رسائل جبران إلى مي زيادة

نحن جميعا نعرف أن الحب هو أسمى العواطف الإنسانية و رسائل جبران إلى مي زيادة كانت مثال للحب الصادق حيث استمرت هذه العلاقة المليئة بالحب والتفاهم والود قرابة العشرين عام حتى توفي جبران سنة 1931م، وقامت مي بإرسال رسالة إلى جبران بعد صدور روايته الأجنحة المتكسرة وهكذا كانت بداية الحب بينهم ولذلك نحن في هذا المقال من عالم المعرفة سوف نقدم لكم مجموعة من رسائل جبران إلى مي زيادة فتابعونا. 

جدول المحتويات

رسائل جبران إلى مي زيادة

  • جبران هو شاعر وأديب وكاتب لبناني وكان من أشهر أدباء وشعراء المهجر في أمريكا وذلك لأنه هاجر إلى أمريكا منذ الصغر مع والدته.
  • أما مي زيادة هي شاعرة وأديبة فلسطينية أصبحت نجمة مشهورة في القاهرة بعد تأسيسها ندوة الثلاثاء وهي عبارة عن ندوة أسبوعية يتواجد بها جميع الأدباء في هذا العصر.
  • وكانت بداية الحب الصادق بين جبران ومي زيادة عندما قامت بإرسال رسالة له بعد صدور الرواية الخاصة به (الأجنحة المتكسرة) وبعد ذلك أستمرت هذه الرسائل بينهم.
  • معظم الرسائل بينهم كانت عبارة عن نقاشات أدبية حول الأعمال الأدبية الخاصة بهم أو أعمال الأدباء الأخرين وكانت توجد بينهم أيضا رسائل حب خاصة بعد اعتراف مي زيادة بحبها إلى جبران وفي 35 من عمرها. 
  • ولكن من أهم رسائل جبران إلى مي زيادة بعد اعترافها له بحبها حيث قال لها ( تقولين لي أنك تخافين من الحب، لماذا تخافين يا صغيرتي أتخافين نور الشمس أتخافين مد البحر أتخافين مجئ الربيع لماذا يا ترى تخافين الحب. 

رسائل جبران إلى مي زيادة

قصة حب مي زيادة وجبران خليل جبران

رسائل جبران إلى مي زيادة
  1. قصة حب جبران ومي زيادة تعتبر من أصدق قصص الحب فالذي جمع بينهم هو رسائل جبران إلى مي زيادة لأن كل واحد منهم كان يعيش في مكان بعيد جدا عن الأخر.
  2. حيث كان يعيش جبران في أمريكا أما مي كانت تعيش في مصر ورغم ذلك جمعتهم قصة حب شهيرة استمرت لمدة 20 عام.
  3. وكانت الرسالة الأولى بينهم في عام 1912 م عندما أرسلت مي له رسالة وقالت ( لا يصح لكل امرأة لم تجد في الزواج سعادة التي حلمت بها أن تبحث عن صديق غير زوجها، فلابد أن تتقيد المرأة بواجبات الشراكة الزوجية تقيدا تاما حتى لو هي سلاسل ثقيلة).
  4. وبعد هذه الرسالة دارت رسائل كثيرة بين جبران ومي زيادة وبعد ذلك قامت مي زيادة بالاعتراف لجبران بحبها وقالت ( لقد كتبت كل هذه الصفحات لأتحايد كلمة الحب إن الذين لا يتاجرون بمظهر الحب ينمي الحب في أعماقهم قوة ديناميكية رهيبة قد يغبطون الذين يوزعون عواطفهم في اللاء السطحي.
  5. وبعد ذلك رد عليها جبران وقال ( تقولين أنك تخافين الحب لماذا تخافين يا صغيرتي أتخافين نور الشمس ؟ أتخافين مد البحر ؟ أتخافين مجئ الربيع ؟ لماذا يا ترى تخافين الحب ؟ أنا أعلم أن القليل من الحب لا يرضيك.
  6. وبعد ذلك استمرت الرسائل بين جبران ومي زيادة دون أن يجتمع كل منهم وبدون أن يتزوجا حيث بلغت رسائل الحب بينهم 37 رسالة وهذا ما جمعه ( كتاب الشعلة الزرقاء). 

تعرف على…خاطرة عن الصداقة

ماقاله جبران عن مي

  • لقد كتبت كل هذه الصفحات لأتحايد كلمة الحب إن الذين لا يتاجرون بمظهر الحب ودعواه في المراقص والاجتماعات.
  • وقال أيضا غابت الشمس وراء الأفق ومن خلال السحب العجيبة الأشكال والألوان حصحصت نجمة لامعة واحدة هي الزهرة.
  • نحن اليوم رهن عاصفة ثلجية جليلة مهيبة وأنت تعلمين يا ماري أنا أحب جميع العواصف وخاصة الثلجية أحب الثلج أحب بياضه وأحب هبوطه وأحب سكوته العميق.
  • ومن أهم رسائل جبران إلى مي زيادة عندما قال لها ( في هذه الدقيقة مرت بخاطري فكرة جليلة فاسمعي يا صغيرتي الحلوة إذا تخاصمنا في المستقبل  يجب أن لا نفترق مثلما كنا نفعل في الماضي. 

وفي الختام يجب أن نعلم جميعا أن الحب هو أسمي معاني الحياة وهو الذي يجعل الحياة مستمرة وجميلة والحب  الحقيقي هو المبني على الصدق والثقة والإخلاص بين الطرفين، حيث استمرت علاقة جبران بمي زيادة 20 عاما بدون أن يجتمع ببعض ولو مرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى