طرق علاج التهاب اللوزتين

تختلف طرق علاج التهاب اللوزتين على حسب عمر المريض وعلى حسب حالة المريض، ومنهم من يصل به الأمر أن يقوم بإزالة اللوزتين عن طريق تدخل جراحي، يتم تحديد طرق علاج التهاب بعد التعرف على أسبابها وبعد التعرف على أعراضها كذلك، لتحديد العلاج الصحيح تعرفوا على  المزيد من عالم المعرفة.

ما هو التهاب اللوزتين؟

تعريف التهاب اللوزتين يكمن في الشعور بألم في منطقة الحلق، أو الشعور بخشونة، معظم المصابين به بسبب انتقال الرذاذ أو لمس منطقة بها عدوى فيروسية وبعد ذلك يتم وضع اليد على الفم.

طرق علاج التهاب اللوزتين

كيفية تشخيص التهاب اللوزتين

يستخدم الطبيب عدة أدوات وعدة طرق لتساعده في تشخيص التهاب اللوزتين:

  • الاستماع لأنفاس المريض باستخدام السماعة المخصصة لذلك.
  • عند تشخيص الأطفال يتم التحسس باليد من على الرقبة لتحديد إذا كان هناك تورم في اللوزتين.
  • البحث عن طفح جلدي على الجسم، لأن الطفح الجلدي يعد أهم الأعراض الظاهرية التي تصاحب التهاب الحلق.
  • عدم قدرة المريض على البلع.
  • فحص الأذن والأنف بأداة مضيئة تكشف العدوى ونسبتها في الحلق.
طرق علاج التهاب اللوزتين
طرق علاج التهاب اللوزتين

أعراض التهاب الحلق

من أهم الأساليب الصحيحة في تحديد طرق علاج التهاب اللوزتين هي طريقة التعرف على أعراض المرض لتسهيل تحديد العلاج المناسب الذي سيقضي على الالتهاب في وقت قصير.

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الشعور بالتعب في كامل أجزاء الجسم.
  • عدم القدرة على ممارسة الأنشطة اليومية.
  • فقدان الشهية للطعام.
  • بكاء الطفل أثناء تناول الطعام، وعدم قدرته على التناول.
  • الشعور بألم في المعدة.
  • ظهور طبقة بيضاء على اللوزتين، ويتم الكشف عنها من خلال الأشعة التي تجرى على اللوزتين.
  • الصداع المستمر.
  • عدم القدرة على تحريك الرقبة.

تعرف على…طريقة معرفة الحمل بالملح

أعراض خاصة بالأطفال الرضع

  • العصبية المتكررة بدون سبب.
  • سيلان اللعاب بسبب عدم قدرته على بلعه.

أسباب مرض الالتهاب الحلقي

تتنوع الأسباب التي يمكن أن تؤدي لالتهاب اللوزتين مثل:

  • التهاب اللوز ينتج عن تغيير العوامل الجوية.
  • تناول الماء البارد في الشتاء.
  • الإصابة بعدوى بكتيرية.
  • الإصابة بعدوى فيروسية نتيجة مخالطة المصابين بالزكام.

طرق علاج التهاب اللوزتين

طرق علاج التهاب اللوزتين في المنزل:

  • الاهتمام بتناول المشروبات الساخنة، مع المحافظة على قسط كافي من الراحة.
  • تناول الماء بكثرة لمساعدة الحلقوم أن يكون رطباً بشكل دائم.
  • الابتعاد عن المشروبات التي بها نسبة كافيين، والمشروبات الكحولية.
  • المحافظة على بقاء الجو المحيط بالمريض رطباً لأن الجو الجاف يزيد من التهاب اللوزتين.
  • استخدام الغرغرة بالماء المالح مرتين يومياً للتخلص من البكتريا وعدم السماح لها بالانتشار.
  • الابتعاد عن الروائح التي تهيج الالتهاب مثل روائح التدخين وبعض مواد التنظيف.
  • الاهتمام بتناول العسل لأنه يساعد على تخفيف الألم.
  • الاهتمام بتناول خل التفاح لأنه يعد مضاد قوي للبكتريا.

المضادات الحيوية والأدوية

يتم اللجوء للأدوية في الحالات الحرجة ولكن يفضل الاستمرار في الطرق العلاجية المنزلية بجانب تناول الأدوية للحصول على الشفاء التام بإذن الله.

المضادات الحيوية تساعد في قتل البكتريا المسببة في التهاب اللوزتين، ومن أفضل العلاجات البنسلين الذي يتم تناوله لمدة عشر أيام متتالية.

التدخلات الجراحية

يعتبر هذا الخيار الأخير في التخلص من الالتهاب اللوزتين المزمن، والتي لا يتم علاجه بالأدوية والمضادات الحيوية.

أعراض التهاب اللوزتين المزمن:

  • تكرار التهاب اللوزتين أكثر من عشر مرات في العام.
  • انقطاع التنفس أثناء النوم.
  • التعرض للنوبات بشكل متكرر في السنة التي قبل الجراحة.
  • ظهور خراج في الحلق.

تعتبر عملية إزالة اللوزتين من العمليات السهلة والسريعة ولا تحتاج إلى عناية بعد الانتهاء منها، إلا اذا حدث للمريض مضاعفات أثناء أجزاء الجراحة فيتم وضعه تحت المراقبة حتى تستقر الحالة بشكل كامل.

لتحديد طرق علاج التهاب اللوزتين يجب الذهاب للطبيب لأن هناك أشخاص لديهم حساسية من أنواع أدوية محددة ومن مضادات حيوية، ولتجنب جميع هذه الأضرار يفضل اللجوء للطبيب على الفور قبل اللجوء للعلاج بالأدوية، بمجرد الشعور بآلام في الحلق لمدة يومين متتالين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى