طرق علاج القلق

يوجد الكثير من طرق علاج القلق والتي تساعد في التحكم في جوهرة علميات الأيض، وطرق أخرى تساعد في التخلص من المخاوف المرضية، يكون الهدف منها التعامل الصحيح مع ضغوط الحياة، كما يمكن الجمع بين جميع طرق علاج القلق لإيجاد الحل الأمثل كما ستعرف من عالم المعرفة تابعونا.

طرق علاج القلق

العلاج بالأدوية

طرق علاج القلق

يمكن تناول بعض الأدوية، إذا كان سبب القلق لدى الفرد جسمياً، وقد يكون السبب غير جسمياً لكن يكون القلق تأثير سلبي على صحة الجسم.

حيث يتم إعطاء هذه الأدوية لتخفيف من الأعراض المرتبطة بالقلق، ومع ذلك له آثار جانبية، فيجب توخي الحذر عند استخدامه والانتباه إلى الجرعة التي يتم أخذها، وعدم أخذها حتى يصفها الطبيب.

طرق علاج القلق
طرق علاج القلق

العلاج السلوكي

 يعتمد على أساس أن الشخص يتعلم ويتلقى الاستجابات بطريقة مشروطة، وأن أساليب العلاج تعكس هذه العملية، يمكن تلخيص بعض طرق العلاج السلوكي بطريقتين:

  •  علاج بالتعريض
    • هي من طرق علاج القلق وهي التصرف الحقيقية والمباشر والمتكرر، أي تعريض الشخص للسبب الذي يقلق منه بطريقة لم يستطع الهروب منها.
    •  فقد وجد الباحثون أن التعرض الحقيقي لهذه المشكلة كما يحدث في الحياة الواقعية يخفف من أعراض القلق، لكن العملية لها خطوات وتدريب وتوضيح للشخص القلق الذي سيتعرض له، إذا نشأ القلق نتيجة مقابلات العمل تتم إجراء مقابلة الشخص لعدة مرات حتى يتم التخلص من القلق.

  • الاسترخاء
    • هو عكس القلق، لذلك لا يمكن الجمع بين الاسترخاء والقلق في نفس الوقت ويكون الشخص في حالة من الاسترخاء عندما يكون مرتاحًا واسترخاء العضلات والشعور بالهدوء، يمكن استخدام الاسترخاء التخيلي  أو التنفس باستخدام شد العضلات واسترخاءها.

أعراض القلق

تختلف أعراض القلق من حالة إلى أخرى، سواء من حيث نوعية وحدة الأعراض المختلفة ومنها:

  • الشعور بالصداع.
  • العصبية أو التوتر.
  • الشعور بغصة في الحلق.
  • قلة التركيز.
  • الشعور بالتعب
  • الاهتياج وقلة الصبر.
  • الارتباك.
  • الشعور بتوتر العضلات.
  • الأرق سواء صعوبة في النوم أو مشاكل في النوم.
  • فرط التعرق.
  • ضيق التنفس.
  • الشعور بآلام في البطن.
  • الإصابة بالإسهال.

تعرف على..الفوائد الصحية للجريب فروت

مدة علاج القلق

تختلف مدة علاج القلق من حالة لأخرى وعلى حسب شدة الأعراض وعلى حسب طرق علاج القلق المستخدمة، سواء بالأدوية أو بالعلاج السلوكي، حيث يكون أقل مدة للعلاج هو 3 شهور مع إمكانية زيادة المدة.

طرق علاج القلق النفسي بدون أدوية

وبحسب أحد الخبراء، يمكن علاج القلق النفسي بدون أدوية عن طريق

  • التنفس العميق الذي يلعب دورًا فعالاً في تقليل حدة القلق.
  • تقبل المشاعر، لأنه يساعد في التخلص من القلق النفسي.
  • التعبير عن المشاعر، ويجب أن يكون إيجابياً، ويمكن استخدام الورق والقلم لتنظيم الأفكار، وكذلك تقليل القلق، مع ضرورة عدم الاستسلام للأفكار السلبية.
  • من طرق لعلاج القلق تجنب التعامل مع الأشخاص السلبيين.
  • التركيز على اللحظة الآنية، وعدم التفكير في المستقبل واستحضار أسوأ السيناريوهات، لأنه يزيد القلق.
  • تغيير المهارات للتعامل مع الأزمات واكتساب مهارات جديدة.
  • عدم جلد الذات، لأنه يسبب زيادة التوتر والقلق مما يؤدي إلى خلل في أداء المهام الوظيفية لدى الإنسان.
  • محاولة التحكم في الحياة الصحية العامة من خلال النوم المستقر، وتناول الطعام الصحي وممارسة الرياضة بانتظام.
  • الابتعاد عن مسببات القلق، الذي يساعد على التخلص من القلق النفسي وعدم التعرض له.

دواء بسيط للقلق

هو دواء أتيفان هو أكثر أنواع الأدوية لعلاج القلق شيوعًا والأكثر استخدامًا، وقد يكون ذلك بسبب تأثيره السريع في تخفيف التوتر العصبي والقلق، حيث يظهر التحسن لدى المريض خلال 30 دقيقة فقط من تناول هذا الدواء.

فهو علاج طبي فعال في القضاء على نوبات الهلع والذعر في أسرع وقت ممكن، وتجدر الإشارة إلى أن هذا الدواء قد يسبب الإدمان لدى المريض إذا استخدم لمدة طويلة، لذلك لا ينصح باستخدامه إلا تحت إشراف الطبيب.

نجد أن طرق لعلاج القلق يكون عن طريق سلوكيات وتصرفات يتم مراقبتها والتعديل عليها حتى يتم التخلص من التوتر، فهي من الطرق الفعالة على عكس الأدوية التي تخفف من أعراضها فقط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى