علاقة المأكولات البحرية بالديدان الشريطية

علاقة المأكولات البحرية بالديدان الشريطية حيث أن لها أنواع كثيرة تصيب الإنسان بسبب تناول بعض المأكولات الغير ناضجة أو شرب المياه الملوثة، ويمكن أن تعيش تلك الدولة في الجسد حتى عمر 30 عاماً، ومن خلال موقع عالم المعرفة يمكن التعرف على أعراض وعلاج الدودة الشريطية

جدول المحتويات

الدودة الشريطية

الدودة الشريطية هي طفيليات معوية وأطلق عليها هذا الاسم لأنها شبيه بشريط القياس، وهي لا تعتمد على نفسها حتى تبقى حية ولكنها تحتاج إلى أن تتغذى في الأمعاء سواء كان البشر أو الحيوانات، كما ينتقل البيض الخاص بها من المصدر الحيواني إلى البشر عبر تناول الطعان بشكل خاص اللحوم النيأة الغير مطبوخة بشكل جيد، لذلك فإن علاقة المأكولات البحرية بالديدان الشريطية قوية للغاية.

علاقة المأكولات البحرية بالديدان الشريطية
علاقة المأكولات البحرية بالديدان الشريطية

أعراض الإصابة بالدودة الشريطية

الدودة الشريطية في الغالب ما تحدث العديد من الأعراض التي يشعرها حيالها بالقلق وذللك عند ظهورها يجب على الفور الذهاب إلى الطبيب المختص للحصول على العلاج اللازم للتخلص منها ومن هذه الأعراض هي على النحو التالي:

  • الشعور بالغثيان.
  • ألم حاد في البطن بشكل خاص في الجزء الأعلى
  • الضعف العام والهون في الجسم كله.
  • حدوث إسهال بالإضافة إلى الاضطراب في جهاز الإخراج.
  • فقدان الوزن بشكل ملحوظ.
  • نقص في كمية الفيتامينات والمعادن بالجسم.
  • فقدان الشهية بشكل تام أو الجوع بشكل مستمر.

خطورة الإصابة بالدودة الشريطية

  • قد تصل خطورة الإصابة بالدودة الشريطية إلى سد الأمعاء أو بعض القنوات الصغيرة مثل القناة الصفراوية، أو البنكرياس.
  • في حال انتقال يرقات الديدان من الأمعاء إلى الأجزاء الداخلية بالجسم فهي تحدث تلف في الكيد، القلب، المخ والعينين، وهي ما تهدد حياة الإنسان.

تعرف على…علاج تهيج البشرة الحساسة

أسباب الإصابة بالدودة الشريطية

علاقة المأكولات البحرية بالديدان الشريطية قوية بالإضافة إلى تناول أنواع اللحوم النيئة، وكذلك تناول المنتجات الحيوانية المصابة بالدودة الشريطية، ومن أهم أسباب الإصابة بالدودة الشريطية هي كما يلي:

علاقة المأكولات البحرية بالديدان الشريطية

ابتلاع بيض الدودة الشريطية وذلك عن طريق تناول اللحوم النيئة أو الماء الملوث أو الترب الملوثة ببراز الحيوان المصاب بهذا النوع من الدودة.

تناول الأسماك المصابة بالدودة الشريطية خاصة إن تم تناولها وهي نيئة أو غير مكتملة النضج.

الانتقال من شخص لآخر وهي بالفعل تصيب الإنسان بشكل كبير.

انتقالها بواسطة الحشرة إلى الإنسان وهي منتشرة في المناطق الغير نظيفة.

كيفية الوقاية من الدودة الشريطية

هناك بعض الأمور التي يجب وضعها في الاعتبار حتى تجنب الإصابة بالدودة الشريطية وهي على النحو التالي:

  • يجب غسل اليدين بشكل جيد قبل وبعد الخروج من الحمام.
  • تناول الطعام المطبوخ بشكل جيد بشكل خاص اللحوم، الدواجن، حيث أثبت الدراسات بوجود علاقة المأكولات البحرية بالديدان الشريطية.
  • التأكد من غسل الخضروات والفواكه بشكل جيد قبل تناولها.
  • تجميد اللحوم لمدة تتراوح ما بين 7 أيام حتى 10 أيام.
  • التخلص من فضلات الحيوانات بصورة سليمة مما يقلل من فرص الإصابة بالدودة الشريطية.

علاج الدودة الشريطية بالطرق المنزلية

هناك الكثير من الطرق المنزلية التي يمكن استخدامها في علاج الدودة الشريطية وهي على النحو التالي:

  • الثوم: يعتبر مضاد فعال للطفيليات، حيث يساعد في التخلص من الدودة بشكل كبير، عليك تناول ثلاثة فصوص ثوم النيء على الريق وذلك لمدة أسبوع.
  • حبوب القرع: تمتلك خواص مضادة للطفيليات حيث تمنع الدودة الشريطية من الالتصاق بجدار الأمعاء والعمل على خروجها بكل سهولة، يتم إضافة ملعقتين صغيرة من حبوب القرع المطحونة إلى ثلاثة أكواب من الماء المغلي، ويقلب جيداً ثم يترك لمدة نصف ساعة ويتم تناوله على الفور.

في نهاية الأمر يوجد علاقة قوية بين الإصابة بالدودة الشريطية وتناول الأطعمة الغير ناضجة بشكل خاص الأسماك، كما يجب تجنب تناول الفواكه والخضروات الغير نظيفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى