طرق علاج مرض كرون

يعد مرض كرون هو التهاب مزمن قد يصيب الجهاز الهضمي، ولذلك فإليكم اليوم أحدث طرق علاج مرض كرونز من خلال موقعنا، وذلك لأن هذا الالتهاب قد يتفشى بجميع طبقات الجدار المعوي ويؤدي إلى الالتهاب المزمن من خلال من خلال موقع عالم المعرفة.

طرق علاج مرض كرون

في العديد من الأحيان يصعب تحديد طرق علاج مرض كرون، وذلك نتيجة للحاجة لتحديد الحالة فقد تكون خفيفة وقد تكون متوسطة، ولكن من طرق العلاج المتعارف عليها:

  • العلاج بمستحضرات طبية يتم تناولها عن طريق الفم قد تصل إلى 4 غرامات يوميا.
  • العلاج بالستيرويدات وهو أيضا يتم تناوله عبر الفم أو من خلال الورد، وله تأثيرات جانبية، وبالتالي فقد أوضحت العديد من الأبحاث فعالية هذا الدواء.
طرق علاج مرض كرون
طرق علاج مرض كرون

أنماط مرض كرون:

طرق علاج مرض كرون

لمرض كرون العديد من الأنماط المختلفة في الطبع والشكل والتوصيف الطبي وهما:

  1. الصورة الالتهابية: وهي التي تظهر من خلال أوجاع بالجانب السفلي الأيمن من البطن مع إسهال وحمى وانخفاض بالوزن
  2. الصورة الانسدادية: وهي الصورة التي تتميز بأوجاع وانتفاخ البطن بعد الأكل مع الغثيان والإمساك والقيء وانخفاض الوزن.
  3. صورة الإنثقاب المغطي: وهي التي لها أعراض مختلفة كالزائدة الدودية والتهبا الرتج وظهور الناسور
  4. الاتصال بين عروة معوية مع عضو آخر: وفي تلك الحالة يشكو المريض من الإفراز من الفتحة للجلد، كما تظهر علامات تلويث، ولذلك ففي تلك الحالة يحدث ترسب في الدم وينتج عنه فقر دم ونقص بالبروتينات.

تعرف على…خلطة لتقوية الانتصاب

أعراض مرض كرون

كما يوجد مختلف الأعراض التي تصاحب داء الكرون ومنها الأعراض المعتدلة والحادة، كما أن تلك الأعراض قد تظهر بشكل تدريجي ومنها:

  1. الإسهال: حيث أن الإسهال ينتج من إفراز الأمعاء لكميات كبيرة من المياه والأملاح، كما أنه ينتج عنه تشنجات معوية حادة ويصبح البراز أكثر ليونة، وبالتالي فهذا الأمر يساهم في اضطراب النوم.
  2. أوجاع وتشنجات البطن: حيث تحدث العديد من الالتهابات والجروح نتيجة لانتفاخ الدار المعوي إلى درجة تكون الندوب واضحة وبالتالي فهذا الأمر يؤثر على حركة الأمعاء ويسبب العديد من الآلام والتشنجات.
  3. وجود دم بالبراز: أيضا قد تجد دم بالبراز وذلك نتيجة لنزف الدم من المناق الملتهبة وبالتالي فتظهر علامات باللون الأحمر الفات ويكون الدم خفيا وغير مرئي في بعض الحالات.

أسباب مرض كرون

بالطبع لا يوجد سبب واضح حول الإصابة بمرض كرون ومازال الباحثون غير واثقين بالضغط النفسي والتغذية ولكنهم سببين أساسين في الإصابة بمرض كرون، ومن العوامل التي تؤدي لهذا المرض أيضا:

  1. الجهاز المناعي: حيث من المحتمل أن فيروس كرون قد ينتج من أحد الفيروسات وبالتالي فيحاول الجهاز المناعي التصدي لغز بدائيات النوي وبالتالي فيكون هناك رد فعل في حدوث التهاب بالجهاز الهضمي، كما أنه قد يكون بدائي النوة نتيجة لتطور المرض، وبالتالي فإن أغلب الباحثين قد وجدوا أن الأشخاص المصابين بمرض كرون قد يصابون به نتيجة لمشاكل الجهاز المناعي لنوع معين من الجراثيم.
  2. الوراثة: أيضا قد تكون الوراثة هي السبب وقد اتضح حصول طفرة في الجين الخاص بهذا الفيروس لدى أغلب المصابين، حيث يكون الاحتمال الأول للعلاج الجراحي، وبالتالي فيواصل الباحثين البحث عن مختلف التغيرات الوراثية المسئولة عن هذه الإصابة.

عوامل الخطر في مرض كرون

كما أن مرض كرون قد يصيب كلا من الرجال والنساء، وتتمثل عوامل الخطر في:

  • السن: للسن ور كبير حيث يتم تشخيص أغلب المصابين في المراحل العمرية بين 20 ل 30 عام.
  • التاريخ العائلي: ويتمثل في مخاطر أكبر عند الأشخاص الذين لديهم قريب من الدرجة لأولى كالوالد أو الشقيق أو الأبن المصاب بمرض كرون أو الشقيق المصاب بهذا المرض فتصبح احتمالية الإصابة لديك 30 ضعف.
  • مكان السكن: السكن لفترة طويلة أيضا بالقرب من منطقة صناعية يزيد من احتمالية الإصابة.

وفي النهاية يجب أن نؤكد أن سبب نشوء داء كرون مازال حتى يومنا هذا غير معروف، وهناك العديد من الأسباب والعوامل التي مازالت تحت الدراسة، ولكن بشكل عام يجب أن نقوم بالتوجه للطبيب في حال الشعور بأي تغيرات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى