فوائد الزعفران

الزعفران هو عشبة نادرة أو صعب الحصول عليها وحصادها، لهذا فهو من أكثر النباتات باهظة الثمن، وهو من النباتات المعمرة موطنه الأصلي هو جنوب أوروبا، وآسيا الصغرى، وفضلاً عن فوائد الزعفران الصحية والمتنوعة للجسم، فإنه يتم استخدام الزعفران بعدة أشكال، حيث يمكن استخدامه كنوع من أنواع التوابل التي تعطي لوناً أصفر ونكهة للأطعمة المختلفة، كما يمكن صنع شاي الزعفران، وأيضاً يتم صنع مكمل غذائي من الزعفران على هيئة حبوب تحتوي على مسحوق الزعفران، وللمزيد يمكنك متابعتنا في عالم المعرفة

محتوى الزعفران من العناصر الغذائية 

قبل التعرف على فوائد الزعفران المتعددة للصحة والجسم، دعونا نتعرف على العناصر الغذائية الموجودة في الزعفران وهي كالتالي: 

  • يحتوي على الكثير من الفيتامينات مثل: فيتامين أ، فيتامين ب1، فيتامين ب2، فيتامين ب3، فيتامين ب6، فيتامين ج، والفولات، ومركبات الكاروتينات. 
  • كما يتضمن العديد من المعادن الأساسية والهامة للجسم مثل: الحديد، الفوسفور، المغنيسيوم، الكالسيوم، البوتاسيوم، الزنك، الصوديوم. 
  • كما أن الزعفران غني بعنصر النحاس والذي يساعد  في إنتاج خلايا الدم الحمراء، ويعزز الجهاز العضبي. 
  • أيضاً الزعفران غني بمركبات نباتية تعمل عمل مضادات الأكسدة حيث تحمي خلايا الجسم من الجذور الحرة مثل: السافرانال، الكروسين، الكايمبفيرول، الكروسيتين. 

فوائد الزعفران 

فيما يلي أهم فوائد الزعفران المتعددة والمتنوعة للصحة وجسم الإنسان: 

  • يكافح الاكتئاب: من خلال زيادة تدفق الدم للدماغ، فيزداد افراز مادة السيروتونين التي تعرف بهرمون السعادة والتي تحسن المزاج، كما أن محتواه من فيتامين ب6 والكالسيوم يساهم في هذا، ولذلك يدخل الزعفران في صناعة بعض أدوية الاكتئاب. 
  • محاربة السرطان: وهذا بفض محتواه من مضادات الأكسدة والمواد النشطة، كما أن الكاروتينات الموجودة به تقوم بقتل أنواع من الخلايا السرطانية مثل سرطان الجلد، سرطان الدم. 
  • يعزز الصحة الجنسية: حيث أثبتت الدراسات تأثير الزعفران في علاج مشاكل العقم والمشاكل الجنسية لدى الرجال، حيث يقلل من ضعف الانتصاب ويزيد مدته، كما يعالج مشاكل القذف المبكر، ويحسن وظائف الحيوانات المنوية. 
  • مفيد للقلب والشرايين: ويرجع ذلك لمحتواه من المعادن الأساسية، حيث ان البوتاسيوم الموجود به ينظم ضغط الدم ويعيد توازن السوائل في الجسم، كما أنه ضروري لتنظيم ضربات القلب، ومضادات الأكسدة تمنع الالتهابات التي تؤدي لأمراض القلب والشرايين. 
  • يعالج الربو: من خلال توسيع القصبات الهوائية ويجعل التنفس أسهل. 
  • علاج اضطرابات النوم: حيث يساعد على تهدئة الأعصاب والاسترخاء، ويعالج الأرق. 
  • مرض الزهايمر: حيث يعالج مشاكل الأعصاب، وفقدان الذاكرة والزهايمر. 
  • يعالج اضطرابات الدورة الشهرية: ويخفف آلام الدورة الشهرية وينظم الدورة. 
  • علاج أمراض العين: حيث يعالج فقدان البصر المترتب على تقدم العمر والكثير من الأمراض الأخرى. 
فوائد الزعفران
فوائد الزعفران

بعض الآثار الجانبية المترتبة على تناول الزعفران 

بالرغم من فوائد الزعفران المتعددة للجسم وصحة الفرد بشكل عام، إلا أن الإفراط في تناول الزعفران قد يؤدي لبعض الآثار الجانبية منها: 

  • صداع ودوخة. 
  • جفاف الفم. 
  • التوتر والقلق. 
  • اضطرابات في الشهية. 
  • غثيان ونعاس. 

كما أن الجرعات الكبيرة قد تسبب بعض تفاعلات الحساسية، بالإضافة لإمكانية حدوث التسمم، ومن أعراض هذا التسمم:

فوائد الزعفران
  • نزيف الشفتين الأنف والجفون. 
  • الأخدار. 
  • اصفرار العيون والجلد والأغشية المخاطية.
  • الإسهال الدموي. 
  • التقيؤ.
  • الغثيان والدوخة. 

الجرعات المسموح بها من الزعفران 

يعتبر الزعفران آمن الاستخدام بشكل عام عند تناوله في صورة توابل وباعتدال، او استخدامه كدواء بواسطة الفم للاستفادة من فوائد الزعفران الصحية، وفيما يلي الجرعات المسموح بها من الزعفران كدواء: 

  •  الاكتئاب: 30 مليجرام مرة كل يوم عن طريق الفم. 
  • متلازمة ما قبل الدورة الشهرية: 15 مليجرام مرتين كل يوم عن طريق الفم. 
  • علاج الزهايمر: 30 مليجرام مرة كل يوم عن طريق الفم. 
  • قد يؤدي تناول جرعة من 12-20 جرام لموت الشخص. 

بالإضافة لما تم ذكره من فوائد الزعفران هناك بعض الفوائد الأخرى التي يفيد بها الزعفران الجسم، منها تدعيم الأداء الرياضي، والتقليل من الإجهاد والشعور بالتعب أثناء أداء الرياضة، كما يستخدم في علاج الثعلبة، وعلاج انتفاخ البطن، وطرد الغازات، وعلاج الصدفية، كما يساعد المنجنيز الموجد به على تنظيم نسبة السكر في الدم. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى