الغيرة بين الزوجين

الغيرة بين الزوجين هو من ضمن المشاعر والأحاسيس الطبيعية بين اي شخصين بينهما علاقة حب، وانما يزداد ذلك الشعور عندما تكون العلاقة زواج، حيث يشعر كل طرف أنه قد امتلك الطرف الآخر وهو ملكية خاصة لا يسمح لأحد بالاقتراب منه، ولهذا تطرقنا الى الحديث في ذلك الموضوع اليوم وهو موضوع مهم جداً ومشكلة كبيرة بين الكثير من الأزواج وهو موضوع الغيرة بين الزوجين .

الغيرة بين الزوجين

كلمة الغيرة على الرغم من أنها كلمة صغيرة ولكنها تحمل في طياتها الكثير من المعاني العميقة والفروع الكثيرة، حيث ان الغيرة قد تكون نابعة عن الأحاسيس الطبيعية الناتجة عن علاقة المرأة بالرجل في حياتهم الزوجية، ولكن كلما ازداد ذلك الشعور كلما كانت عواقبه غير محمودة، حيث ادى شعور الغيرة الى حد القتل.

و غيرة الكثير من الفروع المفاهيم فهناك غيرة معتدلة وهناك غيرة مدمرة، ومن الضروري ان كون الامر في الاعتدال والوسط لكي لم يتم تدمير العلاقة بشكل نهائي حتى ولو كان هناك حب كبير، فالغيرة هي الشريطة الاساسية في تدمير اي علاقة حتى ولو كانت علاقة الزواج، ومن المهم والاهم ان يعتدل الشخص في مفهومه للغيرة ويجب أن يستمع للطرف الآخر إذا قام بتوقيفه عن ذلك الأمر وهذا من اسباب نجاح الحياة الزوجية.

الغيرة بين الزوجين

الغيرة بين الرجل والمرأة

من الطبيعي جداً أن يخلق شعور الغيرة بين الرجل والمرأة اذا كان بيهم علاقة حب، فذلك يخلق بشكل طبيعي كلما ازدادت العلاقة بينهم، ولكن لكل طرف مفهوم خاص ومعين للغيرة يقوم بتنفيذه على شكل ردة افعال طبيعية ناتجة عن الموقف المقابل، فشعور الغيرة بين الرجل والمرأة كما يلي :

الغيرة بين الزوجين
  • الغيرة عند الرجل

يختلف أمر الغيرة كثيراً عند الرجل عن المرأة حيث انه يفرض قيود على لباسها مثلاً او عدم وضع مستحضرات التجميل أو عدم التحدث الى رجل او غير ذلك، او بشكل عام يلزمها بقواعد خانقة والتحكم بشكل مبالغ فيه طريقة حياتها.

  • الغيرة عند المرأة

وأما امر الغيرة لدى المرأة فيكون عن طريق غيرتها من ذكرى معينة قديمة مثلاً او حديثة حدثت في حياة الرجل، ومنعه بشكل مبالغ فيه للتحدث لأى فتاه اخرى او النظر لها وقد يصل هذا الامر الى حد الجنون وبالتالي ينعكس الأمر على الحياة بشكل عام من خلال خلق المشاكل اليومية .

الغيرة بين الزوجين

علاج الغيرة

  1. الاعتراف بالغيرة يفيد لأن الشخص الآخر يكون لديه خبر بهذا الأمر فيحرص على تصرفاته.
  2. اقتراب الطرفين من بعض وأن يكونوا كالاصدقاء و العشاق والاحباب لبعضهم البعض.
  3. البعد عن أمر الشك نهائياً للطرفين وخصوصاً المرأة وتقدير الطرفين لبعضهم يرفع من العلاقة بينهم.
  4. من الضروري أن يظهر الطرفين أمر الاهتمام والمحبة والاعتراف بالحب والتقدير دائماً.
  5. أداء الواجبات المفروضة على الطرفين يزيد من قدر الحب ويعزز من قوة العلاقة .
  6. الحد من استخدام كلمة انا وتبديلها بكلمة نحن تزيل التوتر بين الشريكان.
  7. التحدث بثلاثة وموضوعية وعدم تحويل الحوار الى تحقيق واسئلة واجوبة.
  8. من الضروري الحفاظ على الحدود والتزام كل شخص بالحدود المسموحة لة.
  9. عدم تدخل الطرف الآخر في تفاصيل قد تكون غير محببة بالنسبة للآخر.
  10. من المفضل استغلال الفرص للبوح بالحب والتقدير بين الطرفين وعدم استغلال الفرص للشجار.
  11. المراقبة والتحقيق والاستجوابات والشجار يؤدي الى انهاء العلاقة قريباً او بعيد.
  12. من الضروري إيجاد الفرص المناسبة لتجديد الطاقة وكسر الروتين اليومي الذي يعمل على تغيير النفسية.

إذا كان كل طرف في العلاقة يحرص على الحفاظ على شريك حياته سوف يجد الحلول المناسبة لفعل ذلك ولكن الغيرة تدمر العلاقة وتكسرها ولهذا يجب على كل شخص بذل أقصى ما في وسعه للحفاظ على الطرف الآخر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى