ما هو البرغوث

ما هو البرغوث يرغب في الرد على هذا السؤال الكثير من الأشخاص، حيث أن البرغوث أحد أنواع الحشرات التي تنتشر في الكثير من الأماكن ولكن لا يعلم عنها الموجودين فيه عنها أي شئ، ولا كيفية التعامل معه والقضاء عليه، لذا من خلال ما يلي سوف نتعرف على البرغوث ودورة حياته.

ما هو البرغوث بالتفصيل

من أجل أن نتعرف على ما هو البرغوث يجب أن نعلم جيدًا أنه من أكثر وأشهر الحشرات التي تقوم بامتصاص دماء الكائنات الحية، حيث أنها تتغذى عليها بشكل أساسي، ومن ثم فهي تمثل خطورة كبيرة على الصحة العامة للأفراد، من خلال قدرتها على نقل الكثير من الأمراض من مكان إلى آخر، ومن كائن حي لآخر.

كما أن البراغيث من الطفيليات التي تعيش في حالة تطفل على الأسطح الخارجية لمستضيفها، ومنها فإنها وسيلة مؤكدة لنقل الأمراض التي تسببت في قتل أكثر من ربع العالم الأوروبي في العصور الوسطى، حيث أنها تعد من الحشرات ذات الأحجام متناهية الصغر، والتي تخلو من وجود أجنحة بأجسامها وتمتلك بشرة يتواجد عليها مجموعة من الشعيرات التي تتكون أساسًا من الأشواك العريضة والتي توجد في شكل مسطح، وأطوالها تتراوح ما بين 0.1 سنتيمتر، و1 سنتيمتر.

تغذية البرغوث

مثلما احتجنا لكي نتعرف على ما هو البرغوث، نحتاج أيضًا أن نعرف لى ماذا يتغذى البرغوث بشكل أساسي، ووجدنا أن تغذية البرغوث تكون بشكل أساسي على:

  • البرغوث من الحشرات التي تتغذى بشكل أساسي على دماء الثدييات، والكثير من الطيور.
  • توجد أغلب طوائف البراغيث الأصلية في الأماكن القطبية والمدارية والمعتدلة، ذلك على الرغم من أن حشرة البرغوث لا تمتلك الأجنحة إلا أن قدرتها على القفز لمسافات بعيدة كبيرة للغاية.
  • تتصف البراغيث بأنها حشرات طائرة على الرغم من خلوها من الأجنحة، ولكنها تستخدم أرجلها في عملية الطيران والقفز السريع من مكان إلى آخر.
  • تتحرك بشكل كبير جدًا بين خصلات الشعر، وفي الكثير من الأنواع المختلفة من الجواكت والمعاطف الخاصة بالشخص التي تتطفل عليه.

الدورة الحياتية لحشرة البرغوث

بعد أن اتممنا الاجابة على سؤال ما هو البرغوث، سوف نتحدث عن الدورة الحياتية لتلك الحشرة، والتي يمكن تقسيمها إلى أربع مراحل مختلفة، وهي عبارة عن مرحلة البيض، واليرقات، والشرانق، ومرحلة الحشرة البالغة، حيث أن دورة الحياة الخاصة بحشرة البرغوث تعتمد بشكل أساسي على العائل، أو على مجموعة العوامل البيئية والظروف المناخية، ومن خلال ما يلي سوف نتعرف على تلك المراحل الأربعة لدورة حياة البرغوث:

ما هو البرغوث

مرحلة البيضة:

تلك المرحلة التي يقوم فيها البرغوق بوضع بيوضه، والتي يصل عددها ما بين أثنين إلى ما يقرب من العشرات من البويضات، ويعتمد ذلك الأمر في الأساس على نوع البرغوث والطائفة التي ينتمي إليها، كما أن عملية وضع البيض تستغرق عادة يومين إلى ما يقرب من أسبوعين إلى أن يحين موعد الفقس.

مرحلة اليرقات:

وهي المرحلة التي تلي مرحلة البيضة مباشرة، والتي تفقس عن يرقات، ويتم تغذيتها على المواد النباتية والعضوية إلى أن تنمو وتعتمد بشكل أساسي على العوامل المناخية المحيطة بها، ويمكن أن تستمر في تلك المرحلة من دورة الحياة إلى ما يقرب من 4 إلى 18 يوم.

مرحلة الشرانق

بعد أن تحصل اليرقات على الطعام من خلال البيئة المحيطة بها، تبدأ مرحلة نسج الشرنقة المصنعة من الحرير، من أجل أن تتشرنق وتصبح في دور الشرنقة، الذي هو أحد الأطوار الموجودة بدورة حياة البرغوث، التي من خلالها نتعرف على ما هو البرغوث، وبعدها تبدأ في أن تتحول بشكل كامل لتصبح حشرة برغوث يافعة كاملة النمو، ومن المعروف أن تلك المرحلة تحديدًا تستغرق ما يقرب من أربعة أيام من الوقت.

مرحلة الحشرة البالغة

بعد أن تصل حشرة البرغوث إلى الحشرة البالغة، يكون الهدف الرئيسي لها هو البحث عن مصادر الدماء، وعملية التكاثر، من أجل أن تبدأ في الأنثى في وضع بيوضها التي غالبًا ما تصل إلى ما يقرب من خمسمائه بيضة، طوال فترة حياتها.

ومن الجدير بالذكر أن الفترة التي يعيشها البرغوث تعتمد بشكل أساسي على العوامل المحيطة، حيث أن حياته يمكن أن تنتهي في أيام معدودة، أو تظل مستمرة إلى قرابة عام ونصف العام، ومن هنا نكون قد تعرفنا على ما هو البرغوث.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى