي لا يستطيع أن يقوم بها بشر، فكان الناس في هذا الوقت يعكفون على عبادة الأصنام ويتخذوا من هذه الأصنام آلهة لهم من دول الله عز وجل.

والجدير بالذكر أن كل معبود لهم جاءهم نتيجة مؤثر خارجي فعبادتهم للنجوم جاءت نتيجة الصابئة والكلابين ومن عرب الجنوب.

كما كانت عبادة النار أيضا واحدة من العبادات التي استمدوها من بعض القبائل العربية التي كانت تسكن في تميم وعمان والبحرين فاتخذوا هذه العبادات كواحدة من العبادات التي شكلت جانبا كبيرا من عبادتهم، وهكذا نجد أن كل إله يعبدونه مستمد من أقوام آخرين. 

نُرشح لكم: معلومات عن وادي الملوك

من الناحية الاجتماعية 

 كان المجتمع الجاهلي في هذا الوقت يتكون من ثلاثة طبقات ومن هذه الطبقات: 

طبقة أبناء القبيلة

وتعتبر هذه الطبقة من أعلى الطبقات التي كانت تحتل المراتب الأولى انزاك وكانت تضم من كان بينهم صلات دم كالأخوة والآباء والأبناء والأقارب من الدرجة الأولى ممن كان يربطهم صلات دم في القبيلة. 

طبقة العبيد 

تعد هذه الطبقة من الطبقات الدنيا، والجدير بالذكر أن هؤلاء العبيد جاءوا من الدول المجاورة كأسرى جلبوا لخدمة أعيان وأثرياء القوم وتم تسخيرهم للأعمال التي لا يستطيع أن يقوم بها الأثرياء أو لا يرغبون في القيام بها. 

طبقة الموالي 

وهذه الطبقة هي الطبقة الثالثة والأدنى بين هؤلاء الطبقات، فالموالي هم الأشخاص الذين تم نفيهم إلى بلاد أخرى، فقد نفتهم قبائلهم إلى الدول الأخرى لكثرة الأعمال الإجرامية التي كانوا يقومون بها. 

وقد شكلت الحياة الاجتماعية دورا بارزا في حياة العرب في هذه الأيام، فكان العرب وحدة واحدة يشكلوا تكتلات لكل قبيلة على حدة ويربطهم روابط قبلية شديدة جدا تجعل من صلات الأرحام تعاون وإخاء كبير جدا في هذه الآونة. 

ما هي الصفات التي كان يتميز بها العرب قديما 

وكان يميز العرب قديما في العصر الجاهلي عدة سمات منها: 

  • سمة الكرم: كانت واحدة من السمات التي كان لها دورا هاما جدا في حياة العرب قديما، فقد كان الغنى منهم يساعد الفقير في حياته المعيشية، وكانوا أيضا يشعلون النيران ليلا لكي يهتدى بها الضالون في الطريق والتائهون
  • سمة الثأر: كانت من السمات التي يتميز بها العرب قديما حيث كانت تدعوهم القبلية إلى الثأر ممن قتلوا أقربائهم 

وفى نهاية موضوعنا قد تعرفنا على معلومات عن العصر الجاهلي وأهم ما يميز العرب في هذا الوقت. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى