ما الفرق بين الحب والعشق

الحب والعشق أحاسيس ومشاعر مصدرها قلب الإنسان ولكن لكل منهما تفسير دقيق ومواضع خاصة بالحدوث، فمثلًا الحب إحساس قد ينتاب الإنسان تجاه شخص أو عمل أو شيء ما أما العشق فهو نوع من الحب أكثر تخصيصًا ويكون في الغالب تجاه شخص ما، تابع معنا الفرق بين الحب والعشق وتعرف على أدق المعاني الخاصة بكل منهما والرابط القوي الذي يجمع بينهما.

معنى إحساس الحب

كثيرًا ما نسمع أن فلان يحب فلانة أو أن فلانة تحب السفر والرحلات وغير ذلك من الجمل التي تشمل في تركيبها على كلمة الحب، فما هو ذلك الحب وكيف يكون؟ إن الحب أحد تلك المشاعر التي خلقنا بها المولى عز وجل وهي مشاعر تنبع من قلب الإنسان وتكون في حالة رؤية شخص ما أو عند التفكير في هذا الشخص أو عند ذكر سيرته في مجلس ما وهي مشاعر خارجة عن الإرادة أي لا يمكن التحكم فيها، فلم نرى يومًا ما أن فلان منع نفسه عن حب شخص ما أو أن فلانة جعلت نفسها تُحب شخص ما، فهذه المشاعر ليست خاضعة للإرادة.

كما أن الحب له بعض الخصائص الدالة عليه، تلك الخصائص إذا وجدناها في شخص ما فهي تعني أنه واقع في الحب ومن هذه الخصائص المميزة للحب وجود حالة من الإيثار والتفضيل والرغبة في تقديم كل ما يسعد الطرف الآخر حتى في حالة يقين الطرفين أن لا مستقبل لهم معًا، حيث يظل تمني الخير والسعادة سمة مميزة للحب.

المراد بكلمة العشق

العشق أيضًا حب ولكنه حب عميق للغاية ومتمكن من صاحبه، إذ لا يتمكن الشخص الذي تملك منه العشق أن يفارق حبيبه إذ يشعر بعدم القدرة على التنفس وعدم استطاعة استكمال مشوار الحياة، فإن العشق من أقوى أنواع الحب فهو يجعل الشخص يطلع إلى العالم عبر شريكه ولا يرى إلا ما يفضل ويحب هذا الشريك فقط، فكما يظن البعض يصبح العاشق كالمسحور الذي لا يتمكن من الحركة والحياة إلا في وجود المعشوق وهو أمر له إيجابياته وسلبياته إذ أنه من أقوى السلبيات ما يشعر به العاشق إذا فارق معشوقه حيث يصبح في الحياة مثل الميت.

فروق واضحة بين الحب والعشق

الحب مصطلح عام نجده في حياتنا اليومية بشكل معتاد كما أنه قد يتجسد في بعض العادات التي لا تفارقنا وقد نجده أيضًا في كثير من الأفعال الإيجابية، إذ أن الأمور التي تتم ويرافقها الحب والمودة دائمًا ما نجدها ناجحة بشكل مبهر، والخلاصة أن الحب متواجد في حياتنا بصورة طبيعية ولا تكون الحياة جميلة بدونه حيث حب الأهل وحب الأصدقاء وحب الحياة وحب الأبناء وما غير ذلك من صور الحب، أما عن العشق فهو يتميز عن الحب في كونه أكثر خصوصية في المشاعر وأكثر عمقًا في الإحساس كما يمكن أن يُقال عنه حب عميق أو متقدم، والعشق مصطلح معروف في كل لغات العالم فكثيرًا ما نجد محبين ولكن قليلًا ما نجد عشاق مخلصين يؤثر حبهم على مجرى حياتهم بشكل كبير ولا يمكنهم التخلص من هستيريا العشق وجنونه وهناك قصص عن العشق تحدث عنها التاريخ كانت تجسد المعنى الحقيقي للعشق وكيف يكون.

ما الفرق بين الحب والعشق

رابط قوي بين الحب والعشق

ما يجمع بين أحاسيس الحب ومشاعر العشق القوية الرغبة في عيش الحياة بكل تفاصيلها مع الشريك فلا مجال للتفكير واستخدام العقل في تحجيم هذا الحب أو العشق فكلاهما أمر غريزي لا يمكن للإنسان السيطرة عليه أو التحكم في مساره، ومن المعروف أن حالات الحب والعشق تأخذ الإنسان إلى سعادة تفوق الوصف وتجعله مفعم بالحياة ولكن في حال تعرض العشق بالأخص إلى ضربات الحياة المتتالية ووجود العقبات في طريقه ووصوله إلى مرحلة من البعد والحرمان هنا يكون الإنسان في قمة الشعور بالتعاسة ولا يقوى أي أمر آخر في الحياة من إخراجه من حالة الحزن التي يعيشها ولا علاج للعاشق المحروم سوى التأقلم مع الوقت مع بقاء ألم العشق في قلبه، والمحب الحقيقي يتمنى الخير والسعادة للمحبوب في كل الحالات سواء كان طريقهما واحد أو في حال افترقت الطرق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى