تأثير ضعف البطارية على السيارة

تأثير ضعف البطارية على السياره ، تعتبر بطارية السيارة جزء أساسي لا يتجزأ من جميع السيارات، فهي الأداة المحركة التي تعطي الحركة للسيارة من أجل الحركة، كما أنها تستخدم في عدة أمور أخرى بخلاف تشغيل السيارة، حيث يمكنك شحن الهاتف الذكي من خلال البطارية خلال فترة القيادة، ولكن مع مرور الوقت قد تتلف بطارية السيارة، وخلال هذه المقالة في عالم المعرفة سوف نتطرق في الحديث عن تأثير ضعف البطارية على السياره.

دلائل ضعف البطارية

يوجد العديد من الدلائل والعلامات التي تشير إلى هلاك بطارية السيارة، والتي تشير أيضا إلى ضرورة تغيير بطارية السيارة من أجل تفادي حدوث أي مشاكل أو أضرار إضافية للسيارة والاضطرار إلى تغيير أجزاء أخرى، وفيما يلي أهم هذه العلامات:

  • عمر البطارية من وقت التشغيل: والذي يعد من أهم العلامات التي تؤكد لنا ضرورة تغيير بطارية السيارة، حيث يعرف العمر الافتراضي للبطارية من خمس سنوات إلى سبع سنوات، وفي حالة زيادة عمر البطارية عن هذه السنوات، يجب في هذه الحالة تغيير البطارية.
  • عدد مرات التشغيل: يتم معرفة كم عدد المرات التي يمكن فيها تشغيل السيارة خلال فترة شحن البطارية، حيث توجد العديد من البطاريات التي تستمر لفترة طويلة جدا، والبعض الآخر لا يدوم كثيرا ويعتمد ذلك على طريقة تشغيل البطارية.
تأثير ضعف البطارية على السيارة
تأثير ضعف البطارية على السياره

والجدير بالذكر أنه طالما تم تشغيل البطارية يوميا كلما زاد العمر الافتراضي للبطارية.

  • وقت بدء التشغيل: معرفة الوقت اللازم الذي يستغرقه محرك السيارة من أجل التشغيل، وفي حالة تشغيل البطارية واستغرقت وقت بطيء من أجل التشغيل، يكون هذا مؤشر أن البطارية قد ألحق بها الضرر و يجب إيجاد لها حل.
  • متابعة المصابيح المتواجدة على لوحة القيادة: حيث أنه في حالة ملاحظة إضاءة هذه المصابيح وغلقها، فإن هذا الأمر يعد أيضا أحد المؤشرات التي تدل على تعطيل البطارية.
  • متابعة علامات التآكل:قد تلاحظ بعض دلائل التآكل المتواجدة على أطراف البطارية، وأيضا المتواجدة على الكابلات، الأمر الذي يشير إلى ضرورة تغيير بطارية السيارة.
  • عدم إضاءة المصابيح الأمامية: قد تلاحظ عدم إضاءة المصابيح الأمامية للسيارة بالنحو المطلوب، بل تكون خافتة، ولكن بعد ذلك تبدأ المصابيح في الرجوع إلى طبيعتها مرة أخرى أثناء القيام بعملية شحن البطارية.

تأثير ضعف البطارية على السياره

ضعف البطارية من الأمور السيئة التي قد تلحق الضرر بالسيارة، وتزداد هذه التأثيرات في حالة عدم إصلاح السيارة أو إيجاد الحلول السريعة لإصلاح ضعف البطارية، وفيما يلي عدة أمور توضح تأثير ضعف البطارية على السياره:

  • أثناء ضعف البطارية يؤدي ذلك إلى فقد الطاقة اللازمة لإضاءة شمعات الإشعال، الأمر الذي يؤدي إلى توقف السيارة عن التشغيل.
  • أثناء ضعف البطارية تماما، سوف تلاحظ بدء المحرك في عملية شحن البطارية بنسبة 100٪ ، الأمر الذي ينتج عنه ارتفاع شديد في درجة حرارة المولد، ولكن رغم ذلك لن تتم عملية تبريد المولد بالشكل الصحيح بسبب الخمول الذي كان يصيب البطارية، الأمر الذي يؤدي إلى ارتفاع آخر في درجات الحرارة، الأمر الذي يؤدي إلى إلحاق الضرر بالمحرك الخاص بالبطارية، وننصح في هذه الحالة تغيير البطارية لأنها سوف تكلف أقل بكثير من حدوث مشكلة في المحرك ويضطر الأمر شراء محرك جديد.
  • يؤدي ضعف البطارية لفترة طويلة إلى عدم القدرة على التحكم في كافة أنظمة السيارة.
  • يؤثر ضعف البطارية على المروحة التي تقوم بدورها نحو تبريد السيارة.
  • إلحاق الضرر بجهاز الكمبيوتر الخاص بالسيارة.
  • يؤثر ضعف البطارية على المصابيح الأمامية في السيارة، حيث تلاحظ عدم إضاءة المصابيح الأمامية بالصورة الطبيعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى