علاج اللسان الجغرافي بالأعشاب

علاج اللسان الجغرافي بالأعشاب | اللسان الجغرافي عبارة عن تشوهات تحدث في اللسان ويكون على هيئة خريطة في السطح العلوي وجوانب اللسان ووفقاً للعديد من الأبحاث فإن اللسان الجغرافي لا يسبب أي ضرر على الجسم ولا يعتبر أحد أشكال السرطان حيث أنه يُعد التهاب حميد علي أطراف اللسان وتظهر تلك الحالة على 3:1٪ من الأشخاص وللتعرف على المزيد عن علاج اللسان الجغرافي بالأعشاب يمكنك زيارة عالم المعرفة .

أعراض اللسان الجغرافي 

أعراض الإصابة باللسان الجغرافي من الممكن أن لا تظهر إلا بعد مرور شهر وقد تصل إلى سنوات و يلاحظها دكتور الأسنان عند زيارتك له ومن بين تلك الأعراض: 

  • ظهور بقع علي منطقه اللسان أو أكثر من منطقة.
  • حدود اللسان يظهر عليها اللون الأبيض.
  • يتم ملاحظة بقع لونها وشكلها متباين.
  • تغير ملحوظ في حجم البقع.
  • بعض البقع قد تظل ثابته علي اللسان دون تغيير أو اختفاء لمدة 6 أشهر أو سنة كاملة.
  • ظهور تشققات في جوانب اللسان أو سطح اللسان.
  • عدم القدرة على الشعور بالراحة خصوصاً عندما يتم تناول بعض الأطعمة.
علاج اللسان الجغرافي بالأعشاب
علاج اللسان الجغرافي بالأعشاب

محفزات اللسان الجغرافي 

في بعض الأوقات يكون هناك بعض المحفزات التي تزيد من انتشار حالة اللسان الجغرافي والتي تزيد من انتشار البقع والتشققات وتشمل: 

  • الاستمرار في التدخين بشكل مبالغ فيه.
  • تناول الأطعمة الحارة جداً.
  • تناول الأكلات التي تحتوي على حمضيات بشكل كبير.
  • الأطعمة الساخنة.
  • معجون الأسنان وغسول الفم.

تعرف على…علاج صعوبة التنفس

علاج اللسان الجغرافي بالأعشاب

أسباب الإصابة باللسان الجغرافي 

إلي وقتنا هذا ليس معروف الأسباب الخاصة للإصابة باللسان الجغرافي ولكن مجموعة من الباحثين قاموا بالبحث حول بعض العلاقات المحتملة بين الإصابة بعدة مشاكل صحية مثل: الصدفية، اللسان الجغرافي.

هناك عدة عوامل تسبب أخطار حيث قد تزيد من خطر الإصابة باللسان الجغرافي منها: تشقق اللسان، الجينات

وعلى غير الممكن يمكن الوقاية من الإصابة باللسان الجغرافي وفقاً لعدم وجود أسباب خاصة به.

علاج اللسان الجغرافي بالأعشاب 

  • يتم استخدام نبات العرقسوس في الكثير من الأطعمة الشهية والوصفات الطبية وعلاوة على ذلك فإن هناك العديد من الأشخاص الذين يقومون بتناول جذور نبات العرقسوس بشكل كبير حيث أنه جذوره تحتوي علي مواد كيميائية نشطه وفعاله بما فيهم الجليسريزين والفلافونيدات، التي تساهم في الحد من الأعراض المرضية التي تشمل السعال ومرض انسداد الرئة ونزلات البرد.
  • وتستخدم جذور العرقسوس يومياً بجرعة مقدارها 760 ملليجرام الى 15 جرام وتلك الجرعة تعد آمنة للإنسان وعند تناول الجرعات بشكل مبالغ فيه فإنه سوف يسبب حدوث إصابة بفرط البوتاسيوم في الدم. 
  • وهناك بعض التجارب التي تم إجراؤها على مريض عمره 42 عام  كان يعاني من الشعور بالحرقان وحساسية تجاه الطعام الساخن والتوابل وأثناء الفحص تم تشخيص حالة المريض بأن لديه اللسان الجغرافي وتم إعطاؤه 3 جرام من العرقسوس إلي جم واحد من العسل ويتم خلطهم وتناول ذلك الخليط 3 مرات يومياً ولمدة 15 يوم بشكل متتالي.
  • بعد مرور أسبوعين تم ظهور حالة من تورد اللون وان اللسان أصبح ظاهراً وبارزاً مما أوضح أن العرقسوس يمكن أن يحد من الإصابة باللسان الجغرافي ويمكن استخدامه في علاج اللسان الجغرافي بالأعشاب

محاذير علاج اللسان الجغرافي بالأعشاب 

  • من الممكن أن يسبب العرقسوس تحفيز الجسم على تخزين كميات مهولة من الماء مما ينتج عن ذلك تفاقم الإصابة بمرض القلب الاحتقاني.
  • يقوم نبات العرقسوس بالمساهمة في ارتفاع ضغط الدم بصورة ملحوظة خصوصاً للأشخاص الذين لديهم إصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم.
  • عند تناول جرعات مبالغ فيها من الأدوية العلاجية الخاصة بنبات العرقسوس فذلك يمكن أن يزيد من تفاقم أمراض الكلي 

يحدث اللسان الجغرافي بعض التشوهات في أطراف اللسان ولكن لا يسبب أي أضرار صحية حيث أنه لا يرتبط بأي إصابات أخري مثل السرطان، ولا تظهر أعراضه على الفور حيث يمكن أن لا يشعر المريض بالحرق عند تناول بعض الأكلات الحارة ويمكن علاج اللسان الجغرافي بالأعشاب عن طريق نبات العرقسوس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى