علاج ارتفاع ضغط الدم

علاج ارتفاع ضغط الدم ، يعد ارتفاع ضغط الدم من الأمراض الشائعة والتي يصاب بها عدد كبير من الناس، الأمر الذي يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب المختلفة، كنوبات السكتات الدماغية والنوبات القلبية والعديد من الأمراض الأخرى الخطيرة، وعلاج ارتفاع ضغط الدم يعتمد على النظام الغذائي وكذلك اتخاذ أسلوب حياة منضبط لكي يتمكن الإنسان على مواجهة هذا المرض، وفي مقالنا التالي في عالم المعرفة نتعرف سويا على العوامل التي تؤدى إلى ارتفاع ضغط الدم مع توضيح طريقة علاج ارتفاع ضغط الدم.

اقرأ أيضًا: علاج الهالات السوداء تحت العينين

جدول المحتويات

طريقة علاج ارتفاع ضغط الدم

أولا: معرفة العوامل التي تؤدى إلى ارتفاع ضغط الدم

تعد زيادة الوزن من أهم العوامل التي تساعد على ارتفاع ضغط الدم، حيث أن ارتفاع ضغط دم الدماغ مرتبط ارتباطا وثيقا بزيادة وزن الجسم.

ثانيا: الإكثار من تناول الملح

استهلاك الملح بشكل كبير في مختلف صوره بشكل مفرط يزيد من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم والاصابة بالعديد من أمراض القلب والأوعية الدموية.

ثالثا: التدخين

 أكدت التجارب والإحصائيات أن الأشخاص المدخنين هم أكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم، بالإضافة إلى تعرضهم للعديد من أمراض القلب المختلفة.

علاج ارتفاع ضغط الدم

رابعا: تناول المشروبات الكحولية

 الأشخاص الذين يعتمدون في أنماط حياتهم على الإكثار من تناول المشروبات الكحولية يعدون من أكثر الاشخاص الذين يصابون بارتفاع ضغط الدم بشكل ملحوظ.

خامسا: قلة الحركة

 الاهمال في ممارسة الرياضة والجلوس لفترات طويلة وعدم الحركة، فذلك يؤدي الى إصابة الشخص بارتفاع ضغط الدم.

سادسا: وسائل منع الحمل

 أكدت التجارب أن السيدات اللاتي يتناولن حبوب منع الحمل الفموية يؤدي ذلك إلى تعرضهم بشكل كبير إلى الاصابة بارتفاع ضغط الدم.

سابعا: النساء الحوامل

 تتعرض النساء الحوامل أثناء فترة الحمل الي إصابة نسبة كبيرة منهم بارتفاع في ضغط الدم.

ثامنا: العوامل الوراثية

يدخل العامل الوراثي بشكل كبير في الإصابة بارتفاع ضغط الدم، حيث أن الاشخاص الذين يوجد لديهم بعض أفراد الأسرة مصابين بارتفاع ضغط الدم يكونون أكثر عرضة لإصابتها بهذا المرض.

علاج ارتفاع ضغط الدم

طرق علاج ارتفاع ضغط الدم

هناك طريقتين لـ علاج ارتفاع ضغط الدم والحد من الإصابة به، وتتلخص فيما يلي:

الطريقة الأولى: العلاج من خلال تغييرات في نمط الحياة

  • ممارسة الرياضة بشكل دوري ولتكن رياضة المشي أو ركوب الدراجة بدلا من السيارة.
  • المحافظة على الوزن المثالي للجسم من خلال حرق الدهون الزائدة وفقدان وزن الجسم الزائد.
  • تقليل الملح في الطعام والبعد عن تناول الأطعمة المملحة والأطعمة المصنعة والمعلبة.
  • البعد عن التدخين والإقلاع عن تناول الكحوليات.
  • الحرص على تناول المواد الغذائية الصحية الغنية بالألياف.
  • المداومة على تناول الفاكهة والخضروات الطازجة على مدار اليوم.
  • التقليل من تناول المشروبات الغنية بمادة الكافيين والتي تتمثل في الشاي والقهوة.
  • الأوميجا 3 والتي تتوفر في الأسماك والمكسرات.
  • الحد من تناول الدهون المشبعة.
  • عدم الإكثار من تناول المشروبات الغازية.
  • البعد عن التوتر والانفعال قدر الإمكان.
  • يجب الحرص على تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة قليلة من السكر.

ثانيا: علاج ارتفاع ضغط الدم باستخدام الأدوية الطبية

وهذا النوع من العلاج يعتمد على تشخيص المريض من خلال الطبيب المتخصص، والتزامه بإتباع خطة علاجية تتناسب مع المريض، حيث يقوم بوصف العلاج المناسب الذي يتناسب مع حالة المريض من حيث مراعاته لتلك النقاط، والتي تتمثل فيما يلي:

  • عمر المريض وجنسه.
  • شدة إصابة المريض بارتفاع ضغط الدم.
  • مدى معاناة المريض من بعض الأمراض الأخرى المختلفة إصابته بمرض السكرى أو ارتفاع معدل الكوليسترول في الدم.
  • الآثار الجانبية التي يتعرض لها المريض عند استخدام الدواء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى