العوامل المؤثرة في تشكل لون العيون

العوامل المؤثرة في تشكل لون العيون الذي قد تتغير من بعض الامور سواء الوراثية او العوامل الخارجية، وهذا الامر الذي احتار فيه الكثير من الناس حيث يمكننا التعرف على جميع العوامل المؤثرة في تشكل لون العيون من خلال موضوعنا اليوم بموقع عالم المعرفة.

العوامل المؤثرة في تشكل لون العيون

ان تحديد لون العيون تكون في اغلب الاحوال نتيجة للجينات الوراثية الناتجة من الاب او الام، وهذا يكون في السائد والعام بين الناس وسوف نلاحظ هذا بشك كبير في الوان العيون الاخضر والبني والازرق والعسلي، بالاضافة الى العديد من الالوان الاخري التي يدخل فيها عامل الجينات الوراثية.

حيث ان العوامل الوراثية لتحديد لون العيون تكون الكمية والنمط لتوزيع “الميلانين” في العين، والذي يعمل على التأثير في نثر القزاحية للضوء الذي يؤثر من خلال مرورة على لون العين، وهذا من خلال احتواء خلايا جسم الانسان على حوالي ثلاثة وعشرين زوجاً من “الكروموسومات” وهي عبارة عن قطع من الحمض النووي الذي يطلق عليه ” الجينات”، والتي تحمل العديد من صفات الانسان ولهذا رجح العلماء ان تحديد لون العين يقوم به سته عشر جيناً مختلفاً، وأما عن تحديد لون العين فيكون الجين المسؤول عنه هو “الكروموسوم 15”.

العوامل المؤثرة في تشكل لون العيون

عوامل تؤثر على لون العينين

هناك العديد من العوامل الاخرى التي تؤثر بشكل غير مباشر على تشكل لون العين، وتلك العوامل منها التالي:

  • الحالة النفسية والعواطف من اسباب التأثر على لون العينين.
  • التقدم في السن يساعد في تغيير لون العينين.
  • اتباع الحميات الصحية  والديتوكس وتناول الطعام بشكل صحي يساعد في تغيير لون العين.
  • ارتداء الملابس من المؤثرات على لون العينين.
  • وضع مساحيق التحميل من الاشياء التي تغير من لون العيون.
  • التعرض للضوء بشكل مباشر مثل اشعة الشمس تؤثر في تغير لون العيون.

الوان العيون وصفاتها

تقوم الجينات بتحديد لون القزحية للعين، حيث ان كلما زاد انتاج ” صبغة الميلانين” كلما كان لون العين داكن اكثر، ونلاحظ ان عيون الاطفال عند الولادة جميعها تميل للون الازرق، وهذا بسبب عدم انتاج الميلانين مباشراً بعد الولادة، ومع مرور الوقت يبدأ ظهور لون عين الطفل الاساسي .

والذي يمكن ان يتم تحديدة بشكل اساسي عند بلوغة سن الثالثة، كما يلاحظ أيضاً ان الكثير من الناس تتغير لون العين الاساسي لهم عند تعرضهم للاضائة، وهذا بسبب ان القزحية عبارة عن طبقتين يحتوي كل منها على صبغة ويعتمد على اظهار لونهم كمية الضوء وانحرافة المباشر عليها .

العوامل المؤثرة في تشكل لون العيون

وراثة لون العيون الخضراء

اكدت الدراسات والابحاث العلمية ان مصطلح العيون الخضراء غير صحيح، وليس فقط العيوم الخضراء ولكن الالوان بشكل عام، حيث يعمل على تحديد لون العيون مادة الميلانين الموجودة داخل القزحية وكميتها، حيث لن كلما زادت نسبة مادة الميلانين الموجودة داخل العين كلما زادت نسبة حدة اللون ومستوى وضوحه.

وقد اثبتت الدراسات ان اكبر نسبة ميلانين في العين يمتلكها اصحاب العيون البنيه، وعلى العكس تماماً ان امتلاك الشخص للعيون الخضراء والزرقاء تكون بنسبة اقل لمادة الميلانين والصبغة الموجودة داخل القزحية، وعلى سبيل المثال ان تكوين لون العيون الخضراء ينتج عن تواجد تاج من اللون العسلي او البني بالقرب من حدقة العين وينتج عن ذلك ظهورها في بعض الاحيان باللون العسلي او البني بالاضافة الى الاعتماد على الالوان الخارجية التي تنعكس عليه مثل لون الملابس او المكياج او الاضائة او غير ذلك.

الكثير من الناس لديهم مفهوم خاطئ عن لون العيون والعوامل المؤثرة في تشكل لون العيون وهذا ما قد اضحناه بشكل صحيح لكي نفهم العلاقة المباشرة بين تلك العوامل وتغيير لون العيون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى