معلومات عن الشعاب المرجانية

معلومات عن الشعاب المرجانية هي أشكال وهياكل تتكون من الكائنات الحية التي توجد في المياه الضحلة للمناطق المدارية، حيث تقل نسبة الغذاء أو تنعدم نهائياً في هذه المناطق، وفي هذا المقال من عالم المعرفة سوف أعرض اهم معلومات عن الشعاب المرجانية في شيء من التفصيل.

معلومات عن الشعاب المرجانية
معلومات عن الشعاب المرجانية

ما هي الشعاب المرجانية؟ وكيف تتكون؟

تعتبر الشعاب المرجانية كائنات هيكلية تتكون من بقايا الكائنات الحية الموجودة في المياه الضحلة في المناطق المدارية والتي تقل فيها نسبة الغذاء كثيراً، حيث ان كثرة الغذاء بالماء تضر الشعاب المرجانية نتيجة تكون الطحالب على هذه الشعاب المرجانية.

والمرجان هو الحيوان البحري المسئول عن تكون الشعاب المرجانية، حيث أن المرجان عبارة عن مستعمرات من كائنات حية بحرية، تقوم هذه الحيوانات بالنمو والالتصاق بقاع البحر، وتضم هذه المستعمرات الآلاف من الحيوانات البحرية الدقيقة والتي تسمى ” بوليبات “، وتشترك كل مجموعة من البوليبات في تكون مستعمرة يختلف شكلها وحجمها حسب نوع المرجان.

معلومات عن الشعاب المرجانية

فيما يلي بعض الحقائق ومعلومات عن الشعاب المرجانية توضح مدى أهميتها:

  • تعتبر الشعاب المرجانية واحدة من أقدم أشكال السياحة البيئية على سطح الأرض.
  • توفر الشعاب المرجانية العديد من احتياجات البشر، حيث تعتبر من أهم مصايد الأسماك، ومن أقدم وأشهر مصادر السياحة، ولها أهمية كبيرة في حماية الشواطئ، وأيضاً تدخل في صناعة العديد من الأدوية الطبية لعلاج الكثير من الأمراض.
  • تدخل الشعاب المرجانية في علاج الأمراض الشائعة مثل مرض السرطان، وأمراض الأوعية الدموية، ومرض الإيدز، وأمراض القرح وغيرها.
  • تقدم الشعاب المرجانية بشكل عام الحياة لقرابة 500 مليون شخص حول العالم.
  • تعتبر الشعاب المرجانية مأوى لحوالي 25% من أنواع الأسماك البحرية؛ وهذا على الرغم من أنها تغطي أقل من 1% فقط من مساحة الكرة الأرضية.
  • تعتبر الشعاب المرجانية ثروة اقتصادية هامة للدول التي تتوافر بها، حيث تساهم في تنشيط السياحة في هذه الدول، وتوفر الكثير من فرص العمل للصيادين، كما أنها تقدم الكثير من الثروة السمكية لهذه البلدان.
  • تعد الشعاب المرجانية حواجز طبيعية تحمي حدود الشواطئ من التآكل بسبب مياه البحار، وتحمي أيضاً المنشآت التي تتواجد بالقرب من الشواطئ، وتساعد على حماية الأراضي الزراعية.
  • تدعم الشعاب المرجانية ظاهرة ” التنوع البيولوجي للكائنات الحية “، حيث توفر الغذاء والمأوى للعديد من الأسماك والسلاحف والمخلوقات البحرية.
  • تتركز الشعاب المرجانية بشكل كبير في المياه المدارية والاستوائية في البحر الأحمر، والخليج العربي، و المحيطين الهندي والهادي، وتتكاثر في المياه الضحلة على عمق 50 متر فأقل، وتحتاج إلى المياه الصافية، واعتدال ملوحة المياه، والإضاءة المعتدلة، والثبات في درجات الحرارة حتى تتكاثر.
  • تصل مساحة المرجان في العالم إلى 660 ألف كم مربع، وتنمو بمعدل بطئ يتراوح بين 0.2-0.7 سم في السنة، وتستمر الشعاب المرجانية في النمو لمئات السنين.
معلومات عن الشعاب المرجانية
معلومات عن الشعاب المرجانية

أنواع الشعاب المرجانية

توجد أربعة أنواع رئيسية من الشعاب المرجانية، وهي:

معلومات عن الشعاب المرجانية

الشعاب المرجانية الحافية: وتتواجد هذه الشعاب بالقرب من الشواطئ أو تكون ملاصقة لها، وتوجد على طول السواحل.

الشعاب المرجانية الحاجزية: وتنمو هذه الشعاب بعيداً عن الشاطئ لكن في خط موازي له، وتبعد عن الشاطئ حوالي عدة كيلو مترات.

الشعاب المرجانية الحلقية: وتنمو هذه الشعاب على شكل حلقات غير متصلة، ولكنها تكون جوفاء ومتصلة.

الجزر المرجانية: وتنمو هذه الشعاب في مستوى رأسي وأفقي، و تصل لحجم كبير وتأخذ أشكال الجزر المتناثرة، وتظل تحت سطح الماء، وتكون أحجامها كبيرة مقارنة بباقي أنواع الشعاب المرجانية.

تعرف على … ما هو غاز ثاني أكسيد الكربون

أهمية الشعاب المرجانية

للشعاب المرجانية أهمية كبيرة سواء للإنسان أو لبقية الكائنات البحرية الأخرى، وفيما يلي بعض هذه الأهميات:

تقوم الشعاب المرجانية بتقديم الدعم والحياة لأكثر من 4000 نوعاً من الأسماك، وحوالي 800 نوعاً من الشعاب المرجانية الجامدة، ومئات الأنواع من المخلوقات البحرية الأخرى؛ حيث تمد الشعاب المرجانية هذه الأسماك والكائنات البحرية بالطعام والمأوى اللازم لبقائهم على قيد الحياة.

تشير دراسات العلماء إلى وجود ما يقرب من 1-8 مليون نوعاً جديداً من الكائنات الحية البحرية تتواجد داخل الشعاب المرجانية وحولها، ولم يتم اكتشاف هذه الأنواع حتى الآن.

تعتبر الشعاب المرجانية من أكثر الكائنات البحرية تنوعاً وقيمة في البيئة البحرية.

تعد الشعاب المرجانية والتي تتمتع بحالة جيدة، مصدراً هاماً وأساسياً للعديد من الثروات للإنسان و للكائنات البحرية أيضاً، حيث تعد مصدراً رئيسياً للسياحة، وتضفي ألوانها وأشكالها منظراً جمالياً للبحار والمحيطات التي تتواجد بها.

وتعد الشعاب المرجانية مصدراً هاماً لطعام الإنسان وحمايته، ومصدراً لغذاء العديد من الكائنات البحرية وبقائها.

وفي الختام، تظهر أهمية الشعاب المرجانية ودورها الرئيسي والمهم في حياة الإنسان وباقي الكائنات البحرية الأخرى، ومدى أهمية هذه المعلومات عن الشعاب المرجانية في حياتنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى