تشوهات القلب عند الجنين

تشوهات القلب عند الجنين ، القلب هو عبارة عن عضلة تقوم بتوصيل الدم المحمل بغاز الأكسجين إلى جميع أنحاء الجسم، كما تقوم أيضًا بتزويد الجسم بالدم اللازم له من أجل العمل عن طريق الشرايين التاجية، ومن الممكن أن يصاب القلب بالعديد من الأمراض المختلفة والمتنوعة والتي قد تؤثر على صمامات أو عضلة القلب أو حتى على عدد دقات القلب، وخلال هذا الموضوع في عالم المعرفة سنقدم لكم كافة التفاصيل التي تخص تشوهات القلب عند الجنين.

تشوهات القلب عند الجنين

عادة ما تحدث تشوهات عضلة القلب عند الجنين نتيجة حدوث خلل في تطور عضلة قلب الجنين أثناء فترة الحمل، وهذه التشوهات من الممكن أن تؤدي إلى حدوث ثقب في القلب، كما من الممكن أيضًا أن تؤدي إلى حدوث خلل في تطور وعمل عضلة وجدران وصمامات القلب والأدوية الدموية، وهذه التشوهات من الممكن أن تحدث نتيجة العديد من الأسباب المختلفة والمتنوعة مثل وجود مشاكل في الكرموسومات والجينات أو شرب الكحول أثناء فترة الحمل أو تناول الأدوية التي تؤثر على نمو الجنين أو تعرض المرأة الحامل إلى بعض الأمراض التي تؤثر على الجنين مثل مرض الحصبة الألمانية ولا سيما خلال أول 3 شهور من الحمل.

وهناك العديد من الأعراض التي من الممكن أن تظهر على الطفل المصاب بتشوهات عضلة القلب عند ولادته مثل سرعة التنفس أو ظهور بقع ذات لون أزرق على الأظافر أو الجلد أو حدوث بطء في زيادة وزن الجسم أو حدوث التهاب الرئة، وفي معظم الحالات من الممكن ألا تظهر أي على الطفل حتى مرحلة البلوغ كما من الممكن أيضًا ألا تظهر أي أعراض تدل على تشوه القلب على الإطلاق، والجدير بالذكر أن تشخيص تشوهات القلب عند الجنين أثناء فترة الحمل أصبح سهل جدا خلال العصر الحالي.

تشوهات القلب عند الجنين
تشوهات القلب عند الجنين

طرق علاج تشوهات القلب عند الجنين

عادة ما تعتمد طريقة علاج تشوهات عضلة القلب عند الجنين على شدة التشوه ونوع التشوه، ففي بعض الحالات من الممكن أن تكون شدة التشوه خفيفة وتشفى بسرعة من تلقاء نفسها بدون الحاجة إلى أي نوع من أنواع العلاج، ولكن في العديد من الحالات الأخرى من الممكن أن تكون شدة التشوه كبيرة وتطلب علاج سريع، وهناك العديد من الطرق العلاجية التي من خلالها يمكن علاج تشوهات عضلة القلب عند الجنين، وهذه الطرق تتمثل في الآتي :

  • الأدوية الطبية: هناك العديد من الأدوية الطبية التي تساهم في منع تشكل جلطات الدم كما تساعد في علاج عدم انتظام دقات القلب.
  • أجهزة القلب المساعدة: هناك العديد من الأجهزة التي من الممكن زرعها للمساعدة في تنظيم دقات القلب.
  • القسطرة القلبية: أثناء هذا الإجراء الطبي سوف يقوم الطبيب بإدخال أنبوب طبي مرن ورفيع في عضلة القلب من خلال الساق، وبعد ذلك سوف يقوم بإدخال عدة أدوات خاصة من أجل إصلاح هذه التشوهات، والجدير بالذكر أن القسطرة القلبية تساعد أيضًا في بعض الأحيان على علاج وإصلاح تشوهات القلب بدون وجود أي حاجة إلى إجراء عملية قلب مفتوح.
  • عملية القلب المفتوح: هذه العملية يتم إجراءها في حالة فشل القسطرة القلبية في علاج تشوهات القلب، حيث تساعد هذه الجراحة الطبية في إصلاح صمامات القلب أو إغلاق ثقوب القلب أو توسيع الأوعية الدموية.
  • عملية زرع القلب: عندما تكون حالة تشوهات القلب شديدة للغاية ولا يمكن علاجها باستخدام أحد الطرق السابقة يقوم الطبيب بإجراء عملية زراعة القلب والتي من خلالها يتم استبدال القلب المصاب بقلب آخر سليم.
تشوهات القلب عند الجنين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى