ما هي بذور الكينوا

ما هي بذور الكينوا ؟ سؤال نجيب عنه فيما يلي بالتفصيل. فقد ذاع صيت بذور الكينوا كثيراً في الآونة الأخيرة نظراً لما تتمتع به من فوائد، لاحتوائها على الكثير من العناصر الغذائية الهامة لصحة الجسم مثل المعادن والفيتامينات ومضادات الأكسدة وغيرها الكثير.

جدول المحتويات

ما هي بذور الكينوا

تستخرج بذور الكينوا من الأعشاب وليس النباتات وهي حبوب صغيرة الحجم تشبه إلى حد كبير حبوب البرغل، ومما يميز بذور الكينوا أنها خالية من الغلوتين مما يجعلها من الخيارات المثالية لمن يعانون من حساسية من الحبوب الغنية بالغلوتين.

تكثر أنواع بذور الكينوا وتصل إلى قرابةً ثلاثة آلاف نوع مختلف، لكن أكثرها شهرةً واستخداماً هي الكينوا الحمراء والبيضاء والسوداء، ومن الجدير بالذكر هنا أن القيمة الغذائية للكينوا تختلف باختلاف أنواعها فتحتوي الكينوا سوداء اللون على نسبة عالية من الكاروتينات والأوميغا 3 مقارنةً بالكينوا البيضاء والحمراء، فيما تحتوي الكينوا الحمراء والسوداء كذلك على ضعف كمية فيتامين هـ التي تحتوي عليها الكينوا بيضاء اللون.

كما تتعد استخداماتها كذلك فيمكن إضافتها للمخبوزات بإضافتها مسحوقها للطحين، كما يمكنكم طهيها وتناولها أو إضافتها للسلطة.

وتحتوي بذور الكينوا على الكثير من العناصر الغذائية الهامة كما يلي:

ما هي بذور الكينوا
  • تعد مصدر جيد للبروتين يمكن للنباتيين الاعتماد عليه للحصول على احتياجهم من  البروتين فيحتوي كوب من الكينوا المطبوخ بوزن 180 جرام على ثمانية جرامات من البروتين.
  • كما أنها غنية بمضادات الأكسدة، مثل مركب الكيرسيتين والكمبفيرول والسكوالين، وهي من المركبات النباتية التي تمنح الكينوا مذاق مميز فضلاً عن فوائدها الصحية المتعددة.
  • غنية بعدة أنواع من المعادن التي يحتاج لها الجسم ومنها:”الزنك، الحديد، الكلسيوم، الفسفور، البوتاسيوم، المنغنيز، المغنسيوم”.
  • كما أنها غنية بفيتامين هـ، وفيتامين ب12.

فوائد الكينوا

بعد الإجابة بالتفصيل عن سؤال ما هي الكينوا ؟، نتطرق فيما يلي لعرض الفوائد الصحية لها:

  • تحتوي على العديد من المركبات النباتية الهامة ومنها، مركب الكمبفيرول وهو من مضادات الأكسدة التي تقلل من مخاطر الإصابة بأمراض السرطان، ومركب الكيرسيتين وهو من مضادات الأكسدة كذلك التي تقلل فرص الإصابة بعض الأمراض مثل هشاشة العظام.
  • غنية بفيتامين E مما يجعلها مفيدة للغاية في تقليل فرص الإصابة بأمراض العيون وأمراض القلب.
  • من البذور الغنية بعنصر الحديد وهو من المعادن المهمة للغاية، كونه يعد جزء رئيسي من الهيموجلوببين.
  • غنية بحمض الفوليك أسيد الذي يعد ضرورياً لحماية الأجنة من من الإصابة بالتشوهات خلال فترة الحمل، فضلاً عن أهميته لتكوين الحمض النووي.
  • غنية بمضادات الأكسدة التي تساعد على تقليل فرص الإصابة بالكثير من الأمراض المزمن مثل السكري، فضلاً عن تعزيزها لجهاز المناعة لحماية الجسم من الإصابة بالالتهابات والعدوى.
  • بفضل غناها بمعدن المنغنيز تعد مهمة للغاية لعملية تطور النمو وعملية التمثل الغذائي، كما أن المنغنيز يعزز من عمل عدة إنزميات في الجسم.
  • من الأطعمة التي يمكن لمن يرغبون في إنقاص أوزانهم تضمينها في نظامهم الغذائي كونها قليلة السعرات الحرارية فيحتوي كوب الكينوا على 200 سعرة حرارية، كما أنها غنية بالألياف التي تساعد على الشعور بالامتلاء وتزيد من فترة الشعور بالشبع، بالإضافة لاحتوائها على نسبة عالية من العناصر الغذائية الهامة وكمية قليلة من الكربوهيدرات والدهون.

أضرار الكينوا

الكينوا بشكل عام من الحبوب الآمنة التي لا تسبب أية مشكلات صحية إذا تم تناولها باعتدال، لكن هناك بعض الأضرار التي قد تتسبب بها عند الإفراط في تناولها والتي تتمثل فيما يلي:

  • بذور الكيوا كغيرها من البذور تحتوي على مركبات الفيتات، وهي من المركبات التي تقلل من معدل امتصاص عدد من المعادن في الجسم مثل :”الزنك والحديد”.
  • تحتوي على نسبة من الأوكسالات وهي من المركبات التي تقلل من معدل امتصاص الكلسيوم في الجسم.
  • كما أنها تحتوي على بعض المركبات التي قد تزيد من فرص تكون الحصوات في الكلى، لذا ينصح بنقع حبوب الكينوا في كمية من الماء قبل استخدامها.
  • قد يؤدي تناول الكينوا لإصابة بعض الأشخاص برد فعل تحسسي خاصةً لمن يعانون من حساسية من بعض الحبوب مثل القمح.

لذا عليكم استهلاكها بشكل معتدل وبكميات متوازنة تبعاً لاحتياجكم اليومي منها فقط، كما ننصحكم باستشارة الطبيب قبل تضمينها في نظامكم الغذائي للتأكد من مدى سلامة استهلاكها بالنسبة لكم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى