على ماذا يدل تغيير لون الشفاه؟

على ماذا يدل تغيير لون الشفاه؟ | الإنسان يمتلك ميزة خاصة به دونًا عن غيره من خلق الله وهو ما يسمى بحد فيريلون وهي حدود الشفاه التي تفصل بين البشرة والجزء الوردي منها والأحمر، وبالنسبة للون الشفاه الطبيعية فهو اللون الأحمر، أو الوردي المائل للون الأحمر أيضًا، والسبب في ذلك هو أنه يعود لأنه يحتوي على الأوعية الدموية المتفرعة من الشرايين وتحمل الدم، وهنا في السطور القادمة سوف نجيب عن سؤال عنوان المقال على ماذا يدل تغيير لون الشفاه ؟

أسباب تغيير لون الشفاه

تختلف ألوان شفاه الأشخاص بين شخص والآخر، وذلك تبعًا للعديد من العوامل المميزة أهمها لون البشرة الطبيعي، فكلما كان لون البشرة فاتحة كانت لون الشفاه فاتحة.

بشرة الشفاه تتكون من طبقات رقيقة من الأنسجة مما يجعلها شفافة أي بلا لون محدد، فتسمح لظهور لون الأوعية الدموية أسفلها وخصوصًا الشفاه الفاتحة.

على ماذا يدل تغيير لون الشفاه؟

 مع ذلك من الممكن أن يتم تغيير لون الشفاه نتيجة لعوامل وأسباب متعددة منها الضئيلة ومنها التي قد دلت على وجود مشاكل صحية كاملة.

نتيجة التعرض الشديد والمتكرر لجميع الأشعة الفوق بنفسجية التي يكون سببها الشمس تظهر نتوءات بقشور غامقة تسمى السعفية.

 وتتسبب أشعة الشمس القوية أيضًا باسم البقع الشمسية على العديد من مناطق الجلد، وخصوصًا منطقة الجلد المتعرضة لأشعة الشمس بما فيها الوجه، والشفاه والأذن والأيدي.

 تكون أحجام وألوان تلك النتوءات متنوعة، وتتراوح ألوان تتلك البقع ما بين البني والأسمر الفاتح للأحمر الغامق ويمكن تتحول نسبة بسيطة من إصابات السعف لسرطان الجلد في النهاية، وخصوصًا البقع التي تكون ملتهبة إلى حدِ ما.

على ماذا يدل تغيير لون الشفاه؟
على ماذا يدل تغيير لون الشفاه؟

تعرف على…علاج تهيج البشرة الحساسة

 فقر الدم الناتج عن نقص نسبة الهيموجلوبين

يتسبب فقر الدم الشديد الناتج عن نقص الحديد والتي تظهر أعراضه لدى فئات كثيرة بما فيها شحوب وجه، وشفاه يتغير لونها للون الأبيض، وعادة يسبب فقر الدم الناتج عن نقص الحديد والتي تظهر أعراض كثيرة منه بما فيه شحوب وجه، ويتغير لون الشفاه للون الأبيض.

 الزراق: هو صبغة الجلد والشفاه باللون الأزرق، ويعتبر عرض تعب شديد دليل على وجود إحدى مشاكل الصحة المسببة في انخفاض مستويات الأكسجين بالدم عن خمسة وثمانون بالمائة، وتتمثل هذه المشاكل في النوبات القلبية، وتجلط الدم.

متلازمة بوتز جيغرز: هي تعتبر أحد أورام وراثية تصيب الجهاز الهضمي وتتسبب في تصبغ الشفاه والأغشية المبطنة من أجل تجويف الفم مزودة ببقع بنية غامقة.

 ترسب الصبغات الدموية: داء ترسب الصبغات الدموية يكون نتيجة تراكم مستويات الحديد بالجسم ويترسب في الكثير من انسجة الجسم والذي يؤدي إلى وجود تصبغ في الجلد لفترات طويلة وتغير لون الشفاه للوان الغامق.

الإصابة بمرض أديسون: المرض يعرف بقصور الغدة الكظرية، أنه حالة تعب وإجهاد شديد جدًا تكون ناتجة عن فشل قشرة الغدة الكظرية بإنتاج الهرمونات وخصوصًا هرمون الكورتيزول، وتتسب في أعراض منها بقع سوداء على البشرة والشفاه أيضًا.

 متلازمة لاوجير هونجيك: المتلازمة تعتبر مشكلة من المشاكل الجلدية الحميدة والتي تكون مكتسبة وتسببت في تكوين طفح بني اللون في بطانة الفم، وعلى الشفاه وخصوصًا الشفة الموجودة بالأسفل.

 أدوية علاجية لتغير لون الشفاه

توجد العديد من العقاقير والأدوية التي من الممكن أن تكون المسببة في كثرة  صبغات الجلد فتشمل العلاجات ما يلي:

  • المضادات الحيوية مثل التتراسايكلين.
  • أنواع من الأدوية المضادة للسرطان.
  • مضاد مرض الملاريا.
  • مضادات ضد الاكتئاب ثلاثية الحلقات.
  • مضادات ملاريا.

 القلاع الفموي

يسمى داء المبيضات وهو يعد حالة من الحالات المرضية التي تصيب جوف الفم؛ نتيجة زيادة الفطريات والبكتريا فيها، وتسبب الكثير من الأعراض بما فيها ظهور بقع بيضاء أو صفراء على اللسان واللثة.

أن لون الشفاه قد يشير أيضًا إلى:

تغير لون الشفاه إلى اللون الأبيض يشير إلى نقص نسبة الهيموجلوبين الشديد ونقص فيتامينات، بالإضافة إلى أ/ اسمرار الشفاه، ويشر لاضطرابات شديدة في الجهاز الهضمي والإصابة بالإسهال أو الإمساك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى