طريقة دراسة جدوى اقتصادية

تعد عملية التخطيط الناجح لأي مشروع اقتصادي سواء كان إنتاجي أو خدماتي من أهم الأشياء التي تضمن نجاح المشروع من عدمه، وتحقيق الأرباح المطلوبة أم لا، حيث يساعد التخطيط الناجح على التنبؤ بالمشكلات والتغيرات ويحاول إيجاد حلول لهذه المشاكل ويعالجها بطرق فعالة، لهذا السبب قبل البدء في أي مشروع يجب أولاً معرفة طريقة دراسة جدوى اقتصادية ناجحة، وللمزيد يمكنك متابعتنا على عالم المعرفة

ما هي دراسة الجدوى الاقتصادية؟ 

  • هي عملية تقوم على جمع المعلومات اللازمة عن المشروع الاقتصادي الذي يريد الشخص القيام به سواء كان هذا المشروع صغير أو كبير.
  • ويتم تحليل هذه المعلومات والبيانات بعد  جمعها وتحليلها لمعرفة ما إذا كانت يمكن تنفيذها مع تحقيق أعلى أرباح للمشروع وبأقل خسائر ممكنة.
  • وهناك سؤال يحدد ما إذا كانت طريقة دراسة الجدوى ناجحة أم لا وبناءاً على إجابته بنعم أو لا يتم اعتماد هذه الدراسة أم لا، وهو سؤال ” هل المشروع مجدي للاستثمار؟ “. 
طريقة دراسة جدوى اقتصادية
طريقة دراسة جدوى اقتصادية

طريقة دراسة جدوى اقتصادية 

لمعرفة طريقة دراسة جدوى اقتصادية يجب معرفة خطوات القيام بأي دراسة جدوى ناجحة لأي مشروع اقتصادي، وهذه الخطوات هي: 

1.دراسة السوق 

وتعد أهم خطوة في طريقة دراسة جدوى اقتصادية وبناءاً عليها يتحدد نجاح المشروع أو فشله، وتتم عملية دراسة السوق على عدة خطوات هي: 

  • دراسة المستهلكين ومعرفة الشريحة التي تستهلك هذا المنتج مثلاً، ودراسة الكميات التي يتم استهلاكها من المنتج وأي توقعات لنقص أو زيادة الطلب على السوق، وذلك لتحديد القدرة الاستيعابية للسوق من هذه السلعة وحجم الطلب عليها.
  • المقارنة بين كمية السلع المعروضة في الأسواق والكميات المطلوبة منها عن طريق فهم الأساليب المتبعة في المنافسة، وذلك لتحديد الحصة في السوق.
  • وفي النهاية يتم مراعاة عدة عوامل مثل جودة الإنتاج، وسياسة التسعير، وأسلوب الترويج والتوزيع لتحديد حجم المبيعات. 

2.الدراسة الفنية 

يتم في هذه المرحلة مراعاة جميع مراحل وعوامل الإنتاج المختلفة، حيث يتم: 

  • تحديد ما يتطلبه الإنتاج من عمال، ومواد خام، ومرافق عامة.
  • معرفة الأصول الثابتة والتي تتمثل في الموقع المناسب، معدلات التصنيع اللازمة، والبناء.
  • التخطيط لجميع مراحل عملية الإنتاج بدءاً من مراحل عملية الإنتاج المختلفة مروراً بمدة الدورة الإنتاجية، والكمية التي يتم إنتاجها، حتى عملية التخزين. 

تعرف على..الفرق بين الوحدة والعزلة

3.الدراسة المالية 

وتعد هذه الخطوة أطول خطوات طريقة دراسة جدوى اقتصادية وأكبرها، حيث يتم فيها حساب جميع الأمور المالية الخاصة بالمشروع، وتتم على عدة خطوات وهي: 

أ. حصر أنواع تكاليف المشروع الكلية

  • التكاليف الرأسمالية: وهي تكاليف يتم دفعها لشراء عناصر الإنتاج وهي ” المعدات والآلات، الأرض، المباني “، ويتم دفع هذه التكاليف في بداية الإنتاج مرة واحدة، ويمكن استردادها في حالة البيع.
  • التكاليف التأسيسية: هي تكاليف ترتبط بالخطوات القانونية لبدء المشروع مثل” رسوم التسجيل والترخيص، رسوم قانونية، دراسات واستشارات “، ويتم دفعها مرة واحدة ولكن لا يمكن استردادها مرة أخرى.
  • التكاليف التشغيلية: وهي تكاليف تنتج عن عملية الإنتاج، ويتم حسابها لمدة دورة إنتاجية واحدة مع أخذ تواريخ التكاليف الثابتة في الاعتبار، وتنقسم إلى:  
  • تكاليف ثابتة لا تتغير بتغيير نوع الإنتاج وحجمه مثل الرواتب وإيجار الأرض والصيانة.
  • تكاليف متغيرة تتغير حسب حجم الإنتاج ومستواه مثل فواتير الطاقة والمواد الخام.
  • مجموع تكاليف المشروع الكلية: وتتمثل في مجموع التكاليف السابقة جميعها. 

ب. حساب الربح الإجمالي والشهري

  • إيرادات شهرية: هي عبارة عن الدخل المالي الشهري وتحدد بضرب الكميات المباعة في سعرها.
  • تكاليف شهرية تشغيلية: وهي عبارة عن مجموع التكاليف المتغيرة والثابتة لكل شهر.
  • الربح الإجمالي الشهري: هو عبارة عن دخل المبيعات المتبقى مطروحاً منه التكاليف التشغيلية. 

ج. حساب ربح الشهر الصافي

ربح الشهر الصافي = الإيرادات الشهرية – المصاريف الشهرية 

حيث أن: 

  • المصاريف الكلية الشهرية: هي مجموع كل المصاريف النقدية وغير النقدية، وتشتمل على التكاليف التأسيسية والتكاليف التشغيلية الشهرية، والبناء الشهري، وإهلاك الآلات، والتمويل الشهري.
  • ربح الشهر الصافي: هو دخل المبيعات الباقي مطروحاً منه المصاريف الكلية الشهرية. 

د. حساب قسط البنك الشهري 

قسط البنك الشهري = قيمة القرض + الفائدة الشهرية / { ( 6 سنوات × 12 شهر ) – أشهر إعفاء }

ه‍. الاختبارات المالية 

  • حساب نقطة التعادل: وفي هذه النقطة لا يحقق المشرع أي أرباح أو خسائر، ويكون مجموع الإيرادات يساوي التكاليف التشغيلية.
  • حساب معدل العائد على الاستثمار: وهو عبارة عن نسبة الربح الصافي السنوي إلى تكاليف المشروع الكلية، وتمثل هذه النسبة نسبة الاستثمار التي سيتم استعادتها بعد سنة من بداية المشروع. 

تعتمد عملية قيام واستمرار أي مشروع اقتصادي على أخذ احتياجات هذا المشروع المختلفة ومتطلباته من النواحي المالية والفنية والتسويقية في عين الاعتبار، وتهدف دراسة الجدوى في الأساس لمعرفة هذه المتطلبات والاحتياجات والتعامل معها عن طريق عناصر دراسة الجدوى الثلاثة وهي دراسة السوق، الدراسة الفنية، الدراسة المالية. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى