سيرة حياة نيقولاي غوغول 

سيرة حياة نيقولاي غوغول كان واحداً من أفضل الكتاب الروائيين والمسرحيين في روسيا في القرن التاسع عشر، وقد ساهم بدرجة كبيرة في الأدب الروسي وأثر فيه عن طريق قصصه القصيرة ورواياته، ولقد قام بتأسيس المدرسة الواقعية الروسية في الأدب، ولمعرفة معلومات أكثر عن سيرة حياة نيقولاي غوغول يمكنك زيارة عالم المعرفة.

سيرة حياة نيقولاي غوغول 

من أهم المعلومات في سيرة حياة نيقولاي غوغول ما يلي:

ولد نيقولاي غوغول في أوكرانيا وتحديداً في منطقة سوروتشينتسي الموجودة في مدينة بولتافا بتاريخ 31 مارس عام 1809م، وكانت أمه من أصل بولندي، وأبوه كاتب مسرحي غير محترم من أصل أوكراني.

كان يتحدث الأوكرانية والروسية بطلاقة شأنه شأن بقية أفراد أسرته، وتوفي والده عندما كان نيقولاي يبلغ من العمر خمسة عشر عاماً.

بدءاً من العام 1820 بدأ نيقولاي في تلقي التعليم من المدرسة العليا للفنون في مدينة نيزهين، وخلال الفترة التي قضاها في هذه المدرسة تعلم فنون الكتابة وبدأ في أول كتاباته.

سيرة حياة نيقولاي غوغول 

لم يكن نيقولاي محبوباً من بين زملائه في المدرسة، وكان منبوذاً دائماً، وكان زملاؤه في المدرسة يتنمرون عليه دائماً وينادوه ب “القزم الغامض”، وهذا ما أثر عليه كثيراً وكون جانباً مظلماً في حياته.

بعد تخرجه من المدرسة في عام 1828م، قام بالتوجه للعاصمة سان بطرسبرغ ليبحث عن وظيفة حكومية ولكنه لم ينجح في إيجاد عمل بجانب تعرضه للكثير من الضائقات المالية.

أيضاً حاول أن يعمل كممثل ولكنه فشل أيضاً ولم ينجح في تخطي الاختبارات، فقرر أن يتخذ طريقاً آخر في حياته ويكتب الشعر ويعمل كشاعر، وأيضاً لم ينجح في هذا.

سيرة حياة نيقولاي غوغول 
سيرة حياة نيقولاي غوغول

بعد كل هذا الفشل قرر ترك روسيا والهجرة لأمريكا فقام بركوب مركب والسفر لألمانيا أملاً في إكمال مشواره من هناك إلى أمريكا، ولكنه قد أفلس بعد وصوله ألمانيا ولم يستطع متابعة السفر لأمريكا نظراً لإفلاسه فقرر أن يرجع إلى بلده وبالفعل رجل إلى سان بطرسبرغ.

وعند وصوله لمدينة سان بطرسبرغ راح يبحث من حديد عن عمل حتى نجح في الحصول على وظيفة حكومية ولكن بمرتب ضعيف جداً، وبعد ثلاثة أشهر انتقل إلى وظيفة حكومية أخرى ولكنه بعد عام قام بتركها أيضاً.

تم تعيينه في جامعة سان بطرسبرغ عام 1834م استاذاً لتاريخ العصور الوسطى، ولكنه لم يكن يمتلك أي مؤهل لهذا العمل ولذلك قام بتركه أيضاً.

تعرف على…تعبير عن الصدق في الكلام

مسيرته الأدبية 

لمعرفة سيرة حياة نيقولاي غوغول بالكامل يجب معرفة أهم ما حدث خلال مسيرته الأدبية وهي:

كان أول ظهور لموهبة نيقولاي الأدبية في سن الثانية عشرة في خلال الفترة التي قضاها في المدرسة، وكانت أول تجربة أدبية له في مدينة سان بطرسبرغ بعد مغادرته للمدرسة والتوجه لها.

ولقد قام بتحمل تكاليف هذه التجربة الأولى بنفسه حيث قام بدفع تكاليف نشر قصيدة هانز كوشيلغارتن  “Hanz Küchelgarte” واستخدم اسماً مستعاراً عليها وهو “V.Alov”.

ولكن هذه التجربة الأولى قد باءت بالفشل الذريع وقام غوغول بشراء جميع النسخ وإتلافها وأقسم بعدها على عدم عودته لكتابة الشعر مرة أخرى.

وبالرغم من هذا الفشل استطاع غوغول تحقيق النجاح بين ليلة وضحاها عن طريق كتابة القصص القصيرة والتي لاقت إعجاباً كبيراً من عمالقة الأدب في القرن العشرين أمثال الكسندر بوشكين، وفاسيلي جوكوفسكي.

وبعدها قام نيقولاي بكتابة القصص القصيرة في عدة مجلات، وكانت تدور هذه القصص حول ريف أوكرانيا وفلاحيها والقرى الموجودة بها، وقام بإدخال حكايات مستوحاة من الفلكلور الأوكراني عن المسحورين والجن فيها بأسلوب مميز وساخر مستعملاً أمثلة وألفاظ اوكرانية شعبية فيها.

ما ساعد غوغول على هذه الشهرة هو أن أسلوب كتابته في هذه الفترة لم يكن مألوفاً لدى الأدب الروسي من قبل مما أدى لفت إليه أنظار النقاد والقراء.

قام غوغول أيضاً بكتابة ثمانية حكاية بعنوان” أمسيات في مزرعة قرب ديكانكا” في الفترة ما بين 1830 و 1831م ونشرت هذه القصص في مجلدين.

وبعد استقالته من جامعة سان بطرسبرغ بدأ في التحضير لنشر مجموعة قصصية جديدة في مجلدين بعنوان “ميرجورود” و “ارابيسك”، واللذان تم نشرهم عام 1835م.

وقد قام نيقولاي غوغول بكتابة عدة مسرحيات انتقد فيها الفساد السياسي في روسيا بالإضافة لكتابة الروايات والقصص القصيرة.

أشهر أعماله الأدبية 

أشهر ما تم نشره خلال سيرة حياة نيقولاي غوغول ما يلي:

  • النفوس الميتة ” رواية ” والتي نشرت عام 1842م، ولكنه قام بكتابتها في الفترة بين 1836 و 1837م.
  • تاراس بولبا ” رواية “.
  • الأمسيات في قرية قرب ديكانكا ” رواية “.
  • مذكرات مجنون ” قصة قصيرة “.
  • شارع نيفسكي ” قصة قصيرة”.
  • ملاكو أيام زمان ” قصة قصيرة “.
  • الصورة ” قصة قصيرة “.
  • الأنف ” قصة قصيرة “.
  • عربة ” قصة قصيرة “.
  • المعطف ” قصة قصيرة “.
  • المفتش العام ” مسرحية”.
  • بعد عرض مسرحية جديدة ” مسرحية”.
  • خطوبة ” مسرحية “.

أشهر أقواله 

” لا يمكنك أن تتخيل كم أصبح عالمنا غبياً هذه الأيام”.

” إن عواطف الإنسان غير محدودة مثل رمال البحر”.

” لم ينتج الملحدون ذلك الكم الهائل من الشر الذي أنتجه المنافقون “.

” فكر دائماً بما هو مفيد وليس بما هو جميل، سيأتي الجمال لاحقاً طوعاً دون إكراه “.

” لا فائدة من لوم المرآه إذا كان وجهك أعوج “.

توفي نيقولاي غوغول عام 4 مارس عام 1852م بعد قيامه بحرق بعض كتاباته ورفض تناول أي نوع من الطعام بعدها ليتوفي إثر ألم فظيع ودُفن في دير دانيلوف، ثم بعدها تم نقل جثته لمقبرة نوفوديفيتشي، وقد لُقب من قبل الناقدين الروسيين بيلينسكي وتشيرنيشيفسكي بلقب ” أب النثر الروسي الواقعي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى