طريقة عمل التسقية الشامية بالزيت

تعتمد أكلة التسقية الشامية على الحمص والخبز فهما المكونان الرئيسيان في تلك الأكلة الشهية التي تصنف ضمن الأكلات الشعبية التي اشتهرت بها بعض البلدان العربية، حيث تشتهر سوريا والأردن وغيرها من المجتمعات الشامية بهذا الطبق الشهي والذي يمد الجسم بعناصر غذائية متنوعة وذلك بفضل تنوع مكوناته واحتوائه على سعرات حرارية يحتاجها الجسم من أجل النشاط والحيوية، تابع معنا طريقة عمل التسقية الشامية بالزيت حيث نوضح لك المقادير والخطوات بشكل مبسط وسهل.

أصل التسقية الشامية

التسقية أو كما يطلق عليها المصريين إسم الفتة هي أكلة إقتصادية تكثر في بلاد الشام وتعشق الأسر إعدادها وتقديمها في الإجازات وعلى موائد الإفطار إذ أن لها مذاق مميز بفضل مكوناتها الشهية ويعادل تلك الأكلة في مصر الفتة ولكن مع فارق أن التسقية تعتمد في الأساس على الحمص بينما الفتة المصرية تعتمد على اللحم والخبز وبالرغم من ذلك يُقال أن أصل الفتة المصرية يرجع إلى أصول شامية حيث أنها في الأصل كانت التسقية التي تطورت إلى أن أصبحت بهذا الشكل.

مكونات التسقية الشامية

والآن نستعرض معكم مكونات التسقية الشامية التي تتضافر معًا من أجل إنتاج تلك الأكلة الشامية المحببة وهذه المكونات هي:

  • الحمص: وهو المكون الأساسي حيث يجب أن يتوفر بمقدار كوبين ونصف ويكون مسلوق جيدًا.
  • الخبز: ويفضل أن يكون لبناني أو سوري أما عن الكمية فهي حسب الرغبة رغيف أو أكثر.
  • الزيت: مقدار نصف كوب فقط ويكون الزيت المستخدم زيت زيتون حيث أنه صحي ومفيد.
  • ثوم: مقدار فصين فقط ويكون مهروس بشكل جيد.
  • كمون: ملعقة واحدة من الكمون الخشن يقابلها ملعقتان من الكمون الناعم.
  • بيكربونات الصوديوم وملح.

شاهد أيضًا: طريقة طبخ بيض السمك

خطوات إعداد التسقية على الأصول الشامية

إذا تم اتباع الخطوات البسيطة الخاصة بإعداد التسقية الشامية بشكل متسلسل سوف تحصل على طبق مميز وشهي للغاية، إذ يتم إعداد تلك الأكلة على النحو التالي:

طريقة عمل التسقية الشامية بالزيت
  • وضع إناء به مقدار مناسب من الماء يتم إضافة الحمص إليه ويترك على نار هادئة للغاية وعند غليان الماء بالحمص لا نرفع الحمص عن الماء وإنما نتركه به إلى أن يحين إستخدامه.
  • يتم تجهيز الخبز عبر تقطيعه إلى قطع صغيرة ذات أحجام متناسبة ومن ثم يتم اختيار الطريقة الأنسب من أجل تجفيفه وتحميصه إما أن يترك في الهواء أو يتم إدخاله الفرن وهذا هو الأنسب حيث لا يستغرق الامر كثير من الوقت.
  • ثم تأتي خطوة إعداد الفقسة وهي التي تعتمد في تجهيزها على ثلاث مكونات هي ماء الحمص والبيكربونات وزيت الزيتون، حيث يتم وضع الماء في الإناء الخاص بالخلاط ومن ثم إضافة البيكربونات وأثناء الخلط يتم إضافة الزيت بشكل تدريجي ويتم التأكد من جاهزية الفقسة في حال بدأ الخليط يأخذ قوام ويتغير لونه إلى لون أشبه بلون الحليم.
  • يتم نقل خليط الفقسة إلى إناء ذات حجم مناسب ومن ثم وضعه على النار ثم الانتظار حتى يأخذ حقه من الغليان.
  • بهذا أصبحت جميع مكونات طبق التسقية جاهزة لذلك يتم اختيار طبق مناسب يوضع بداخله كمية الخبز الذي سبق تجفيفه ويضاف إلى هذا الخبز الثوم المهروس والبهارات الخاصة بتلك الأكلة وهي الملح والكمون.
  • ثم يتم استخدام الحمص والماء الخاص به إذ يتم إضافة كمية مناسبة من ماء الحمص بشرط أن يكون ساخن وقليل من الحمص المسلوق وعقب هذا يتم التقليب بشكل جيد لتلك المكونات مع الخبز حتى تصبح الأكلة طرية وشهية.
  • بعد ذلك يتم توزيع الحمص أعلى الطبق حتى يغطي باقي المكونات الأخرى ويزين الطبق بالكمون وبعض البقدونس المهروس وفي النهاية يتم صب مقدار الفقسة الموجود فوق الطبق والحمص وتقدم هذه الأكلة الشهية ساخنة.

قد يهمك: فوائد القرنفل للجنس

من المعروف في المجتمعات الشامية أن التسقية الشامية تقدم طبق رئيسي في طعام الإفطار وبجانب هذا الطبق أطباق أخرى جانبية، فعلى سبيل المثال طبق المخلل المشكل أو طبق حلقات البصل وغيرها من الأطباق التي تفتح الشهية إلى الطعام، لا تتردد في تجربة هذا الطبق الشامي إذا لم يسبق لك تناوله إذ أنه بجانب مذاقه الطيب فإنه سوف يمد جسمك بفضل الحمص بالألياف والبروتين اللازم حيث أنه طبق مكتمل القيمة الغذائية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى