تمرين كيجل

تمرين كيجل ، تختلف التمارين التي يقوم بها الأشخاص على حسب نوع الاستفادة التي يقوموا بتحصيلها، ومع ذلك فإنها تمنح الجميع النشاط العقلي والجسماني بشكل جيد، ويعتبر “كيجل” من أكثر التمارين التي يرغب فيها الرجال بشكل كبير، لأنه يعمل على تقوية عضلات قاع الحوض لدعم المثانة والأمعاء بشكل فعال، ولهذا سوف نتعرف معكم على فوائد تمرين كيجل من خلال السطور القادمة في عالم المعرفة.

فوائد تمرين كيجل للرجال

هناك العديد من الفوائد المختلفة التي يستطيع الرجال الحصول عليها من خلال تمارين كيجل المعروفة، والتي من الممكن أن يحصل عليها الجسم بشكل متميز.

  • تعمل بشكل عام على تقوية عضلات الحوض عند الرجال والنساء معًا.
  • تساعد على تقليل حدة هبوط الحوض.
  • تتميز بقدرتها على دعم الرحم، والحفاظ على صلابة جدرانه.
  • تتمتع بقدرتها على مساعدة الجميع بالتحكم في حبس البول بشكل أكبر.
  • تقوم على تسهيل الولادة الطبيعية، في حال انتظام المرأة الحامل بالتمارين خلال الشهر التاسع من الحمل.
  • تعمل بشكل جيد في معالجة آلام البروستاتا، واحتقانها، وتورمها عند الرجال.
  • تساعد على معالجة سلس البول الناتج عن التقدم في العمر، من خلال تقوية عضلة عنق المثانة.
  • تتميز بقدرتها على تقوية الانتصاب، وجعله يستمر لفترة أطول، بجانب المساعدة في التحكم بسرعة القذف.
  • تقوي عضلات الخصيتين، وتحسن أداءهما الوظيفي.
  • تعمل على تقليل حجم الإفرازات.
  • تدعم الأمعاء الدقيقة، والمستقيم، والمثانة.
تمرين كيجل
تمرين كيجل

كيف يمكن ممارسة تمارين كيجل للرجال

من الضروري أن يقوم الشخص المستخدم لتمارين كيجل أن يلتزم بالطريقة الصحيحة للتمارين، التي من خلالها يستفيد الجسم بأقصى درجة من المحصلات الجسمانية المناسبة.

  • التوصل للعضلات الصحيحة: ويتم هذا الأمر من خلال العمل على تحديد عضلات قاع الحوض، مما تساهم في العمل على وقف التبول أو شد العضلات التي تمنع تمرير الغازات، ويتم هذا الأمر من خلال ممارسة التمارين في أي وضع ولكن الأفضل يكون من خلال الاستلقاء.
  • إتقان الأسلوب الخاص بك: يقوم الشخص بالبدء في عملية شد عضلات قاع الحوض لديك، وذلك من خلال الاستمرار في جعلها منقبضة لثلاث ثوانٍ، والاسترخاء بعد ذلك لثلاث ثوانٍ، ويتم تجربة هذا الأمر لبضع مرات على التوالي، حتى تصبح العضلات أقوى، والتنوع بعد ذلك في وضع الجلوس أو الوقوف أو المشي.
  • الحفاظ على التركيز: ويتمثل هذا الأمر في قدرته العالية للحصول على أفضل النتائج، من خلال العمل على التركيز الشديد في عملية شد عضلات قاع الحوض فقط، والابتعاد عن شد عضلات البطن أو الفخذين أو الأرداف.

متى ينبغي القيام بتمارين كيجل

من الضروري أن يتم تحديد أوقات مناسبة للقيام بمثل هذه التمارين بشكل مستمر حتى يتم الحصول على أفضل نتائج من خلالها، حتى تصبح جزءًا من الروتين اليومي.

  • العمل على ممارسة عدد من تمارين كيجل في كل مرة تقوم بها بمهمة روتينية مثل تنظيف الأسنان.
  • تكرار هذا الأمر بعد التبول، للتخلص من القطرات القليلة الأخيرة من البول.
  • التركيز على شد عضلات قاع الحوض فحسب قبل وأثناء أي نشاط يزيد الضغط على الأمعاء.
  • تجربة ممارسة تمرين كيجل قبل النوم.

تحذيرات من تمارين كيجل:

هناك العديد التحذيرات التي من الضروري وأن يحرص الأشخاص الذين يرغبون في إجراء تمرين كيجل، على الالتزام بها حتى لا يتعرضوا لأي مشاكل نتيجة عنها.

تمرين كيجل
  • من الضروري أن يقوم الشخص الذي يقوم بالتمارين بالتوقف عنها عندما يشعر بالألم في مثانته أو ظهره، بعد إجراء التمارين، لأنها قد تكون بسبب خوضها بشكل خاطئ.
  • ضرورة أن تكون عضلات البطن والأفخاذ والظهر مرتخية، عند إجراء التمارين.
  • عدم ممارستها أكثر من اللازم لأنها قد تؤدي إلى تعب العضلة وغير قادرة على القيام بوظائفها بالشكل الصحيح.

وأخيرًا فغن تمارين كيجل تعتبر من أفضل التمارين التي يحتاج إليها الرجال والنساء بشكل عام، وهذا لأنها تتمتع بقدرة عالية على تقوية عضلات أسفل الحوض والعمل على تيسير عمل المثانة والأمعاء بشكل فعال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى