تعبير عن الحياء

تعبير عن الحياء ، الحياء خلق هام من أخلاق الشخص الصالح أيا كانت الديانة التي ينتمي إليها أو المعتقد الذي يسيطر على فكره، فالحياة يعني وفقا لما تم ترجمته في قواميس المعاني أنه الاحتشام الشديد والسعي الدائم لفعل الأعمال الخيرة التي تلتزم بالآداب والتربية الصالحة والتقرب من الله عز وجل، وفيما يلي أهم تعبير عن الحياء في عالم المعرفة

تعبير عن الحياء

في كثير من المواضع والأحيان يخلط الشخص ما بين الحياء وبين الخجل، ويعتبرها صفة واحدة أو معنيين مترادفين ولكن الحقيقة غير ذلك تماما، والحياء لا يعني الخجل على الإطلاق فالخجل هو الشعور الذي يتولد لدى الفرد حينما يقوم بعمل شيء في أغلب الأحيان مشين أو عدم السعي لفعل شيء معين حتى لو فعل خير لمجرد أن الشخص يخجل من أن يقوم به، ولكن الحياء يوجه صاحبه دائما ناحية الفضائل والصفات الحسنة والطيبة وضمن الفضائل، ولكن الخجل إذا ازداد لدى الشخص فربما ينتج عن ذلك حدوث آثار سلبية كثيرة قد تعوق بين ما يجب أن يقوم به في مجتمعه وما يفعله على أرض الواقع وفي تلك المرحلة يتطلب الأمر من الشخص أن يستشير الطبيب النفسي الخاص به.

يعتبر الحياء من أفضل الأخلاق والفضائل التي تحث وتدفع الفرد لعمل الخير، وقد أمرنا الرسول صلى الله عليه وسلم بضرورة التحلي به فقد ربطه في مواضع عدة بالإيمان القويم والسوي لأن هذه الصفة إذا توافرت في الإنسان فهي تسمو بروحه من أية معصية يمكن أن يقبل على فعلها، كما أنها تضفي المزيد من الخير والبركة والسعادة على حياته، فإن الشخص الذي يتسم بالحياء كثيرا ما نجده قريب من الجميع ويحبون أن يتقربوا منه ويتعاملوا معه طوال الوقت لأنه خيّر ولا يأتي من أي أذى أو عنف.

تعبير عن الحياء
تعبير عن الحياء

فضائل الحياء على صاحبه

  • التقرب الدائم إلى الله عز وجل يعتبر من أهم الفضائل التي تعود على الشخص الحيي الذي يتسم بصقة الحياء، حيث أن حياءه دائما ما يبعده عن أي سلوك يمكنه أن يقوده إلى المعصية.
  • الستر في الدنيا والآخرة يعتبر من أهم فضائل الحياء، لأن أي شخص يتسم بالحياء يبعده الله عن أي مذلة ومهانة ويرحمه ويستره ويعفو عنه طوال عمره وفي الآخرة يستره ويعفو عنه برضو.
  • صاحب السلوك الحيي يتسم بالعزة والوقار دائما لأنه لا يفعل في حياته إلا الخير ويخاف الله في كل صغيرة وكبيرة يقوم بها، ويمتنع عن فعل أي فاحشة أو سلوك بذيء.
  • الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر من أهم صفات وفضائل الشخص الذي يتسم سلوكه بالحياء، وهذا لأنه يبحث عن الأجر الكبير والعظيم الذي سيناله من الله تعالى إذا سار على هذا النهج طوال حياته.
  • كما سبق وذكرنا فإن الشخص صاحب السلوك الحيي يكسب محبة لا متناهية ويكسب محبة الله والعباد معا لأنه يغلب عليه التواضع في تعاملاته اليومية مع المحيطين به.
  • حفظ العرض والتسامح في من أساء إليك والتحلي بصفات الأنبياء والصديقين كما أنه الحصن القوي الذي يمنع صاحبه من ارتكاب أي شيء يخالف أوامر الله.

أنواع الحياء الثلاث

  • الحياء من الله عز وجل من خلال الالتزام بما أمر به والابتعاد عما نهى عنه.
  • حياء الشخص من نفسه حيث يبتعد عن كل ما لا يليق بأخلاق الشخص.
  • الحياء من الناس، وهذا هو أكثر أنواع الحياء التي تظهر جلية على صاحبها لأنه يخاف من أن يفعل أي شيء يمكن أن يلقي عليه اللوم ممن يتواجدون حوله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى