قصة سندباد

قصة سندباد البحري هي تعتبر من القصص الشهيرة المأخوذة من حكايات ألف ليلة وليلة، وهي تعتبر من الحكايات الخيالية الجميلة التي يحبها الأطفال والكبار، وبطلها الرئيسي هو سندباد البحار الذي ولد في مدينة البصرة في العراق، وهو شخص يحب المغامرة والإبحار في كل مكان، وله الكثير من القصص والحكايات المختلفة، ويمكنك التعرف على المزيد من عالم المعرفة.

قصة سندباد

  • بعد تبديد الثروة التي تركها له والده، يذهب سندباد إلى البحر ومعه عمه لجمع النقود، يصلون إلى الشاطئ، ويظنون أنهم على جزيرة، ولكن بعد ذلك اكتشفوا أن هذه الجزيرة هي حوت نائم عملاق ظهرت عليه الأشجار.
  • استيقظ الحوت على نار أشعلتها البحارة، وغاص في أعماق البحار، مما أدى إلى غرق السفينة وكل من عليها، ولكن أرسل الله للسندباد حوض خشبي لينقذه من الغرق.
  • يذهب الحوض الخشبي إلى جزيرة نائية بالسندباد وعصفورته الشهيرة، التي تتكلم لأن أصلها أميرة حولها المشعوذون إلى طائر وقاموا بتحويل أهلها إلى نسور، وهي تدعى ياسمينا.
  • تجول السندباد بعد ذلك في الجزيرة ليجد مخرجًا يخلصه من هذا الضياع ولكنه يصادف بوجود مجموعة من الرجال في سرداب.
  • هؤلاء الرجال هم خدم لملك الهند المهراجا، دخل عليهم السندباد وعرفهم بنفسه وبدأ يحكي قصته التي أذهلتهم جميعًا، وقرروا مساعدته.
  • بعد ذلك أخذوه إلى الهند حتى يشاهد بها العجائب والغرائب الكثيرة، وهناك وجد رجلين يحبان المغامرة والسفر في كل مكان وهما علي بابا وعلاء الدين.
  • بدأ الثلاث رجال في السفر والإبحار وبدأوا في رحلاتهم التي واجهوا فيها الكثير من الصعاب والمخاطر، ولكنهم استطاعوا اجتياز المشكلات والصعاب بسبب ذكاء السندباد.
قصة سندباد
قصة سندباد

قصة سندباد البحري للأطفال ومغامراته مع أصدقاءه

  • من ضمن المغامرات التي خاضها السندباد مع أصدقائه، مغامرة مقبرة الفيلة ووادي الألماس وغيرها من المغامرات التي تمكنوا فيها من نصر الخير على الشر.
  • استطاع الأصدقاء الثلاثة في إحدى مغامراتهم أن يواجهوا الطائر الأخضر العملاق الذي يأكل البشر، وفي النهاية انتصروا عليه.
  • في مغامرة أخرى استطاعوا أن يفكوا سحر الطائر ياسمينا وأمها ووأبيها الذين كانوا ملوك للبلاد، وقاموا بإرجاعهم إلى شكلهم الطبيعي بدلًا من السحر الذي جعلهم على شكل طيور.
  • في إحدى مغامراتهم استطاعوا أن يقوموا بإنقاذ الأشخاص الذي قام الزعيم الأزرق بتحويلهم إلى حجارة، وكان من ضمن هؤلاء الأشخاص والدا السندباد وعمه.

اقرأ أيضًا …. نبذة عن عبد الله بن المقفع

قصة سندباد الحقيقية

  • يرجع أصل اسم السندباد إلى اللغة الفارسية، ومعناه زعيم نهر السند أو بالإنجليزية Lord of the Sindh River، وكلمة Sindh تعني في اللغة الفارسية نهر السند.
  • يعد هذا النهر من أطول الأنهار وأهمها في باكستان وفي شبه القارة الهندية، وهذا يدل على أن السندباد قد يكون بحارًا قديمًا في ساحل ما في دولة باكستان.
  • لذلك يعتقد الكثيرون أن شخصية السندباد قد تكون شخصية تاريخية كان وجودها حقيقي قديمًا، وكان شخصية تحب السفر والإبحار والترحال والمغامرة.
  • وبعد وفاته قد يكون الناس تداولوا قصصه ومغامراته الطويلة فيما بينهم، مما أدى إلى تناقلها بين الأجيال.

قصة السندباد البحري للأطفال ملخصة

هناك الكثير من قصص السندباد التي تستطيع أن ترويها على أطفالك الصغار، ومنها:

  • سافر السندباد مع مجموعة من البحارين حتى وصلوا إلى سفينة، ثم تسوه على جزيرة سهوًا، فبدأ السندباد يتجول في الجزيرة.
  • فجأة رأى قبة ضخمة، واكتشف أنها بيضة كبيرة لطائر الرخ الضخم، فجاءت فكرة غريبة للسندباد على ذهنه وهي ربط جسمه في ساق هذا الطائر.
  • ثم يأخذه الطائر ويقوم بتوصيله إلى جزيرة أخرى، عند تنفيذه للفكرة، قام الطائر بتوصيله إلى وادي كبير مليء بالألماس والجواهر، فبدأ بجمعه.
  • بعد ذلك سقط من الأعلى ذبيحة، فقام سندباد بربط نفسه فيها، وذلك حتى يأتي الطائر ليأخذها إلى الأعلى ويأخذ معه السندباد.
  • فجأة ظهر الأشخاص الذين ألقوا الطائر والذبيحة ليبحثوا عن الألماس الذي يلتصق في الذبيحة، فلم يجدوه ووجدوا السندباد.
  • بدأ السندباد يقص عليهم حكايته وأعطاهم جزء من الألماس الي قام بجمعه، ثم ذهب إلى مدينة البصرة.

في النهاية وبعد أن عرفنا قصة سندباد البحري، يجب أن ندرك أن هناك دروس مستفادة من هذه القصص وهي السعي في الطريق الصحيح والسعي لنصرة الخير على الشر.

قصة سندباد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى