معلومات عن الدب الأبيض

معلومات عن الدب الأبيض ، يعود النطاق الأصلي للدب الابيض والذي يسمى أيضا بالدب القطبي إلى الدائرة القطبية الشمالية والتي تتضمن كلا من المحيط المتجمد الشمالي والمحيطات وكذلك الكتل الأرضية المحاطة به، وأما عن حياة الدب الأبيض خصائصه الجسدية وطريقة تغذيته سوف نقدمها لكم من خلال مقالة بعنوان معلومات عن الدب الأبيض في عالم المعرفة

اقرأ أيضًا: معلومات عن حيوان اليربوع

معلومات عن الدب الأبيض 

يعتبر الدب الأبيض من أكبر الحيوانات التي تتغذى على اللحوم حول العالم في الوقت الحالي، وبالرّغم من انه أحد الأنواع الشقيقة للدب البني إلّا أنّه تطور لكي يحتل مكانة بيئية أدق نتيجةً للخصائص الجسدية التي تسمح للدب بالتكيّف مع درجات الحرارة المنخفضة اي الباردة.

والتنقّل من خلال الثلج والجليد وكذلك مصادر المياه المفتوحة، وبالرّغم من أن الدب الابيض يتم ولادته على اليابس إلّا أنه يقضي اغلب وقته على الجليد البحري ولهذا تم الاطلاق  عليه علمياً اسم الدب البحريّ. 

ما هي خصائص الدب الأبيض الجسمية

 يتميز هذا النوع من الدببة البيضاء والقطبيّة أو حتى الثلجيّة بالأجسام الممتلئة والرقبة الطويلة، إلّا أنّها لديها رأس ذات حجم صغير نسبياً بالإضافة إلى أن أذنها قصيرة ومدوّرة وذات ذيل قصير، وأما وزن ذكر الدببة البيضاء فيتراوح ما بين 410 كيلو غرام حتى 720 كيلو جرام.

معلومات عن الدب الأبيض

ويتميز ذكر الدببة بأنه أضخم بشكلٍ كبير عن انثي الدببة، ويستمر الدب الأبيض فى النمو إلى أنّ يصل نحو 1.6 مترا تقريبا، عند الكتفين وبطول يتراوح ما بين 2.2 مترا حتى 2.5 متراً.

ويبلغ طول ذيل الدب الأبيض حوالي 12 سنتمتر، وجسده يسمح لأشعة الشّمس بالمرور من خلال الفرو السميك ويقوم بتخزين الحرارة من خلال الجلد الأسود.

 كما يتميز بطبقة من الدهون عازلة أسفل الجلد، وأقدامه تتميز بأنها عريضة لاحتوائها على نعال تحتوي على الشعر والذي تكمن أهميته فى حمايتها وعزلها ولتسهيل حركتها على الثلوج،

والجلد غير المتساوي يساعد  نعال القدمين لمنع التزحلق، كما يمتلك الدب الابيض مخالب حادة وقوية وهي تساعده على السحب والبحث في الجليد والقيام بقتل الفرائس.

ماذا يتغذى الدب الأبيض

 ومن خلال معلومات عن الدب الأبيض نوضح لكم الدببة البيضاء تتميز بأن أغلبها أكلة للحوم، وتعتبر الفقمة هي الفريسة الأولية لها، ومن الممكن أن يقوم الدّب الأبيض بشم رائحة الفقمات من على بعد يبلغ نحو 1.6 كيلومتر وبعمق يبلغ نحو 0.9 متر في الثلوج.

ويقوم الدب بالصيد فرائسه من خلال استخدام تقنيّة الصيد الأكثر انتشاراً والتي تسمي الصيد الثابت، فيقوم الدب الأبيض المفترس بتحديد موقع الثقب الخاص للتنفّس للفقمة عن طريق الرائحة ثمّ ينتظر لخروجها للسّطح.

ثمّ يقوم بجرّها على الثّلوج ثمّ يقوم بسحق جمجمتها وذلك من خلال استخدام مخالبه القويّة، وبالإضافة للفقمات فهو يتغذى كذلك على البيض والحيوانات الصغيرة وايضا على سرطان البحر والرنة والمحار والقوارض والحيتان البيضاء الصغيرة.

والدببة القطبيّة الأخرى في بعض الأحيان، قد تلجأ إلى تناول عشب البحر والتوت وعشب البحر والجذور، بالإضافة للتغذية على القمامة والمواد الخطرة كزيت المحرّك والبلاستيك في حال تواجدها، وهذه الدببة تتميز بأنّها لا تُهاجم البشر إلّا في بعض الحالات النّادرة عند التضور من الجوع أو عند استفزازها من قِبل هؤلاء البشر.

نُرشح لكم: معلومات عن القطط الفرعونية

كيف يتكاثر الدب الأبيض

تقوم إناث الدببة القطبية بتحفيز أوكارها أثناء الانجرافات الثلجية العميقة، مما يوفر الحماية والعزل عن العناصر القطبية، وتلد الإناث صغارها في الشتاء، وفي الغالب تكون المواليد على شكل توائم.

والأشبال تعيش مع الأمهات مدة حوالي ثمانية وعشرين شهرًا لتكون قادرًا على تعلم مهارات البقاء على قيد الحياة في القطب الجنوبي، وتقوم الإناث بحماية صغارها بعنف ولا تتلقى أي مساعدة من شركائها الذكور، قد يقتل ذكر الدببة البيضاء ذرية من نفس النوع.

 الدببة البيضاء تتميز بمجموعة من الخصائص المرتبطة بالتكاثر والعيش وهي كالاتي

  • الإناث تصل إلى مرحلة النضج الجنسي وتبدأ في الإنجاب في عمر الرابعة أو الخامسة.
  • الذكور يصلون لمرحلة النضج الجنسي في عمر السادسة تقريبا، لكنهم لا يتجهون للتكاثر قبل عمر الثامنة بسبب المنافسة العميقة من الدببة الأخرى.
  • الذكور يتنافسون على حقوق التزاوج والمغازلة للإناث في أبريل ومايو، وعندما يحدث التزاوج، تظل البويضة المخصبة محفوظة حتى أغسطس أو سبتمبر عندما يطفو البحر وتحفر الأنثى في جليد أرضي أو بحري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى