تطورات الجنين في الشهر السادس

تطورات الجنين في الشهر السادس، الشهر السادس من فترة الحمل يعد من أهم الشهور لدي الأم الحامل، حيث أن الجنين يبدأ في حركته للمرة الأولى بشكل ملحوظ، كما أن رئتي الجنين تبدأ في النمو بشكل كامل، ولكنهم لا يزالوا غير قادرين على أن يعملوا بالشكل السليم خارج الرحم.

الأسبوع الأول تطورات الجنين في الشهر السادس

  • يبدأ الجنين في تحريك عينيه بسرعة، وتبدأ الأصابع في الانبثاق لليدين والقدمين.
  • وزن الجنين يبدأ في التضاعف بشكل ملحوظ دونًا عن الشهور السابقة للشهر السادس، والجلد يبدو في حالة من الترهل الشديد حيث أنه ينمو بشكل أسرع من تراكم الدهون، وتبدأ العظام والأعضاء في الظهور من الجلد.
  • تظهر الأعضاء باللون الأحمر نظرًا لامتداد الشرايين والأوردة، التي توجد أسفلهم، ومع مرور الوقت تبدأ الدهون في التراكم على الجسم ليصبح أقل شفافية.
  • أما الرئتين فلا يزالوا في تلك المرحلة غير قادرتان على العمل خارج رحم الأم، ولكن بشكل عام يبدئان في ابداء الحركات التنفسية لكي يستعدا للخروج من الرحم.
  • تبدأ الحويصلات الهوائية في التكون، حيث أن الجنين في تلك المرحلة يعتمد بشكل كلي على مشيمة الأم في الحصول على الأكسجين، وسيستمر على هذا الوضع إلى أن يحين موعد الولادة.
  • يبدأ الجنين في تمييز الأصوات، حيث يستطيع سماع نبضات قلب الأم، وسماع صوتها، ولكنه يكون أكثر تأثرًا بالأصوات حيث أنها تكون مميزة بالنسبة له بشكل أكبر.

الأسبوع الثاني تطورات الجنين في الشهر السادس

  • الجلد المغطي لجسم الجنين يكون في صورة مجعدة تمامًا، كما أن مواقيت النوم والاستيقاظ لدي الجنين تبدأ في الثبات، ولكن ليس للأم أي تدخل في ذلك الشأن.
  • النوم يكون لدي الجنين أثناء حركة الأم وانشغالها، واستيقاظه يكون أثناء نومها وراحتها، حيث أن الحركة في بادئ الأمر تكون بطيئة نوعًا ما، فإن أن الأم تكاد لا تشعر بها.
  • تبدأ الأم في الشعور بحركة الجنين بعد أن يزداد حجمه ولكن بعد أن يكبر جدًا عن حجمه الأساسي، بدأ الحركة في الهدوء حيث أن الرحم يصبح ضيقًا عليه.
  • الرأس تنمو بشكل ملحوظ، حيث أن عضلات الوجه تبدأ في التطور السريع ويبدأ الجنين في الابتسام وتحريك عضلات الوجه بشكل كبير.
  • الجفون ينفصلان في تلك الفترة ولكنهم لا يزالوا مطبقين على بعضهم، والأذنين يكونا قد انتها تطورهما تمامًا في تلك الفترة من الحمل.
  • وبما أن الأذن الداخلية تلعب دورًا هامًا في اتزان الجسم، فإنه بمجرد أن ينتهي اكتمالهم يبدأ الجنين في التحرك إلى الوضع الشهير له على أن تكون رأسه عند قدميه.
  • السائل الأمينوسي المحاط بالجنين يساهم في تسهيل حركته حيث أنه يكون هناك إمكانية لنزوله إلى الحياة في تلك الفترة واستكمالها بشكل سليم دون أي أضرار.

الأسبوع الثالث من الشهر السادس

  • في ذلك الوقت أكد الخبراء أن حجم الجنين يقترب كثيرًا من حجم ثمرة اللفت، حيث أن طوله يكون قرابة 23 سنتيمترًا ووزنه ما يقرب من 680 جرام.
  • الجنين في أسبوعه الخامس والعشرون من فترة الحمل يبدأ في فتح الجفون للمرة الأولى، وأشارت الدراسات أن هناك بعض الأعضاء والأجهزة الجسمية التي يمكن أن تكون قد تطورت ولكن لم تكتمل بعد.
  • ومنها الجهاز الهضمي والرئتين والدماغ، ومن أهم التطورات التي يمكن أن تحدث للجنين في تلك الوقت ما يلي:
  • الرأس والرقبة: تحدث لهم تطورات ملحوظة حيث أن السمع والنظر يميلا إلى الخضوع للأوامر التي تصدر من الدماغ، كما أن البصر يبدأ في الاستجابة للأضواء وشدتها.
  • جفون العين تستطيع الحركة بسهولة الشفايف والفم يشعرون بأقل الأشياء، الأنف وفتحتيها يظلوا مفتوحين، كما أن الأبحاث العلمية أثبتت بداية ظهور براعم الأسنان في تلك الفترة.
  • الرئتان: تبدأ في النمو والتطور بسرعة بالغة، كما أنهم يستطيعون إنتاج مادة ما تمكنهم من التمدد أو الانبساط العضلي بعد الخروج من رحم الأم، ولكن في حقيقة الأمر فهم لا يزالون غير ناضجتين في تلك الوقت.
  • الدم: تبدأ الأوعية الدموية في النمو تحت سطح الجلد، وتسمى في ذلك الوقت شعيرات دموية.
  • نبض القلب: يمكن تقدير معدل دقات قلب الجنين في تلك الوقت ب140 دقة في الدقية تقريبًا، ويعرف بأن هذا المعدل يعد أسرع مما سيكون عليه بعد الولادة والخروج من الرحم.
  • الوزن، من تلك اللحظة يبدأ الجنين في زيادة الوزن بشكل ملحوظ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى