ما هي العواصف الرملية

حينما يأتي هذا التوقيت من العام يتساءل الكثيرون عن ما هي العواصف الرملية ، نظرًا لتواجدها بكثرة في مثل هذا التوقيت من العام، وهو فصل الربيع، ولذلك أردنا أن نقدم إليكم خلال هذا الموضوع في عالم المعرفة المزيد من التفاصيل والتحديد الدقيق والعلمي لهذا النوع من العواصف التي تأتي بصورة موسمية في كل عام، لكل من يتساءل ما هي العواصف الرملية؟

ما هي العواصف؟

لابد أولا من الحديث حول التعريف الخاص بالعواصف، وهو إذا تحدثنا عنه كمصطلح عام وشائع فهو هذا الشيء المتعلق بالاضطرابات الجوية التي تصيب الغلاف الجوي السفلي أو الغلاف القريب من سطح الأرض، وهذا ينطبق على كافة أنواع الاضطرابات سواء كانت هذه الاضطرابات تتمثل في الأمطار سواء كانت زخات مطر بسيطة أو أمطار شديدة أو حتى العواصف الرعدية التي صاحبها كميات كبيرة من الأمطار أو الثلجية التي تتواجد في العديد من مدن أوروبا، وبالطبع العواصف الرملية وهي أكثر من يكون منتشرا على سطح الأرض في فترة الربيع.

اقرأ أيضًا:ما هي البيروقراطية

ما هي العواصف الرملية

إذا كنت تتساءل ما هي العواصف الرملية، فإن التعريف العلمي أو الوصف الدقيق للعواصف الرملية يتمثل في أنها واحدة من أقوى وأكبر العواصف أو الظواهر الطبيعية قوة وهذا لأنها تساهم بصورة غير مباشرة في تكوين ونقل عدد من المصادر الطبيعية وهذه العواصف تتكون بسبب الرياح ذات السرعة العالية، وهذه الرياح عادة وبسبب سرعتها تأخذ في طريقها العديد من المعادن والملوثات البيئية.

والعواصف الرملية تتكون من خلال جزئيات الرمال الصغيرة والأتربة الصغيرة الحجم وتقوم قوى الرياح الشديدة التي تأتي العواصف مصاحبة لها وهذا لا يتم إلا إذا تجاوزت الرياح القوة أو العتبة المحددة، وتعمل هذه الرياح على حمل الجزيئات الدقيقة هذه ولهذا يتم  تشكيل العواصف الرملية، وقد تؤدي هذه العواصف في بعض المناطق إلى تآكل التربة وخاصة إذا كانت المناطق التي نشطت بها مناطق شبه قاحلة أو قاحلة تماما. كما تعتبر العواصف الرملية هي السبب الرئيسي في زيادة عدد ذرات الغبار العالقة في الهواء.

والواضح من اسمها أن هذه العواصف تتولد في الأساس من الصحراء، ولكنها قد تتنقل وتسافر عبر مسافات لا حصر لها وفي مدة زمنية صغيرة للغاية إلى مناطق غير قاحلة بل ومأهولة بالسكان، وفي بعض الأحيان تكون هذه العواصف مُحملة بكميات من المواد السامة أو الأوبئة والجراثيم إذا أتت من أماكن نائية.

ماهي أضرار العواصف الرملية على البيئة والاقتصاد ؟

بعد أن تعرفنا على ماهي العواصف الرملية، يأتي الحديث عن الأضرار التي تسببها العواصف الرملية مختلفة القوة، وهذا لأن الرياح التي تسببها تؤدي إلى تآكل التربة وتصحر مساحات منها، وهذا بدوره يؤدي إلى العديد من الأضرار سواء على محاصيل التربة المختلفة أو خسائر اقتصادية وآثار صحية أيضا نتيجة للأوبئة التي قد تنتج من نقل الجراثيم من مكان لآخر، ومن بين هذه الأضرار:-

نُرشح لكم: ما هي البورصة العالمية

الضرر الاقتصادي

الكثير من الدراسات تؤكد دائما على أن الأضرار الاقتصادية المتعلقة بالعواصف الرملية عادة ما تكون طويلة الأمد وهذا لأن هذه النوع من العواصف يؤدي إلى خروج وهروب ونزوح السكان من البيئة المعيشية بعد أن يؤدي تراكم الرمال إلى حدوث التصحر في التربة الزراعية، وهذا لأن أي عاصفة رملية حينما تصل إلى المناطق الزراعية فإنها تؤدي إلى تآكلها وإزالة الطبقة السطحية للتربة، وهذا الأمر يجعل جماعة المزارعين يضطرون إلى أن يراقبوا التربة حتى لا تتآكل، كما أنها تعرضهم لمشكلات صحية بسبب الأمراض التي عادة ما تأتي مصاحبة للعواصف الرملية.

الأضرار البيئية

هذه الأضرار هي الأكثر شمولا واتساعا لأنها تقوم بإحداث ظاهرة الجفاف والتصحر في أماكن كبرى ومأهولة بالسكان، وهذا لأن الغبار بكميات كبيرة وترسبه وتكونه أو وجوده عالقا في الهواء يؤدي إلى التلوث البيئي، وهذا قد يتسع ليؤثر على بلدان بكاملها، كما أن هذه العواصف قد تؤدي في بعض الأحيان إلى دفن وتدمير الأشجار وفي بعض الأماكن تؤدي هذه العواصف إلى موت الحيوانات ودفنها كذلك.

الأضرار الصحية

هناك العديد من الأضرار الصحية التي قد تنتج عن العواصف الرملية، خاصة التي تأتي من مناطق بعيدة وتكون محملة بالأوبئة والبكتيريا والجراثيم الضارة، كما أنها قد تأتي بالسموم التي تتراكم على المحاصيل فتلوثها وبدورها تسبب التسمم لمن يأكلها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى