عبارات عن المعلم

قبل معرفة أجمل عبارات عن المعلم يجب أن نشيد بفضل المعلم الكبير على الأمة جميعها، فالمعلم هو الذي يبني المجتمع ويبني عقول طلابه كالمهندس الذي يبني الأبنية، وهو الذي يغرس العلم في العقول لتنمو وتنير وتتقدم كالمزارع الذي يغرس البذور في الأرض، وهو قدوة طلابه ومنارة العلم بالنسبة لهم، ولشدة فضلهم فقد قال عنهم الرسول صلى الله عليه وسلم بأنهم ورثة الأنبياء، وللمزيد يمكنك متابعتنا في عالم المعرفة

عبارات عن المعلم

وفيما يلي أجمل عبارات عن المعلم نشيد فيها بفضله وعلمه الكبير: 

  • المعلم الناجح هو أهم أعمدة بناء التعليم الناجح.
  • المعلم الممتاز هو ذلك الذي لا يقتصر على إيصال المعارف إلى أذهان تلاميذه، بل يضع لهم الخطط للدراسة بحيث يمكنهم أن يستغنوا عنه وأن يُعَلِّمُوا أنفسهم مستقلين مدى حياتهم.
  • وجود مهنة المعلّم جعلت من العلوم منارةً تُشرق على الجميع.
  • المعلمون شهب كتب عليھا أن تحترق؛ لإنارة طريق تلاميذهم، لذلك وجب علينا شكرهم.
  • لو كان العالم دون معلم لَسادَ الجهل والتخلّف بين الناس.
  • أسهل على المعلم إن يأمر من أن يعلم لكنه لا يفعل.
  • إذا اعتمد الإنسان على نفسه يسد حاجته وإذا نظر إلى من عمل واجتهد ونفع نفسه وأهله فإنه يصبح قدوة ومعلماً لأبنائه فيحذون حذوه.
  • التكنولوجيا هي مجرد أداة فيما يخص تحفيز الأطفال و جعلهم يعملون معاً …فالمعلم هو الأهم.
  • مهمة المعلم الحديث ليست أن يُخلي الأدغال ويمهدها، بل أن يروي الصحاري.
  • للمعلّم احترامٌ دائم يجب ألّا يتعدّى أحدٌ عليه أبدًا، فالمعلّم هو مصدر الطاقة الإيجابيّة التي تدفعُ الطالب أن يُحب موادّه الدراسية ويُبدع بها.
عبارات عن المعلم
عبارات عن المعلم

بعض اقوال الحكماء عن المعلم 

بعد ذكر أجمل عبارات عن المعلم نتطرق لأهم أقوال الحكماء عبر الأزمان والعصور عن المعلم:

  • ما أشرقت في الكون أي حضارة إلا وكانت من ضياء معلم.   “كامل درويش”.
  • المعلم المتواضع يخبرنا، والجيد يشرح لنا، والمتميز يبرهن لنا، أما المعلم العظيم فهو الذي يلهمنا.   “ويليام آرثر وارد”.
  • كل ما حولي كذب ورياء، أما أنا فأريد أن أجبرهم على العيش بصدق وشرف، وأملك لذلك الوسائل الكافية إنهم لا يتمتعون بحيواتهم، وأعلم أن الذي ينقصهم هو المعرفة وينقصهم المعلم الذي يعي ما يتحدث به.   “ألبير كامو”.
  • إذا لم يعدِل المعلم بين الصبيان كُتِبَ من الظَلَمةْ.   “الحسن البصري”.
  • يمتلك المعلم أعظم مهنة، إذ تتخرج على يديه جميع المهن الأخرى.   “نجيب محفوظ”.
  • إن المعلم يترضّاه تلامذته و ليس هو الذي يترضّى تلامذته .   “محمد الغزالي”.
  • من معلمي تعلّمت الكثير ومن زملائي تعلمت أكثر ومن تلاميذي تعلمت أكثر وأكثر.   “شبنجلر”.
  • أنا مدين لوالدي لأنه أمّن لي الحياة ومدين لمعلمي لأنه أمّن لي الحياة الجديدة.  “الاسكندر المقدوني”.

تعرف على…عبارات عن فصل الشتاء

عبارات عن المعلم

شِعر عن المعلم 

نظراً لمكانة المعلم الكبيرة وفضله الكبير على المجتمعات جميعها، فقد اهتم الشعراء بالتعبير عن امتنانهم للمعلم من خلال الشعر، ونذكر بعض أبيات شعرية عن المعلم بعد عبارات عن المعلم فيما يلي: 

  • من قصيدة عن المعلم للشافعي:

اِصبِر عَلى مُرِّ الجَفا مِن مُعَلِّمٍ

 فَإِنَّ رُسوبَ العِلمِ في نَفَراتِهِ 

وَمَن لَم يَذُق مُرَّ التَعَلُّمِ ساعَةً 

تَذَرَّعَ ذُلَّ الجَهلِ طولَ حَياتِهِ 

وَمَن فاتَهُ التَعليمُ وَقتَ شَبابِهِ

 فَكَبِّر عَلَيهِ أَربَعاً لِوَفاتِهِ

 وَذاتُ الفَتى وَاللَهِ بِالعِلمِ وَالتُقى 

إِذا لَم يَكونا لا اِعتِبارَ لِذاتِهِ

  • من قصيدة المعلم لنزار قباني: 

لَشَعْرِكِ 

فضْلٌ عظيمٌ عليَّ

 يشابهُ فَضْلَ السَحَابهْ

 فمنهُ تعلّمتُ عِلْمَ الكلامْ 

وعنهُ أخذتُ أصولَ الكِتابهْ

قصيدة ” قم للمعلم وفه التبجيلا ” لأمير الشعراء أحمد شوقي 

وبعد التطرق لأهم عبارات عن المعلم نذكر أهم القصائد التي قيلت عن المعلم فيما يلي: 

قُـمْ للمعلّمِ وَفِّـهِ التبجيلا 

كـادَ المعلّمُ أن يكونَ رسولا

 أعلمتَ أشرفَ أو أجلَّ من الذي

 يبني وينشئُ أنفـساً وعقولا 

سـبحانكَ اللهمَّ خـيرَ معـلّمٍ

 علَّمتَ بالقلمِ القـرونَ الأولى 

أخرجـتَ هذا العقلَ من ظلماته ِ

وهديتَهُ النـورَ المبينَ سـبيلا 

وطبعتَـهُ بِيَدِ المعلّـمِ ، تـارةً 

صديء الحديدِ ، وتارةً مصقولا

 أرسلتَ بالتـوراةِ موسى مُرشد 

وابنَ البتـولِ فعلَّمَ الإنجيـلا

 وفجـرتَ ينبـوعَ البيانِ محمّد 

فسقى الحديثَ وناولَ التنزيلا 

علَّمْـتَ يوناناً ومصر فزالـتا 

عن كلّ شـمسٍ ما تريد أفولا 

واليوم أصبحنا بحـالِ طفولـةٍ

 في العِلْمِ تلتمسانه تطفيلا

 من مشرقِ الأرضِ الشموسُ تظاهرتْ 

ما بالُ مغربها عليه أُدِيـلا 

يا أرضُ مذ فقدَ المعلّـمُ نفسَه 

بين الشموسِ وبين شرقك حِيلا 

ذهبَ الذينَ حموا حقيقـةَ عِلمهم 

واستعذبوا فيها العذاب وبيلا 

في عالَـمٍ صحبَ الحيـاةَ مُقيّداً 

بالفردِ ، مخزوماً بـه ، مغلولا 

صرعتْهُ دنيـا المستبدّ كما هَوَتْ 

من ضربةِ الشمس الرؤوس ذهولا

 سقراط أعطى الكـأس وهي منيّةٌ 

شفتي مُحِبٍّ يشتهي التقبيلا

عرضوا الحيـاةَ عليه وهي غباوة

 فأبى وآثَرَ أن يَمُوتَ نبيـلا 

إنَّ الشجاعةَ في القلوبِ كثيرةٌ 

ووجدتُ شجعانَ العقولِ قليلا

 إنَّ الذي خلـقَ الحقيقـةَ علقماً

 لم يُخـلِ من أهلِ الحقيقةِ جيلا 

ولربّما قتلَ الغـرامُ رجالَـها 

قُتِلَ الغرامُ ، كم استباحَ قتيلا 

لم تعد مكانة المعلم عظيمة وكبيرة كما كانت في الأزمان الماضية، فقديماً كان يتم معاملة العلماء بصفتهم من أعظم الناس، وأن مهنة التعليم هي من أعظم المهن التي وجدت على الأرض، أما الآن فأصبح يستهان بدور المعلم الكبير ولم يعد أحد يوليه أحترامه الذي يستحقه، لذلك يجب علينا التوعية بدور المعلم الكبير وفضله العظيم وأن نحترمه بصفته مربي للعقول والأجيال. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى