ما هو تصلب الشرايين

مقدمة عن تصلب الشرايين

تصلب الشرايين أو يسمى أيضا مرض تصلب الشرايين القلبية الوعائية وهو عبارة عن تصلب يحدث للشرايين يؤدي إلى تضيقها والذي يمكن أن يعرض تدفق الدم للخطر عند انسداد الشرايين ، وهو يعد السبب المعتاد والرئيسي للنوبات القلبية  والسكتات الدماغية وأمراض الأوعية الدموية الطرفية .

علامات وأعراض تصلب الشرايين

قد لا تظهر عليك أي أعراض حتى يكاد الشريان أن يغلق تمام أو حتى تصاب بنوبة قلبية أو سكتة دماغية ويمكن أن تدل بعض العلامات أيضًا على الشريان الضيق أو المسدود وتختلف أعراض تصلب الشرايين من شريان ومن منطقة إلى أخرى في الجسم حيث:

 تشمل الأعراض المتعلقة بالشرايين التاجية: ما يلي عدم انتظام ضربات القلب حيث تصبح ضربات القلب غير عادية وألم أو ضغط في الجزء العلوي من جسمك ، بما في ذلك صدرك أو ذراعيك أو رقبتك أو فكك بالإضافة إلى ضيق في التنفس وهذا ما يعرف بالذبحة الصدرية.

أما عن الأعراض المتعلقة بالشرايين التي تنقل الدم إلى المخ والدماغ : ف أنت تشعر حينها بخدر أو ضعف في ذراعيك أو ساقيك وصعوبة في التحدث أو فهم شخص يتحدث بالإضافة إلى تدلي بشرة الوجه وشلل وصداع شديد ومشكلة في الرؤية بإحدى العينين أو كلتيهما

أما عن الأعراض المتعلقة بشرايين ذراعييك وساقيك : فهي تشمل ألم في الساق عند المشي والشعور بخدر في الساق أو الذراع.

أما عن الأعراض التي تشمل الشرايين المتعلقة بالكلى : ضغط دم مرتفع بالإضافة إلى إمكانية حدوث فشل كلوي .

أسباب تصلب الشرايين

الشرايين هي الأوعية الدموية التي تنقل الدم من قلبك إلى جميع أنحاء جسمك وهي مبطنة بطبقة رقيقة من الداخل بمجموعة من الخلايا تسمى البطانة والتي تحافظ على شكل الشرايين الداخلية ونعومتها ، مما يحافظ على معدل تدفق الدم وهناك الكثير من أسباب حدوث تصلب للشرايين ومنها ما يلي :

  • ارتفاع نسبة الدهون في الجسم
  • ضغط الدم المرتفع
  •  بعض أنواع الإتهابات مثل التهاب المفاصل
  • السمنة أو السكري
  • التدخين

يتسبب هذا كله في تراكم الترسبات على طول جدران الشرايين مما يئدي تلف البطانة الداخلية وهو ما بدوره يؤدي إلى تصلب الشرايين فأنت أيضًا حينها تكون معرض لخطر الإصابة بالسكتة الدماغية وغيرها من المشكلات الصحية. ومن المعروف ان تصلب الشرايين لا يسبب عادة أعراضًا إلا إذا كنت في منتصف العمر أو أكبر وذالك عندما يصبح التضيق شديدًا ف من الممكن حينها أن يتوقف تدفق الدم وهو ما يسبب الألم يمكن أن تتمزق الانسدادات أيضًا فجأة وهذا بدوره يؤدي إلى تجلط الدم داخل الشريان في موقع التمزق.

مضاعفات تصلب الشرايين

يسبب تصلب الشرايين الكثير من المضاعفات التي تؤثر على صحة الجسم بشكل عام وتتمثل بعض هذه المضاعفات فيما يلي :

  • تمدد الأوعية الدموية.
  • ذبحة صدرية.
  • مرض الكلى المزمن.
  • أمراض القلب التاجية أو الشريان السباتي.
  • نوبة قلبية.
  • سكتة قلبية.
  • مرض الشريان المحيطي.
  • سكتة دماغية.
  • ضربات غير عادية للقلب.

علاج تصلب الشرايين

لحسن الحظ ومن نِعم الله علينا أن هناك علاج لمرض تصلب الشرايين وهي تختلف من شخص إلى أخر وتختلف أيضا من شريان إلى آخر وعلى حسب منطقة وجود الشريان في الجسم ، وعلى الغالب فإن علاج تصلب الشرايين قد يؤدي إلى تغير نمط الحياة بالكامل وذالك للتقليل من كمية الدهون والكوليسترول التي تستهلك داخل الجسم ، ومما لا شك فيه أن الشخص المصاب قد يحتاج إلى اجراء العديد من الأنشطة الرياضية للحفاظ على صحة الشرايين والأوعية الدموية والقلب وفي كثير من الاحيان يمكن اللجوء إلى بعض الأدوية والمنتجات الطبية للتخفيف من تصلب الشرايين التي تساعد على منع تصلب الشرايين ومنها :

  • حاصرات بيتا أو حاصرات قنوات الكالسيوم لخفض ضغط الدم.
  • الأدوية التي تخفض مستوي الكوليسترول في الدم، بما في ذلك الستاتين والليفات.
  •  مضادات التخثر والأدوية المضادة لتجمّع الصفيحات مثل الأسبرين لمنع تخثر الدم وانسداد الشرايين.
  • مدرات البول، وذلك للمساعدة في خفض ضغط الدم.

بعض التدابير المنزلية للحد من تصلب الشرايين

هناك الكثير من التدابير المنزلية الهامة التي من شأنها التقليل والحد من تصلب الشرايين وبعضها قد يكون أكثر فعالية من الأدوية والمنجات الطبية إذا لم يكن الوضع خطيرا ومن هذه التدابير ما يلي :

  • السيطرة على التوتر : يمكنك الحد من تصلب الشرايين عن طريق السيطرة على التوتر وذالك من خلال ممارسة بعض التقنيات المفيدة كاسترخاء العضلات وغيرها .
  • اتباع نظام غذائي صحي : يجب اتباع نظام غذائي صحي متوازن ومتناسب مع حالتك عن طريق اكل الكثير من الخضراوات والفواكه للتقليل من تراكم الشحوم والكوليسترول والدهون الثلاثية على جدران الشرايين .
  • ممارسة التمارين الرياضية بإنتظام : يجب ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم حتى يسمح ذالك للعضلات بإستخدام الأكسجين بكفاءة أعلى .
  • إنقاص الوزن : فور معرفة أو الشعور بأي عرض من أعراض تصلب الشرايين يجب عليك البدء في إتخاذ خطوات هامة وضرورية لإنقاص وزنك وذالك ما بين 2.3 – 4.5 كغ على الأقل وذالك لتخفيف الضغط على الأوعية الدموية والقلب .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى