حجر الجامشت

يعد حجر الجمشت أحد الكلمات اليونانية المشتقة من كلمة أميثستوس وتعني هذه الكلمة الغير مخمور، ويتميز هذا الحجر باللون الأرجواني أي البنفسجي بجميع درجاته، ويأخذ الحجر شكل الكوارتز ويعتبر هذا الشكل من أشهر الأشكال الشائعة في جميع أنحاء العالم، ويعد الجمشت أحد الأحجار الكريمة التي تتميز بقيمتها الكبيرة منذ القدم، وخلال هذه المقالة سوف نتعرف بالتفصيل في عالم المعرفة على حجر الجامشت.

ما هي الخصائص الشائعة لحجر الجمشت ؟

يعتبر الجمشت من أهم الأحجار الكريمة الخمسة التي تتميز بقيمتها الكبيرة جدا، بحيث تكون الأنواع الأخرى من الأحجار الكريمة هي الماس والزمرد والياقوت والزفير، يتميز هذا الحجر بصلابته الكافية التي تعطيه القدرة على الدخول في العديد من المجوهرات المختلفة بكل سهولة ويسر، وتوجد من هذه الأحجار الحجم الكبير الذي يتم استعماله في تصنيع العديد من المنحوتات الرائعة والمذهلة، ومن أهم المكونات التي تدخل في تكوين هذه الأحجار المتواجدة في الصخور البركانية في جميع أنحاء العالم الحديد والمنجنيز وأحيانا قد يدخل الحديد والمنجنيز معا في التكوين، وهذه المكونات هي المسؤولة عن تميزه بهذا اللون الحيوي والمميز.

يعتقد أن اللون الأرجواني هو لون مميز يرتبط بالنبلاء والملوك والرفاهية والطموح والقوة، حيث أنك عند تأمل وملاحظة هؤلاء النبلاء والملوك سوف تجدهم مرتدين ملابس طويلة ذات لون أرجواني كما أنك ستجد الزعماء المدنيين في الماضي كذلك بالإضافة إلى المباني والمنازل والتي سوف تجدها في المناسبات المقدسة مغطاة بالديكورات ذات اللون الأرجواني المميز.

حجر الجامشت
حجر الجمشت

ألوان الجمشت

تتراوح ألوان الجمشت ما بين اللون الأرجواني الفاتح مع الألوان الوردية الخفيفة وألوان اللافندر التي تتميز بنعومتها وصولا إلى ألوان التوتي الداكن وألوان البرقوقي مع لحمات من اللون الأزرق واللون الأحمر وصولا إلى اللون البني الغني في العديد من الأنواع.

في حالة كان الحجر لا يعطي اللون الأرجواني، لا يعد هذا الحجر من أحجار الجمشت، ويتميز حجر الجامشت الذي يتكون من الألوان الغامقة من الأرجواني مثل اللون الأرجواني المحمر القوي أو الدرجة الداكنة، بالقوة والأكثر قيمة عن غيرها من الألوان الأخرى، ولكن في حالة الألوان السوداء، فإنها تقلل من قيمة الحجر.

حجر الجامشت

ما هي أنواع الجمشت؟

ينتمي الجمشت إلى فصيلة الكوارتز أو ثاني أكسيد السيليكون، مثله مثل السيترين، ولكن تختلف بلورات الجمشت عن بلورات السيترين في اللون الخاص لكل منهما، حيث يتميز الجمشت باللون الأرجواني بينما يتميز السيترين باللون الأصفر، ويعتبر الجمشت و السيترين من الفصائل التي تنتمي إلى الكوارتز، وغالبا ما قد تجد إحدى النوعين في نفس المكان ولكن من النادر جدا أن تجد النوعين معا في البلورة الواحدة، وأثناء حدوث هذه الحالة يطلق عليها اسم إميترين، ولكن في هذه الحالة يكون كلا من الجمشت و السيترين يحتويان على نسبة قليلة جدا من الحديد، مما يؤدي إلى تلوين النوعين بلون مختلف، ولكن يتكون اللون المتواجد داخل الأميترين نتيجة اختلاف حالات الأكسدة الخاصة بالحديد داخل البلورة، وتحدث هذه الاختلافات في حالات أكسدة الحديد نتيجة اختلاف درجات الحرارة المتكونة داخل البلورة.

ما الأماكن الشائعة بوجود أحجار الجشمت؟

يوجد العديد من الأماكن التي تحتوي على المناجم الخاصة باستخراج أحجار الجشمت، وفيما يلي أهم هذه الأماكن:

  • تعد البرازيل من أهم وأكبر الدول التي تستخرج أحجار الجشمت .
  • الأوروجواي ثاني الدول التي تحتوي على أماكن استخراج الجشمت بكميات كبيرة جدا.
  • الولايات المتحدة الأمريكية.
  • روسيا وكندا من الدول الهامة التي يتم من خلالها استخراج الجشمت.
  • مدغشقر والهند وأيضا فرنسا.
  • زامبيا.
  • بوليفيا.
  • المكسيك.
  • تنزانيا.
  • ناميبيا.
  • المغرب.
  • جنوب إفريقيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى