ما هي كواكب المجموعة الشمسية

ما هي كواكب المجموعة الشمسية ، من الأسئلة الشائعة لدى أغلب الأشخاص، وتتكون المجموعة الشمسية من الشمس والتي تتمركز المجموعة الشمسية والتي تعد الجزء الأساسي من المجموعة، بالإضافة إلى الكواكب والأقمار والكويكبات والأقمار والمذنبات والجسيمات الجليدية، وتؤثر الشمس بقوة الجاذبية الخاصة بها على حركة كافة الأجسام المتواجدة حولها، وخلال هذه المقالة في عالم المعرفة سوف نتطرق للتعرف على ما هي كواكب المجموعة الشمسية بالتفصيل.

اقرأ أيضًا: كواكب المجموعة الشمسية حسب الحجم

نبذة عن المجموعة الشمسية

قبل البدء في التعرف على ما هي كواكب المجموعة الشمسية، لابد من معرفة المجموعة الشمسية وكافة الحركات التي تدور بداخلها، وكما ذكرنا سابقا فإن تكوين المجموعة الشمسية يكون عبارة عن الشمس التي تعد الجزء الرئيسي المسؤول عن حركة كافة الأجسام التي تتواجد حولها من الكواكب والجسيمات وغيرها، وذلك بفضل تأثير قوة الجاذبية الخاصة بالشمس على هذه الأجسام، والجدير بالذكر أن الشمس تؤثر بشكل قوي على ثمانية كواكب، بحيث يدور كل كوكب في المدار الخاص به حول الشمس، وتحتوي هذه الكواكب على 140 قمرا.

وتعرف هذه المجموعة الشمسية بقوتها حيث تتواجد في درب التبانة، وبالرغم من التطور الحادث في مجال التكنولوجيا ومجال الأقمار والفضائيات، وكم المعلومات والنظريات التي تمكن العلماء من الحصول عليها عن المجموعة الشمسية والأقمار الخاصة بها عن طريق كافة الرحلات الفضائية التي قاموا بها، إلا أن المعرفة البشرية لهذه المجموعة تظل محدودة جدا، فهي تتوقف عند الحدود المادية الخارجية الخاصة بالمجموعة الشمسية، فلم يتم تحديد المزيد من المعلومات عن هذه المجموعة حتى الآن.

نُرشح لكم: ما هي الطاقة الضوئية

ما هي كواكب المجموعة الشمسية

ما هي كواكب المجموعة الشمسية

أثبت العديد من علماء الفضاء أن كواكب المجموعة الشمسية تنقسم إلى فئتين نسبة إلى كثافة هذه الكواكب، فتوجد الكواكب الداخلية وهي عطارد والزهرة والأرض والمريخ، وتتميز هذه الكواكب بتكوينها الصخري، والكواكب الخارجية وهي المشتري وزحل وأورانوس ونبتون، وتتميز هذه الكواكب بتكوينها المختلف من الهيدروجين والهيليوم، وفيما يلي توضيح تفصيلي لهذه الكواكب:

  • كوكب عطارد: يعد هذا الكوكب من الكواكب المميزة، فهو أقرب الكواكب إلى الشمس بالرغم من صغر حجمه مقارنة بكواكب المجموعة الشمسية، ومن أهم خصائص هذا الكوكب أنه يتميز بطول أيامه وقصر سنينه، كما أنه يتكون من سطح خشن شبيه تماما لسطح الأرض، ويعد هذا الكوكب من الكواكب التي لا تحتوي على أقمار أو حلقات.
  • الزهرة: يحتل كوكب الزهرة المركز الثاني من حيث قربه إلى الشمس، ويتميز كوكب الزهرة بتكوين الذي يشبه كوكب الأرض تماما، كما أن حجم الزهرة يماثل تماما حجم كوكب الأرض، وينضم كوكب الزهرة إلى كوكب عطارد في عدم احتوائه على أقمار أو حلقات، تصل درجة حرارة الكوكب إلى 465 درجة مئوية.
  • الأرض: يحتل كوكب الأرض المركز الثالث من حيث قربه إلى الشمس، ويعد كوكب الأرض الكوكب المثالي الذي يناسب الكائنات الحية للعيش فيه، ويتميز كوكب الأرض باحتوائها على الماء السائل، كما أنه محمي من الخارج من النيازك التي قد تتفكك أثناء اقترابها إلى الأرض، ويحتوي كوكب الأرض على قمر واحد فقط.
  • المريخ: يتميز كوكب المريخ بسطحه البارد جدا، كما أنه يطلق عليه الكوكب الأحمر لأنه من أكثر الكواكب التي تحتوي على معادن تصدأ وتتحول إلى اللون الأحمر مما يؤدي إلى ظهور الكوكب بالكامل باللون الأحمر.
  • المشتري: كوكب المشتري من الكواكب الخارجية الغازية التي تتكون من الهيليوم والهيدروجين، ويتميز هذا الكوكب بكبر حجمه الذي يعادل ضعف مجموع الكواكب الأخرى بالكامل، ويحتوي هذا الكوكب على 75 قمر بالإضافة إلى حلقات تتميز باللون الباهت.
  • زحل:  يعد كوكب زحل من الكواكب الغازية أيضا، ولكن لا يحتوي على سطح صلب، ويحتوي هذا الكوكب على 53 قمر تم التأكيد على تواجدهم، بالإضافة إلى 9 أقمار جاري التأكد منهم، بالإضافة إلى 7 حلقات رائعة.
  • أورانوس : يختلف هذا الكوكب عن باقي الكواكب الأخرى، فهو كوكب جليدي ضخم جدا، تم تكوين هذا الكوكب عن طريق استخدام سائل ساخن كثيف جدا من المواد الجليدية، ومن أهم هذه السوائل الميثان والماء بالإضافة إلى الأمونيا، ويتميز الكوكب بحجمه الكبير الذي يصل إلى 4 أضعاف حجم كوكب الأرض، ويحتوي أورانوس على 27 قمر بالإضافة إلى 13 حلقة مميزة.
  • نبتون: عبارة عن  كوكب جليدي ضخم جدا، تم تكوين هذا الكوكب عن طريق استخدام سائل ساخن كثيف جدا من المواد الجليدية،  ويتميز الكوكب بحجمه الكبير الذي يصل إلى 4 أضعاف حجم كوكب الأرض، ويحتوي كوكب نبتون على 13 قمر تم تأكيدهم بالإضافة إلى قمر آخر جاري التأكد منه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى