عادات سيئة في عمليات التواصل بين فريق العمل

عادات سيئة في عمليات التواصل بين فريق العمل فإن العمل الجماعي داخل المؤسسات والهيئات المتعة في التواصل الاجتماعي، بالإضافة إلى الابتكار وطرح أفكار إبداعية داخل العمل، وكسر عامل الإحباط والملل، لذلك يعتبر من الأمور الهامة، يمكنك زيارة موقع عالم المعرفة للتعرف على أهمية مهارات العمل الجماعي.

عادات سيئة في عمليات التواصل بين فريق العمل

تتجه معظم المؤسسات إلى الاعتماد على مبدا العمل الجماعي وذلك حرصاً على إتمام العديد من المهام والإنجازات بشكل فعال، لذلك يتم تقسيم العاملين إلى العديد من الأقسام على حسب التخصص، ولكن هناك عادات سيئة في عمليات التواصل بين فريق العمل تظهر داخل المؤسسات يجب تجنبها وهي على النحو التالي:

  • إلقاء اللوم على الغير

هناك بعض الافراد الذين يلقون اللوم عند ارتكاب أخطاء على غيرهم، وذلك بدلاً من طرح الأسئلة التي يمكن من خلالها الوصول إلى الخطأ والعمل على إصلاحه.

عادات سيئة في عمليات التواصل بين فريق العمل
  • استخدام أسلوب التشتيت

يتسبب اتباع هذا الأسلوب داخل المؤسسات في الإضرار بمصلحة الشركة لأنه لا يعمل على حل المشاكل الواقعة بل تشتت ما يحدث سواء كان عبر تغيير مجرى الموضوع أو قول النكات وغيرها من الأمور.

  • عدم الانصات

تعتبر من عادات سيئة في عمليات التواصل بين فريق العمل هو عدم الاستماع الذي يؤدي إلى فشل العمل الجماعي داخل المنظومات بمختلف مجالاتها، بعض الأشخاص يتعمدون التجاهل عندما يتحدث قائد الفريق أو أحد زملاء العملاء على الرغم من أهمية الحديث المطروح.

عادات سيئة في عمليات التواصل بين فريق العمل
عادات سيئة في عمليات التواصل بين فريق العمل

أسوا العادات في التواصل بين الفريق الجماعي

هناك عادات سيئة في عمليات التواصل بين فريق العمل تعمل على تقليل كفاءته منها:

  • نشر الإشاعات والفتن بين فريق العمل، والعمل على محاربة تحقيق الأهداف الموضوعة، من خلال نقل أفكار سلبية محبطة للفريق.
  • العمل على التقليل من مدى كفاءة أحد الأشخاص داخل فريق العمل، مع الإكثار من الانتقادات السلبية الغير بناءة.
  • محاولة فرض بعض الأفكار السلبية التي تقلل من روح وعزيمة فريق العمل الجماعي.
  • العمل على فرض أحد الآراء على الآخرين وعدم الاعتراف بارتكاب الأخطاء.
  • تشكيل الأحزاب داخل فريق العمل الواحد مما يعمل على نشر العداوة بين الفريق ويصبح الارتكاز على تصيد الأخطاء وليس الهدف هو العمل على إنجاز المهام بكفاءة.

تعرف على…عادات وتقاليد الزواج في العراق

أنواع التواصل الفعال

التواصل الفعال بين العمل الجماعي في الشركات قائم على عدة أنواعها منها:

التواصل اللفظي: هذا النوع يقوم بناءً على الكلمات الناطقة أو التي يتم كتابتها بشكل مباشر.

التواصل الغير لفظي: هو قائم على الإيماءات والتعبيرات، بالإضافة إلى التلميحات المتعمدة على لغة الجسد.

أنواع مهارات التواصل

العمل الجماعي مع تحقيق التواصل والتفاعل الجيد بين الأشخاص يعمل على إنجاز المهام بكفاءة عالية، مما يعود بفائدة كبيرة على المنظمة وكذلك العاملين بها، ويجعلهم يبتكرون أفكار جديدة، وبعد أن تعرفنا على عادات سيئة في عمليات التواصل بين فريق العمل، كما أن هناك أنواع مهارات التواصل متعددة نتعرف عليها على النحو التالي:

الايجاز: عندما تبدأ بالحديث أمام فريق العمل عليك الابتعاد عن الجمل المتكررة أو حتى المرادفات التي تمنح نفس المعنى، مع توضيح المعلومات الهادفة والدخول بشكل مباشر إلى الموضوع.

الوضوح: يجب الابتعاد عن الطرق الملتوية الغير واضحة، مع إيصال المعلومات بشكل واضح عند التحدث مع الآخرين.

ترتيب الأفكار: قبل اتخاذ قرار التحدث أمام فريق العمل على ترتيب الأفكار التي سوف تتحدث بها حتى لا تتسبب في تشتت الآخرين، مع المصداقية في المعلومات.

الواقعية: عندما تبدأ في إطلاق فكرتك أمام فريق العمل عليك ثبوت مدى ايجابياتها بشكل عملي عبر استخدام الأدلة الدالة على صحتها حتى يتم إقناع الآخرين بها.

في النهاية فإن العمل الجماعي والتعاون بين الأفراد يساعد على تحقيق المهام بكفاءة عالية، لذلك يجب الحفاظ على هذا التعاون المشترك بين فريق العمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى