حقوق الطفل في الإسلام

حقوق الطفل في الإسلام تعتبر الطفولة من أهم المراحل والتي تنشأ فيها شخصية الطفل بشكل سلبي أو إيجابي ويجب أن يكون مبني على الاهتمام والرعاية التي يتلقونها، ولا بد من الإشارة إلى أن الإسلام أوضح واهتم بحقوق الأطفال منذ الصغر في تربيتهم بشكل سليم.

حقوق الطفل في الإسلام

قد شرع الإسلام العديد من حقوق الطفل في الإسلام وسوف نتعرف سويا اليوم عن أهم هذه الحقوق وهي كالتالي:

  • حق الطفل في الإسلام أن يكون أبوه مؤمنين بالله عز وجل ولهما الحق في استخدام شرع الله وأحكامه، وهذا على وجه التحديد عندما يحسن كل من الأب والأم حسن اختيارهم لبعضهم البعض.
  • رعايته عند ولادته والاهتمام بها وبكل أغراضه.
  • وقد ثبت حقه في الرضاعة من لبن أمه والفوائد العظيمة التي يتمتع بها حديثو الولادة الذين يشربون من لبن الأم.
  • وله أن يذبح عنه شاة كعقيقة أن قدر الوالدين على ذلك، وهذا ما ورد في حديث النبي صلى الله عليه وسلم.
  • حق الطفل في الملاعبة والحنان والملاطفة.
حقوق الطفل في الإسلام
حقوق الطفل في الإسلام

حقوق الطفل في السنة النبوية

حقوق الطفل في الإسلام

من حقوق الطفل في الإسلام الطهارة والنظافة في الختان للأطفال فقبل أن يكتشف العلم الحديث الحكمة الصحية منه فأن الله جعل الختان شريعة ربانية، لأنها تدعي إلى العناية والنظافة، وإزالة جميع الأوساخ والفضلات التي تضر به، طالما أنه لا يستطيع فعل ذلك بنفسه، حتى يتمكن من حماية الطفل من الأوساخ.

وقد اهتمت السنة النبوية بحقوق الطفل بشكل كبيرة، وحثتهم على الحفاظ عليه، فيجب على الأب أصحاب الطفل ورافقته إلى مجالس الكبار.

أن حسّن معاملة الطفل بطريقة صحيحة وسليمة ترفع من نفسيته المعنوية وكذلك معنويات العائلة والمجتمع الذي يعيش فيه ويصبح رجل صالح في الكبر وسوي.

من أهم طرق التربية توفير بيئة مناسبة لرعاية الأطفال فيها، ولأن قلبهم عبارة عن جوهرة نقية ويبدأ الأب والأم في نحته وتزينها.

تعرف على…أعشاب تساعد في النمو السريع للشعر

تعريف حقوق الطفل في الإسلام

  • أن التعرف على حق الطفل في الإسلام له العديد من التعريفات: فقد أكد العديد من العلماء أن حقول الطفل على الأب والأم هو، التربية والحماية والتعليم، وهذا هو حق الأطفال في الحصول على هذه من والديهم.
  • في عام 1924 أعلنت منظمة حقوق الطفل في جنيف أن عصبة الأمم حددت حقوق الطفل على أنها متطلبات في النمو الطبيعي وحق الأطفال الجياع وغيرهم في الحصول على التغذية السليمة.
  • حق الأطفال المرضى في الرعاية الصحية، وحق اللجوء للأيتام، وحماية الأطفال من الاستغلال.
  • تُعرِّف الفقرة 2 من المادة 25 من إعلان حقوق الطفل لعام 1948 حقوق الأطفال على أنها حق جميع الأطفال في التمتع بالحماية الاجتماعية، التي تستند إلى احتياجات الأطفال من “الحماية والمساعدة الخاصة”.

أنواع حقوق الطفل

  • يمكن للعديد من البالغين تحمل مسؤولية حماية حقوق الأطفال، وهو نوع من حقوق الأطفال ويبذلون قصارى جهدهم مع تقدمهم في السن، يتحملون مسؤوليات أكبر لاتخاذ الخيارات وممارسة حقوقهم.
  • تساعد أيضاً في احترام حقوق الأطفال الآخرين ومساعدة الأطفال حول العالم عن طريق منظمات مثل (اليونيسف) في هذه المنظمات، يتمتع جميع الأطفال بنوع واحد أو جميع أنواع حقوق الطفل.
  • بغض النظر عن هويتهم وأين يعيشون وماذا يفعل آباؤهم، واللغة التي يتحدثون بها، وما هي معتقداتهم الدينية، سواء كان الطفل صبيًا أو فتاة، بغض النظر عن تنوعهم الثقافي، سواء كانوا معاقين، سواء كانوا أغنياء أو فقراء.
  • لا ينبغي معاملة أي طفل بشكل غير عادل على أي أساس، ويجب على جميع البالغين أن يفعلوا ما هو أكثر ملاءمة للأطفال، وعندما يتخذ الكبار قرارًا، يجب عليهم التفكير في كيفية تأثير قرارهم على الطفل.

وفي الختام موضوعنا اليوم قد تعرفنا على حقوق الطفل في الإسلام  وتعرفنا على كافة أنواع حقوق الأطفال في العالم كله، وإذا كنت تريد التعرف عن المزيد من المعلومات يمكنك زيارة  موقع عالم المعرفة تابعونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى