ماهي السنة النبوية

ماهي السنة النبوية ؟، السنة النبوية هي المصدر الثاني في الشريعة الإسلامية، حيث تشمل كافة الأحاديث التي وردت على لسان رسول الله صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير أو سيرة ذاتية أو صفة خلقية، كما أنها نقلت إلينا بصورة واضحة وصحيحة، وذلك لأن سيرة النبي صلى الله عليه وسلم تعد من أوضح السير بين الأنبياء والرسل، وتوصلنا منها عن نشأة رسول الله وحياته حتى مماته، وخلال هذا المقال في عالم المعرفة سوف نتحدث بعمق عن ماهي السنة النبوية؟

اقرأ أيضًا:

ماهي السنة النبوية؟

لمعرفة ماهي السنة النبوية، لابد من معرفة الآتي:

  • السنة لغة

السنة لغة تعرف بأنها هي المنهج والسبيل والطريقة، وتشمل السنة لغة الطريقة المحمودة والطريقة المذمومة، وتعرف سنة الله بأنها الأحكام والأوامر والنواهي التي حدثنا عنها الله عز وجل، حيث تعني كلمة سنها الله للناس أي فصلها وبينها للناس، كما تعرف السنة بأنها سيرة سواء كانت هذه السيرة قبيحة أم حسنة، حيث يقول الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز:

“وما منع الناس أن يؤمنوا إذ جاءهم الهدى ويستغفروا ربهم إلا أن تأتيهم سنة الأوّلين”. ويقصد بقوله تعالى سنة الأولين أي أنهم شاهدوا العذاب، فقام المشركين بطلب العذاب من خلال قولهم:” اللهم إن كان هذا هو الحق من عندك فأمطر علينا حجارة من السماء” ويقصد هنا بقولهم السنة الطبيعة، كما أنهم يفسرون امض بسنتك أي وجهك أو قصدك، وسنن الطريق وسنته التي يسير عليها.

ماهي السنة النبوية

ماهي السنة النبوية

  • السنة اصطلاحا

تعرف السنة في اصطلاح علماء وفقهاء الحديث على أنها كل فعل قام به رسول الله عليه وسلم، ولكن لم يدل على وجوبه أي دليل.

وتعرف السنة من قبل أهل الحديث على أنها كل ما نقل على لسان رسول الله صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير بالإضافة إلى الصفات الخلقية، وتشمل هذه السنة قول الرسول قبل البعثة وبعد البعثة.

كما عرف الفقهاء السنة بتعريف متغير تماما عن تعريف أهل الحديث، حيث تم تعريفها على أنها نظرة خاصة بالأجر والثواب أو التوبيخ والعقاب، فأضاف الفقهاء أن السنة هي كل ما طلب من المكلف فعله ولكن ليس بحزم وإصرار، أي أنه تشير السنة إلى ما يطلب من المسلمين ولكن لا يلزم عليهم فعله، حيث قيل إن السنة هي من يثاب فاعلها ولا يعاقب تاركها.

أقسام السنة النبوية

بعد ما عرفنا ماهي السنة النبوية، سوف نذكر مع حضراتكم اهم اقسام السنة النبوية، حيث يتم تقسيم السنة النبوية على حسب ما ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم كالآتي:

  1. السنة القولية

تعرف السنة القولية على أنها كل ما نقل على لسان رسول الله صلى الله عليه وسلم من قول، على سبيل المثال كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :”إنَّ من أحبِّكم إليَّ وأقربِكم منِّي مجلِسًا يومَ القيامةِ أحاسِنُكم أخلاقًا، وإنَّ أبغضَكم إليَّ، وأبعدَكم منِّي مجلِسًا يومَ القيامةِ الثَّرْثارون والمُتشَدِّقون والمُتفَيْهِقون. قالوا: يا رسولَ اللهِ قد علِمنا الثَّرثارين والمُتشَدِّقين فما المُتفَيْهِقون؟ قال: المُتكبِّرون”، وتعد السنة القولية من أهم وأعلى درجات السنة، حيث يتم احتياجها كثيرا لأنها تتميز بالثبات والوضوح وقوتها لدى القارئ.

  1. السنة الفعلية

هي كل ما ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم من أفعال، وتشير هذه السنة إلى الأحكام الشرعية على سبيل المثال: ما رواه أبو قتادة الأنصاري – رضي الله عنه – قال: “كان رسولُ اللهِ – صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ – إذا كان في سفرٍ، فعرَّسَ بليلٍ، اضطجعَ على يمينِه، وإذا عرَّسَ قبيلَ الصبحِ، نصبَ ذراعَه، ووضع رأسَه على كفَّهِ”، والجدير بالذكر أن السنة الفعلية أقوى في الاستدلال من السنة التقريرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى