تاريخ عصر النهضة

تاريخ عصر النهضة ، بالرغم من مرور عشرات السنين على هذا العصر أو تلك الحقبة الزمنية الفريدة، والتي تميزت بالانطلاقة الحضارية الكبرى والتي أحدثت أكبر وأهم التغييرات التاريخية التي عرفها العصر الحديث، هو عصر النهضة، الذي مازال حتى اليوم محل اهتمام الكثيرين من مختلف أنحاء العالم، فتعرفوا معنا في عالم المعرفة على أكثر على تاريخ عصر النهضة.

مفهوم عصر النهضة

حتى هذه اللحظة هناك الكثير من النقاشات التي تدور حول عصر النهضة وتاريخه ومفهومه، وما يرتبط به من انقلاب ثقافي أحدث تغييرا في مختلف أرجاء العالم، وبصورة خاصة التاريخ المرتبط ببداية العصر وانتهائه، وهذا العصر قد شهد تغيرات ثقافية وسياسية ومجتمعية في كافة أرجاء أوروبا وكذلك الحركات الثقافية والفكرية التي اعقبتها، وقد بدأ هذا العصر منذ نهاية القرن الرابع عشر حتى أول القرن السابع عشر، ومن المعروف أن عصر النهضة قد بدأ في دولة إيطاليا حيث تم إطلاقه على يد فنان أو شاعر إيطالي يسمى “فرانشيسكو بترارك”، والذي كان شغوفا بدرجة كبيرة بأن يجمع المخطوطات القديمة ويعيد اكتشافها والمحافظة عليه.

وقد قام هذا العصر في الأساس على فكرة تكريس الجهود وتوحيد المعرفة من أجل إعادة اكتشاف الثقافة الغربية القديمة الكلاسيكية مرة أخرى، والمعرفة اليونانية القديمة وكذلك الرومانية ولهذا فإن تعريفه يعني الإحياء، حيث أن هذا العصر كان الهدف منه إعادة الحياة إلى الحضارة الأوروبية التي كانت قبل العصور الوسطى أو عصور الظلام والتي تم الحفاظ عليها من قبل علماء المسلمين من قبل.

تاريخ عصر النهضة

يرى الكثير من المفكرون أن الأفكار التي أدت بدورها إلى بداية بزوغ فجر عصر النهضة الحديث، في نهاية القرن الثالث عشر في مقاطعة فلورانسا الأوروبية وهذا ما تم توثيقه في عدد من كتابات “دانتي أليجيري” وبترارك، ولكن هناك بعض المؤرخين الآخرين أن البداية الحقيقية لهذا العصر كانت بحلول تاريخ 1401 بعد أن نهض الفن المعماري خاصة في تصميم كنائس فلورانسا والتي تحققت من خلال منافس بين كبار فناني هذا العصر وكان منهم “برونيليسكي و جيبرتي وماساتشيو”.

تاريخ عصر النهضة
تاريخ عصر النهضة

وفي هذا التاريخ كان ثمة خطا متوازيا بين المال وبين الفن، فكان أي فنان من رواد هذا الفن يعتمد على الإمدادات المالية من قبل النبلاء الذين أرادوا إحياء هذا الفن، فيما راح البعض يعرف عصر النهضة الذي وصل إلى فرنسا وبقية الدولة الأوروبية آنذاك بأنه الفترة الأكثر ثقافة في تاريخ أوروبا والتي تم فيها الإعلان عن التحرر التام من تخلف العصور الوسطى وإعادة بناء المفاهيم التي تتعلق بالقيم الحضارية والإنسانية.

تاريخ عصر النهضة

أسباب قيام النهضة الأوروبية

  • المخترعات الحديثة

أهم هذه الاختراعات كان ظهور الطباعة على يد جوتنبرج وكذلك صباغة الجلود والملابس، وكذلك أدت صناعة البارود في أوروبا إلى التقدم في المجالات الحربية والتوسعية ضد الإقطاعيين والأقاليم المتنازعة، وكذلك اختراع البوصلة أدى إلى التقدم في حركات الكشوف الجغرافية

  • تقدم وانتعاش التجارة بين المدن الأوروبية

من خلال البحر المتوسط والذي  كان الوسيط في عملية التبادل التجاري بين الشرق والغرب، أحرزت الدول الأوروبية التقدم الكبير والهائل في مجال التجارة مما أحدث الرخاء التجاري وظهور طبقا جديدة من الأثرياء.

  • استخدام اللغة الوطنية

أصبحت “اللغة اللاتينية” هي اللغة القومية والرسمية ولغة “الثقافة والعلوم” في هذه الفترة، بعد أن كانت قاصرة على رجال الدين أصبح الجميع يتحدث بها، مما جعل الكثير من الكتاب يلجأون إليها في تأليف أعمالهم والتأليف على نطاق أوسع مما جعل الثقافة تنتشر على نطاق أكبر وبين مختلف الطبقات الشعبية لتصبح هي اللغة الرسمية في هذه المجتمعات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى