فوائد العسل للحامل

يعتقد الكثير من الناس بأن تناول العسل خطر على المرأة الحامل، وهذا اعتقاد غير صحيح حيث أن فوائد العسل للحامل كثيرة ومتعددة، ولكن بشرط تناول العسل المعقم والمكرر وليس العسل الطبيعي الذي قد يحتوي على جراثيم وبكتيريا قد تضرها وتضر جنينها، كما يجب على المرأة الحامل تناول العسل بالكميات التي يوصي بها طبيبها حيث أن الإفراط في تناوله قد يؤثر عليها وعلى الجنين، وللمزيد يمكنك متابعتنا في عالم المعرفة

فوائد العسل للحامل 

نذكر أهم فوائد العسل للحامل فيما يلي: 

  • تناول العسل يمد المرأة الحامل بجميع العناصر الغذائية الهامة لصحتها مثل الفيتامينات، والأملاح المعدنية، والسكريات، والحديد. 
  • يساعد على تسهيل عملية الولادة حيث يساعد في انقباض عضلات الرحم في أشهر الحمل الأخيرة، وذلك بفضل مادة البروستا جلاندين الموجودة به والتي تزيد سرعة انقباضات الرحم. 
  • يعتبر مهدئ طبيعي للأعصاب، حيث يخلص الحامل من الإجهاد والتعب والأرق الذي يتسبب به الحمل، ويساعدها على النوم براحة وعمق. 
  • ينقي بشرة الحامل، ويساعد على حمايتها من البقع والبثور والحبوب والكلف الذي يظهر بسبب التغيرات الهرمونية في جسمها خلال الحمل. 
  • تساعد مضادات الأكسدة والفيتامينات المقاومة للجراثيم والبكتيريا الموجودة به على تقوية الجهاز المناعي للحامل.
  • يخلص الحامل من جميع اضطرابات ومشاكل الجهاز الهضمي التي تظهر خلال الحمل، وأهمها مشكلة عسر الهضم، ومشكلة الإمساك. 
  • يحمي تناول العسل من حدوث تسمم حمل، كما ينقي الجسم من الجراثيم والميكروبات والمواد الضارة الموجودة به، ويطهر الأمعاء. 
  • يخفف من تقلصات العضلات التي تستمر طوال فترة الحمل والتي تتسبب في آلام شديدة. 
  • يساعد في الحماية من التهابات الرحم، كما يساعد على تقوية الجدر الداخلية للشرايين والأوردة وبالتالي يمنع النزيف أثناء الولادة. 
  • يمنع تساقط شعر الحامل والذي يعتبر شائع وطبيعي خلال الحمل وذلك بسبب امتصاص الجنين للفيتامينات والحديد من جسم الأم. 
  • يحمي الحامل من حدوث مشاكل الجهاز التنفسي مثل الأنفلونزا، والسعال، ونزلات البرد، والربو. 
  • يقلل الآلام المصاحبة لفترة النفس، حيث يحتوي على مواد تقتل البكتيريا التي تسبب الآلام. 
  • يمنع الإحساس بالمغص والحركة وآلام المعدة خلال الحمل، كما يقلل من الأعراض الصباحية المتمثلة في الغثيان، والدوخة، والدوار، والتقيؤ. 
فوائد العسل للحامل
فوائد العسل

فوائد العسل للجنين 

استكمالاً لأهم فوائد العسل للحامل نذكر فوائد العسل للجنين فيما يلي: 

  • يعمل على تقوية عظام الجنين بفضل محتواه من الكالسيوم والفوسفور، ويحميه من ترقق العظام، والكساح.
  • يحمي الجنين من ضمور العضلات، ويحافظ على وزنه السليم الطبيعي. 
  • يحمي أنسجة الجنين ويحافظ عليها لينة، ويحمي الجنين من التهابات الأنسجة، حيث يحافظ على الكالسيوم في العظام، وبذلك يحمي الأنسجة المحيطة. 
  • يجعل الجنين بعد الولادة أقل عرضة لأمراض الجهاز التنفسي مثل الاحتقان، والرشح، وانسداد الأنف.
  • يحمي الجهاز العصبي للجنين بفضل محتواه من فيتامين ب والذي يحمي من تشوهات الأجنة. 
  • يقوي جهاز الجنين المناعي، ويمنع حدوث الولادة المبكرة التي تؤثر على حياة الجنين. 

الكمية المسموح بها من العسل للحامل 

بالرغم من فوائد العسل للحامل وللجنين المتعددة ومحتواه من العناصر الغذائية الذي يمد الحامل والجنين بالطاقة والمعادن والفيتامينات ويحميهم من الكثير من الأمراض، إلا أنه لابد من الاعتدال في تناول الحامل للعسل. 

والكمية التي يجب على الحامل تناولها من العسل يومياً هي ما بين 3-5 ملاعق كبيرة، وهذا يعني حوالي 180-200 سعرة حرارية، أي أن الملعقة الواحدة تحتوي على حوالي 60 سعرة حرارية. 

فوائد العسل للحامل

مع الأخذ في الاعتبار أن الكمية الموصي بنا من السكريات البسيطة للحامل يجب ألا تتخطى 10% من مجموع السعرات الحرارية اللازمة للحامل، وهي حوالي من 1800-2400 سعرة حرارية. 

مخاطر العسل للحامل 

بالرغم من فوائد العسل للحامل إلا أن هناك عدة مخاطر عند الإفراط في تناول العسل منها: 

  • سكر الحمل: حيث أن الإفراط في تناول العسل قد يرفع مستوى السكر في الدم، ويزيد من مقاومة الأنسولين. 
  • زيادة الوزن: وذلك بسبب ارتفاع محتوى العسل من السعرات، وبالتالي قد يؤدي لزيادة الوزن بشكل يصعب نقصانه بعد الولادة.  
  •  تشنجات الجهاز الهضمي: حيث أن الإفراط في العسل يجعل الجسم حامضياً وبالتالي يبطئ الهضم، ويؤثر على الجهاز الهضمي. 
  • تسوس الأسنان: حيث قد يؤدي العسل لحدوث تسوس ومشاكل الأسنان، وما يجعل الأمر خطيراً هو صعوبة علاج الأسنان خلال الحمل بسبب منع التخدير. 

بالإضافة لتناول الحامل للعسل بكميات متوسطة خلال فترة الحمل، على الحامل الاهتمام بنظامها الغذائي بشدة وتناول الأطعمة المفيدة لها ولجنينها، والغنية بالعناصر الغذائية التي تعوض ما يأخذه الجنين من محتوى جسمها من العناصر والمغذيات والتي يؤدي عدم الإسراع في تعويضها إلى تدهور صحة الأم وتساقط شعرها وأسنانها، وتأثر صحتها بعد الولادة أيضاً. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى