تأثير الحالة النفسية على جهاز المناعة

تأثير الحالة النفسية على جهاز المناعة ، يعتبر جهاز المناعة من أقوى الأجهزة التي خلقها الله في جسم الإنسان، فهو المسؤول عن محاربة كافة الأجسام الغريبة التي تحاول دخول الجسم، ويتم ذلك بفضل الخلايا والأنسجة وأيضا البروتينات والأعضاء التي يتكون منها جهاز المناعة، ولكن توجد بعض العوامل التي تؤدي إلى ضعف جهاز المناعة مثل التغذية الغير سليمة والحالة النفسية، وخلال هذه المقالة في عالم المعرفة سوف نتعرف على تأثير الحالة النفسية على جهاز المناعة.

تأثير الحالة النفسية على جهاز المناعة

توجد العديد من العوامل الداخلية التي تؤثر بشكل سلبي على جهاز المناعة، ومن أهم هذه العوامل الإجهاد والضغط الذي يتعرض له الإنسان، حيث تؤدي الضغوطات النفسية إلى إثارة الجهاز العصبي للاإرادي بصفة مستمرة، الأمر الذي يضعف من القدرات الخاصة لجهاز المناعة، وقامت العديد من الدراسات حول حالة الآباء الذين لديهم أولاد بصحة جيدة مقارنة بالآباء الذين لديهم أبناء مصابين بالسرطان، ووجد أن الضغط العصبي الذي يتعرض له والد المريض بالسرطان قد يسبب إلى ضعف الوظائف الطبيعية التي يقوم بها جهاز المناعة، وأشار الأطباء أن هذا الضعف الناتج في جهاز المناعة بسبب قلة إفراز الهرمونات المسؤولة عن مكافحة الاستجابة الالتهابية.

كما وجد أن المزاج من أحد العوامل أيضا التي تؤدي إلى ضعف جهاز المناعة، حيث وجد أن الإنسان في المواقف الإيجابية يتمتع بجهاز مناعي قوي وفعال وله تأثير قوى في الاستجابة من أجل محاربة الأمراض التي تدخل الجسم، وذلك بسبب العلاقة التي تربط حالة التفاؤل عند الشخص وعدد الخلايا اللمفاوية، وأجريت بعض الدراسات حول هذا الموضوع، ووجد أن الأشخاص الذين يمرون بحالة من الفزع والخوف قبل المرور إلى العمليات الجراحية، يستغرقون مدة طويلة جدا لإتمام الشفاء، كما أجريت بعض الدراسات الأخرى على حالة الطلاب الذين يمرون بفترة الامتحانات، ووجد أن معظم هؤلاء الطلاب تنخفض لديهم الخلايا التائية.

وهذا الأمر أحد العوامل الخطيرة التي تزيد من احتمالية إصابة الجسم بالأمراض مثل الإصابة بالتهاب الجهاز التنفسي، كما توجد العديد من العوامل الخارجية التي تزيد من فرصة ضعف المناعة، مثل البيئة الاجتماعية المحيطة بالشخص، حيث يؤدي عدم وجود دعم معنوي سواء دعم من الأسرة أو من المجتمع عموما يضعف من وظيفة جهاز المناعة.

تأثير الحالة النفسية على جهاز المناعة
تأثير الحالة النفسية على جهاز المناعة

كيف يتم الحفاظ على جهاز المناعة؟

بعد الانتهاء من الحديث عن تأثير الحالة النفسية على جهاز المناعة، سوف نلقي الضوء حول كيفية الوقاية من ضعف جهاز المناعة، حيث يعد جهاز المناعة من أجهزة الجسم التي تحتاج إلى الاهتمام بها عن طريق التغذية السلمية أو الحفاظ على الحالة النفسية، وتوجد بعض الإرشادات التي يمكن من خلال الاهتمام بها وتنفيذها الوقاية من ضعف جهاز المناعة، وفيما يلي أهم هذه الإرشادات:

تأثير الحالة النفسية على جهاز المناعة
  • تناول نظام غذائي صحي غني بالخضروات والفواكه، بالإضافة إلى تناول كميات كبيرة من الحبوب الكاملة.
  • محاولة الحرص على ممارسة بعض التمارين الرياضية حوالي ثلاث مرات في الأسبوع، لمدة لا تقل عن 30 دقيقة في المرة.
  • النوم لفترات كافية من أجل استرخاء الجسم.
  • الالتزام بالمواعيد المحددة لأخذ اللقاحات، التي تقي من خطر الإصابة بالأمراض.
  • الحفاظ على الوزن الصحي للجسم.
  • تجنب تناول المكملات الغذائية، ولو كان الأمر ضروري يجب عدم الإفراط في تناولها، حيث تؤثر هذه المكملات تأثيرا سلبيا على جهاز المناعة.
  • التحكم في الإجهاد المزمن الذي يتعرض له الجسم، ويتم ذلك من خلال ممارسة التمارين الرياضية، خاصة تمارين الاسترخاء، مع الحفاظ على بناء شبكة دعم اجتماعي.
  • تجنب ممارسة التدخين، والحرص على عدم التعرض بشكل مباشر لدخان السجائر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى