ما هو تخثر الدم

الكثير منا يتساءل عن ما هو تخثر الدم، تخثر الدم يكون له أهمية كبيرة جدا لأنه يساعد في إيقاف النزيف التي يعاني منها الكثير من الأشخاص، وتساعد عملية تخثر الدم للحفاظ على صحة الإنسان عند تعرضه لحادث أو لعملية جراحية لأنه يعمل على توقف النزيف، والآن لمعرفة المزيد عن تخثر الدم زوروا عالم المعرفة.

ما هي أسباب تخثر الدم؟

هناك أسباب كثيرة تؤدي لتخسر الدم ويجب عليكم أعزاءنا الكرام معرفة الأسباب والتي تكون مثل الاتي:

  • الجلوس الكثير لأطول وقت.
  • زيادة الضغط أثناء فترة الحمل منطقة الحوض.
  • التدخين.
  • عامل وراثي.
  • وجود نقص بالمناعة.
  • السمنة الزائدة للجسم.
  • نقص البروتينات بالجسم.
  • تصلب الشرايين وفشل القلب.
  • بسبب أخذ أدوية الهرمونات.
  • تناول حبوب لمنع الحمل.
  • تناول أدوية للوقاية من مرض السرطان.

ما مضاعفات تخثر الدم

بسبب تخثر الدم تحدث الكثير من المضاعفات التي تؤثر على الرئتين أو على القلب أو على الدماغ ومن المضاعفات تكون الآتي:

  • حدوث سكتة دماغية.
  • حدوث نوبة قلبية.
  • يحدث فشل كلوي.
  • إصابة الحامل بالكثير من المشاكل أثناء فترة الحمل.

ما المشاكل التي تحدث بسبب تخثر الدم؟

هناك مشاكل كثيرة ومتعددة تحدث للإنسان بسبب تخثر الدم ومنها الآتي:

  • هناك يوجد أشخاص كثيرة يكونوا مولدين ومصابين بنزيف خلقي، وبالتالي لا يكون لديهم القدرة على تكوين الخثر الدموية وذلك ينتج بسبب عوامل وراثية من أحد أفراد العائلة.
  • وأيضا يوجد أشخاص عند ولادتهم يكونوا مصابين بمرض الثرومبوفيليا وهذا العبارة يكون زيادة تخثر الدم وفي هذه الحالة يتم تكتل الدم في الرجلين أو في الشرايين

أسباب زيادة تخثر الدم

هناك عدة أسباب تؤدي لزيادة تخثر الدم ولكن هناك يوجد سببان أساسيان ويكون هما كالآتي:

الأسباب المكتسبة

  1. تحدث في البعض من العمليات الجراحية التي تكون في الحوض أو في الركبتين أو البطن.
  2. من أهم أسباب زيادة تخثر الدم يكون الوزن الزائد والسمنة.
  3. عدم التحرك والجلوس لفترة طويلة يكون من أهم الأسباب التي تؤدي لزيادة تخثر الدم.
  4. تحدث الأشخاص كبار السن بسبب الجلوس وعدم تحريك الرجلين.
  5. يصاب بها الأشخاص المدخنين.
  6. السيدات التي يستخدمون حبوب منع الحمل يصابون بزيادة تخثر الدم.

الأسباب الوراثية

  • هناك أسباب وراثية تكون دليل على زيادة تخثر الدم ومنها الإصابة بالجلطة في الوريد.
  • أيضا الإصابة بالجلطة في الشرايين وتحدث مع زيادة تقدم العمر.

الوقاية من تخثر الدم 

من طرق الوقاية من تخثر الدم يتمثل بالآتي:

  • أخذ حقنة كليسانس لسيولة الدم ويتم أخذها من خلال الفم.
  • عدم الجلوس لفترة طويلة دون تحرك الرجلين.
  • الامتناع عن السفر لبلد بعيدة.
  • الاهتمام بارتداء ملابس واسعة فضفاضة .
  • ممارسة التمارين الرياضية.
  • المشي لتحريك الرجلين.
  • الإكثار من شرب السوائل.
  • الامتناع عن التدخين.
  • الحفاظ على رشاقة الجسم لأن السمنة الزائدة للجسم تؤدي لتخثر الدم.

اقرأ أيضًا: ما هو اضطراب ضغط الدم

ما هو تخثر الدم
ما هو تخثر الدم

ما هو تخثر الدم

أعراض تخثر الدم

تختلف أعراض تخثر الدم من شخص لآخر و لذلك على أي شخص ملاحظة هذه الأعراض الذهاب فورا الطبيب لعدم إصابتك بالكثير من المخاطر ومن الأعراض الآتي:

  • يشعر المصاب بألم شديد في الطرف.
  • وأيضا وجود تورم في المنطقة الإصابة.
  • الشعور ببرودة في المنطقة المصابة.
  • تغير لون الجلد واحمرار .
  • وجود ألم شديد في عضلة الساق.
  • إحساس بألم شديد وثقل في منطقة الصدر.
  • وجود ضيق وصعوبة بالتنفس.
  • الشعور بالدوخة والدوار.
  • الم في البطن.
  • تقيؤ باستمرار.
  • صداع شديد ومزمن

أنواع تخثر الدم 

يوجد نوعين من تخثر الدم ويكون كالآتي:

  • الجلطة: وهي لا تتحرك بل تكون ثابتة ولكن تعمل على امتناع تدفق الدم، ولذلك الأطباء أطلق على هذا النوع تخثر الدم الغير طبيعي.
  • الصمة: بينما هذا النوع فينكسر بسهولة لأنه من أنواع الجلطات الدموية الرخوة و لذلك يكون خطير للغاية لأنه يقوم بالانتقال لجميع أجزاء الجسم.

وفي نهاية المقال تم الإجابة عن ما هو تخثر الدم وعن أسبابه وطرق الوقاية وعن أعراضه والمضاعفات، وفي حالة وجود أي استفسار فيرجى ترك تعليق والاشتراك ليصلك منا كل جديد وسوف نقوم بالرد على تعليقك بأسرع وقت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى